الأحد 18 نوفمبر 2018 م - ١٠ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / مؤتمر ومعرض تقنية التصديع الهيدروليكي يستعرض المستجدات في مجال الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز
مؤتمر ومعرض تقنية التصديع الهيدروليكي يستعرض المستجدات في مجال الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز

مؤتمر ومعرض تقنية التصديع الهيدروليكي يستعرض المستجدات في مجال الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز

كتب ـ عبدالله الشريقي:
بدأت أمس فعاليات مؤتمر ومعرض تقنية التصديع الهيدروليكي والذي تستضيفه السلطنة خلال الفترة 16 ـ 18 أكتوبر الجاري بفندق شيراتون ـ مسقط.
ويستعرض المؤتمر الذي تنظمه جمعية مهندسي النفط آخر التطورات والمستجدات التي طرأت في مجال التصديع الهيدروليكي في حقول النفط والغاز خلال السنوات العشر الاخيرة كما أن هذه التفنية الجديدة تساهم في تقليل التكلفة الاجمالية وتعزيز كفاءة عمليات التصديع.
رعى افتتاح المؤتمر سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي، وكيل وزارة النفط والغاز بحضور ما يفوق 500 خبير في مجال التصديع الهيدروليكي من السلطنة وخارجها.
ويعد المؤتمر الذي يقام المؤتمر للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط بعدما كان يقام في الولايات المتحدة الأميركية خلال السنوات العشر الماضية فرصة ثمينة حيث يجتمع عدة خبراء دوليين في المنطقة لمشاركة الخبرات وأفضل الممارسات إلى جانب تعزيز علاقات التعاون.
وقال سعادة المهندس سالم بن ناصر العوفي، وكيل وزارة النفط والغاز: مؤتمر تقنية التصديع الهيدروليكي يناقش الكثير من قضايا تكنولوجيا التصديع حيث إن هذه التكنولوجيا كانت هي المصدر الأساسي لتغيير بنية النفط والغاز في المنطقة الاميركية ..مشيرا إلى أن هذه التقنية تمكنت السلطنة من إعادة استخدامها في الحقول القديمة التي لم نتمكن في السابق من استثمارها بحكم المكامن الضيقة والضغط العالي فيها حيث كان من الصعب الانتاج من هذه المكامن مؤكدا بأن التكنولوجيا الجديدة تسمح بالرجوع الى المكامن القديمة كما هو في حقل خزان والذي تم اكتشافه في عام 2000م حيث أن التكنولوجيا في ذلك الوقت كانت غير مجدية اقتصاديا وغير ممكنة للتعامل مع هذا الحقل بحكم أنه عميق والمكمن به ضيق ولكن مع تطور التكنولوجيا في عام 2010/2011 استطاعت شركة بي بي أن تطور الحقل.
وأضاف سعادة المهندس: إن تقنية التصديع الهيدروليكي تساهم في تقليل التكلفة والكفاءة بالاضافة الى أن عدد مراحل التصديع التي يمكن عملها تكون أكبر بحيث تصل الى 40 أو 60 تصديعا في نفس الحفرة.
وأكد سعادة المهندس وكيل وزارة النفط والغاز بأن هذه التقنية تساهم في رفع كلفة الانتاج النفطي ولكن بدون هذه التكنولوجيا الانتاج نفسه لا يكون ممكنا ..مشيرا إلى أنه ليس هناك أي ارتباط بين هذه التقنية والانتاج المعزز حيث إن الانتاج المعزز يتعلق بالمادة نفسها الهيدروكربون بينما هذه التقنية تتعلق بالمكمن.
وكان سعادة المهندس سالم العوفي أشار خلال المؤتمر أن الانهيار في أسعار النفط في 2014م يعود الى اكتشافات النفط الصخري الاميركي التي تحققت بفصل التصديع الهيدروليكي.
وقال: لعل حقل خزان للغاز هو الاكتشاف الأبرز من قبل شركة تنمية نفط عمان وتطوره النفط البريطانية في مجال التصديع الهيدروليكي.
من جانبه ركز المهندس سالم السكيتي مدير دائرة الغاز بشركة تنمية نفط عمان على عمليات الشركة التي تقوم بها في حقل مبروك، حيث أشار بأن الشركة تركز على التصديع الافقي أكثر من العمودي ويعود السبب الى الطبيعة البيئية ..مشيرا بأن استخدام تكنولوجيا التصديع الهيدروليكي تساهم في فرص تعظيم انتاج الغاز.
بدوره قال الدكتور سلطان بن سعيد الشيذاني مدير هندسة البترول بشركة تنمية نفط عُمان: إن هذا المؤتمر مؤتمر تخصصي في مجال تقنية التصديع الهيدروليكي التي شهدت تطورا كبيرا خلال السنوات الماضية، موضحا أن الهدف من هذه التقنية هو زيادة الإنتاج في حقول النفط والغاز خاصة في المكامن المعقدة والصعبة.
وأشار الشيذاني إلى أن هناك العديد من الأوراق البحثية التي ستقدم عبر المؤتمر الذي يستمر على مدى 3 أيام تناقش الجوانب المتعددة في تطبيق تقنية التصديع الهيدروليكي والتطورات التي مرت بها واستخداماتها وفوائدها المتمثلة في زيادة الإنتاج سواء من النفط أو الغاز.
وركزت الجلسة الأولى من المؤتمر على توظيف التقنية والثورة الصناعية الرابعة وانترنت الاشياء في عمليات التصديع الهيدروليكي.

إلى الأعلى