الجمعة 31 مارس 2017 م - ٢ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / مشاركة واسعة في أمسية الموروث التقليدي بشمال الباطنة
مشاركة واسعة في أمسية الموروث التقليدي بشمال الباطنة

مشاركة واسعة في أمسية الموروث التقليدي بشمال الباطنة

ضمن برنامج شبابي
تدعيما للموروث التقليدي الذي تم استحداثه في نسخة شبابي لهذا العام وهو واحد من جملة 100 فعالية أتت فيه ضمن رؤية وزارة الشؤون الرياضية أقامت المديرية العامة للشؤون الرياضية أمسية امتزج فيها الماضي التليد بالحاضر المشرق والمستقبل الواعد وذلك بقاعة المجمع الرياضي بصحار برعاية عبدالرحمن بن سالم القاسمي مدير إدارة حماية المستهلك بمحافظة شمال الباطنة وبحضور عدد من المسؤولين بالمديرية ولفيف من المدعوين وجمع من متذوقي الموروث التقليدي والمهتمين به. واتت الفعالية في إطار استمرارية برنامج شبابي بمحافظة شمال الباطنة الذي يواصل انطلاقته القوية وقد دخل مرحلته الثانية التي يسدل الستار عليها بنهاية الشهر الجاري. وتضمنت الأمسية الترحيب بالحضور وتوجيه الشكر لهم على تلبية الدعوة وايصال الشكر للشعراء على مشاركتهم وتحملهم مشاق الطريق مع الامنية للجميع بقضاء أمسية شيقة وأوقاتا طيبة. وأدار الجلسة الشاعر حسين بن سالمين المرزوقي الذي قدم الشعراء للحضور وعرف بهم وأعطى نبذه مختصرة عن كل شاعر حيث شارك في الأمسية كل من حسين بن سالمين المرزوقي وسليمان ود خمسات البلوشي وطلال بن سباح الغاربي وسعيد بن عامر الطالعي.
وتنوعت فقرات الأمسية وشملت مجالات الميدان والمسبع والرزحة واللال، إلا إن التركيز كان في فني الميدان والمسبع، كما أبدع المشاركون في أشعارهم الذين امتعوا الحضور بقصائدهم، وكان هناك تفاعل واضح بين الطرفين(الشعراء والحضور) واستمرت الأمسية مدة ساعة ونصف. إلى جانب المدعوين حضر كل من خليفة بن خميس الجابري مدير عام المديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة شمال الباطنة وحمدان بن علي أبو قصيدة مدير دائرة الأنشطة والتطوير الرياضي بالمديرية العامة للشؤون الرياضية بمحافظة شمال الباطنة رئيس فريق عمل برنامج شبابي بالمحافظة ومدراء الدوائر بالمديرية ورؤساء الأقسام وأعضاء فريق العمل.
ويأتي تنفيذ هذه الأمسية ضمن فعاليات برنامج شبابي لهذا العام بعد استحداث عدد من الأنشطة الشبابية التي تهم شريحة كبيرة من الشباب بهدف تقوية ارتباطهم بماضيهم التليد حيث يأتي الموروث الشعبي على رأس تلك الأنشطة المستحدثة. ويعد برنامج شبابي من البرامج الهادفة التي تطلقها وزارة الشؤون الرياضية للشباب والتي تهيئ الشباب لتحقيق التطور والنمو في المعارف الفنية والفكرية والثقافية وتعزيز روح التذوق الفني لديهم، كما يعد البرنامج فرصة مناسبة لإتاحة المجال لأصحاب المواهب المجيدة والعمل على صقلها ورعايتها. الجدير بالذكر أن برنامج شبابي مازال مستمرا في تنفيذ العديد من أنشطته وبرامجه المتنوعة التي شهدت إقبالا كبيرا من الفئات العمرية المستهدفة وذلك لما للأنشطة والفعاليات المطروحة من أهداف واضحة في شغل وقت الفراغ لدى الشباب في فترة الصيف من خلال ممارسة هواياتهم المختلفة في المؤسسات والهيئات الرياضية، كما يهدف البرنامج أيضا إلى صقل مواهب الشباب من خلال الأنشطة الشبابية وتنمية قدراتهم الإبداعية وربط الشباب بموروثهم الشعبي وتعريفهم بتاريخهم الحضاري، وربطهم بماضيهم العريق، بالإضافة إلى الاهتمام بالمرأة من خلال توسعة قاعدة الأنشطة المخصصة لها في المجالات الفنية والثقافية والعلمية والاجتماعية، وقد سعى فريق عمل برنامج شبابي بمحافظة شمال الباطنة إلى التواصل مع جميع الأندية واللجان الشبابية لتنفيذ مثل هذه البرامج التي تعني بالمعروف الشعبي، وفعلا أقيمت في الأندية العديد من هذه الفعاليات مثل الأمسيات الشعرية والمساجلات وحلقات العمل وغيرها من الأنشطة المرتبطة بالموروث التقليدي، وفي الفترة المتبقية على ختام برنامج شبابي فان هناك فعاليات قادمة في طريقها للظهور.

إلى الأعلى