السبت 17 نوفمبر 2018 م - ٩ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / اللجنة العمانية لكرة الطاولة تكشف تفاصيل استضافة السلطنة لثلاثة أحداث عالمية في 2019
اللجنة العمانية لكرة الطاولة تكشف تفاصيل استضافة السلطنة لثلاثة أحداث عالمية في 2019

اللجنة العمانية لكرة الطاولة تكشف تفاصيل استضافة السلطنة لثلاثة أحداث عالمية في 2019

عبدالله بامخالف: الثقة الكاملة من الاتحاد الدولي لكرة الطاولة ساهمت في استضافة هذه الأحداث العالمية نسعى لإبراز السلطنة سياحيا واقتصاديا عبر كرة الطاولة وتقدمنا بطلب استضافة بطولة الرواد 2022

تغطية ـ خالد بن محمد الجلنداني:
كشفت اللجنة العمانية لكرة الطاولة مساء أمس الأول تفاصيل استضافة اللجنة لثلاثة أحداث عالمية أسندت للسلطنة من قبل الاتحاد الدولي لكرة الطاولة الى جانب المسابقات والبرامج المحلية التي تنظمها اللجنة محليا، جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي أقيم بقاعة حياك بمبنى الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) بالموالح، بحضور عبدالله بن محمد بامخالف رئيس اللجنة العمانية لكرة البطولة وسجاد بن محمد اللواتي عضو اللجنة ورئيس لجنة الاعلام والتسويق بالاضافة الى حضور عدد من أعضاء وممثلي وسائل الاعلام المختلفة، والحسابات الرياضية لمواقع التواصل الاجتماعي.
وستنطلق أول الأحداث العالمية في شهر مارس من العام المقبل عبر استضافة اللجنة لبطولة “التحدي بلس” وهي البطولة الأولى التي تقام بمسقط ضمن أجندة الاتحاد الدولي، الى جانب معسكر الأمل والتحدي الدولي في شهر أغسطس من العام المقبل بمدينة صلالة بمشاركة مجموعة كبيرة من اللاعبين للفئات العمرية رفقة أولياء امورهم يمثلون مختلف قارات العالم، أما الحدث الدولي الثالث فهي بطولة عمان الدولية للناشئين والأشبال (بريميوم) والتي ستقام بمسقط في شهر أكتوبر من عام 2019.
واستهل عبدالله بن محمد بامخالف رئيس اللجنة العمانية لكرة البطولة حديثه بالمؤتمر الصحفي بالترحيب للجميع قائلا نتقدم ببالغ الشكر لوزارة الشؤون الرياضية على دعمها المتواصل للأنشطة المتنوعة التي تقوم بها اللجنة مضيفا بعد سلسلة من اجتماعات المستفيضة ومستمرة مع الاتحاد الدولي لكرة الطاولة في المرحلة الماضية تمكنت السلطنة من الفوز باستضافة نحو ثلاثة أحداث عالمية مهمة، تتمثل في بطولة تحدي بلس ومعسكر الأمل والتحدي الدولي وبطولة عمان الدولية للناشئين والأشبال (بريميوم)، وتأتي استضافة السلطنة لهذه الأحداث الدولية بعد أن نالت اللجنة الثقة من قبل الاتحاد الدولي لكرة الطاولة في قدرتها على اقامة البطولات العالمية بكل جدارة وكفاءة، حيث حظيت اللجنة بإشادة كبيرة من قبل الاتحاد الدولي للاستضافة الناجحة للسلطنة لاحدى جولات بطولات العالم للناشئين في فبراير الماضي إلى جانب البطولات التي تم تنظيمها في العام المنصرم ومن ضمنها البطولة العربية وبطولة عمان فايبر أوبتك الدولية بمشاركة اللاعبين المصنفين.
وأشار بامخالف الى أن هذه الاستضافات العالمية تعزز من تطوير اللعبة ونشرها وتطوير اللاعبين وابراز السلطنة على المستوى السياحي ورفد الاقتصاد الوطني، حيث لا تتحمل اللجنة في جميع هذه البطولات أية تكاليف خاصة بالإقامة والتذاكر للاعبين بل انما تتحمل اللجنة الجوانب اللوجستية والفنية البسيطة، لافتا الى أن ذلك يعد خطوة جيدة لإبراز اسم السلطنة على المستوى العالمي عبر تواجد الاعلاميين من مختلف دول العالم لتغطية البطولة واكساب البلد سمعة سياحية كبيرة، وأشار الى أن أعضاء اللجنة العمانية لكرة الطاولة عبر أعضائها وشركائها الدائمين، باتوا على خبرة جيدة لتنظيم بطولات عالمية ناجحة، وذلك بعد توالي البطولات الدولية التي استضافتها اللجنة في الفترة الماضية ومن ضمنها البطولة العربية في أغسطس من العام الماضي ومن بعدها بطولة عمان فايبر أوبتك الدولية في نوفمبر من العام المنصرم بمشاركة لاعبين مصفنين ومن ثم بطولة العالم للأشبال والناشئين والتي كانت مسقط ضمن احدى محطاتها في شهر فبراير الماضي.

بطولة تحدي بلس

وأردف رئيس اللجنة العمانية لكرة الطاولة في الحديث بعد ذلك بالتفاصيل لجميع البطولات العالمية المقبلة حيث بدأ ببطولة التحدي بلس وقال:” تعد بطولة التحدي بلس من ضمن اجندة الاتحاد الدولي وستكون هذه النسخة هي الأولى من هذا الصنف، وسيسجل هذا بالتاريخ بأن السلطنة هي أول دولة تستضيف بطولة تحدي بلس، على مستوى العالم، وستقام البطولة في شهر مارس المقبل”، وأضاف رئيس اللجنة العمانية لكرة الطاولة بأن مجموع جوائز بطولة التحدي تصل الى 65 الف دولار، ونتوقع مشاركة افضل اللاعبين المصنفين باللعبة لان صنف البطولة عال جدا الى جانب أن مجموع جوائزها مرتفع مقارنة مع بعض البطولات الاخرى، وهذه البطولة خاصة للاعبين الفردي ولا تشارك فيها المنتخبات”.

معسكر الأمل الدولي

أما معسكر الأمل، فقد أوضح رئيس اللجنة العمانية لكرة الطاولة بأن هذا المعسكر سيكون مهما جدا، حيث انه يعتبر احد المشاريع الرائدة والتابعة للاتحاد الدولي، والسلطنة نجحت في استضافة معسكر الأمل على مستوى غرب اسيا في العام الماضي، أما المعسكر الدولي فيعد تصنيفه أعلى حيث يتأهل الى هذا المعسكر عدد من لاعبي النخبة على مستوى الفئات العمرية بعد خوضهم للتصفيات التأهيلية، فهي تقام ضمن المشروع بتصفيات على المستوى الوطني ثم يتأهل افضل لاعب ولاعبه للمستوى الاقليمي ومن ثم يتأهلوا للمستوى القاري على أن يتأهل عدد معين من اللاعبين من كل قارة للمشاركة في المعسكر الدولي الذي تستضيفه السلطنة، مشيرا الى أنه من المتوقع بأن يشارك لاعبون من كل قارات العالم وهي: اسيا، افريقيا، اميركا الشمالية، اميركا اللاتينية، الاوقسيانيا، اوروبا، وسيكون العدد الاجمالي للاعبين نحو 16 لاعبا و16 لاعبة الى جانب تواجد المدربين والاداريين وعدد من اللاعبين سيتواجدون برفقة أولياء الأور كونه معسكرا للاعبين تحت 12 عاما.

بطولة عمان الدولية للناشئين والأشبال

تعد بطولة عمان الدولية للناشئين والأشبال والتي ستقام خلال الفترة من 24-28 اكتوبر 2019 والتي تأتي استضافتها مجددا بعد نجاح السلطنة في تنظيم احدى جولات بطولة العالم للأشبال والناشئين، وأبدى القائمون بالاتحاد الدولي لكرة الطاولة عن سعادتهم الكبيرة بالمستوى التنظيمي الاحترافي الذي شهدته تلك البطولة، وهذه البطولة تصنف ضمن بطولات الاتحاد الدولي بذلك وهي احد تسع بطولات في العالم ويتم تصنيفيها بمستوى”بريميوم”، حيث ان اشتراطات هذه البطولة اعلى من بطولات الأشبال والناشئين الأخرى، وتصل مجموع الجوائز الى 8 الاف دولار، ويتوقع مشاركة 113 لاعبا ولاعبة من 19 دولة ويتوقع زيادة هذا العدد في النسخة المقبلة”.

طلب استضافة بطولة الرواد

تقدمت السلطنة بطلب رسمي لاستضافة بطولة العالم للرواد لعام 2022، حيث تعد هذه البطولة واحدة من أبرز البطولات العالمية والتي يشارك بها اللاعبون الدوليون الذين اعتزلوا لعبة كرة الطاولة وذلك ضمن الفئات العمرية من سن 40 فما فوق، وأقيمت البطولة في هذا العام بمدينة لاس فيجاس بمشاركة أكر من4500 مشارك بينما أقيمت باسبانيا في العام الماضي بنفس العدد من اللاعبين والاداريين والمدربين، وفي عام 2020 ستكون الاستضافة في فرنسا، بينما تقدمت السلطنة بطلب رسمي للاستضافة لعام 2022.

جاهزية تامة

قال سجاد بن محمد اللواتيا عضو اللجنة العمانية لكرة الطاولة ورئيس لجنة الاعلام والتسويق:” بدأنا منذ فترة طويلة بإجراء المحادثات والمناقشات مع المسؤولين وأصحاب القرار في الاتحاد الدولي لكرة الطاولة، من أجل استضافة السلطنة لعدد من الأحداث والبطولات العالمية لعام 2019، حظينا بالاشادة الجيدة لهذه الخطوة من قبل القائمين على الاتحاد الدولي وذلك من خلال ادراكهم على امكانيات السلطنة على مستوى المرافق والكفاءات البشرية في ادارة هكذا بطولات وأحداث عالمية”، وأشار سجاد اللواتي الى ان اللجنة تفتخر اليوم بتواجد 17 حكام دوليين من السلطنة الى جانب حكام من الدرجة الأولى وعدد من الحكام المستجدين ومن الجنسين، وهذا الرقم يعد مؤشرا جيدا للاعتماد عليهم في ادارة المنافسات الدولية، لافتا الى أن السلطنة لديها المرافق والصالات الجيدة لاستضافة هذه الاحداث ومن ضمنها الصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر الى جانب تفكيرنا بإقامة احدى البطولات في مركز عمان الدولي للمؤتمرات والمعارض بعد أن سبق وأن أقامت اللجنة هناك بطولة خاصة في رمضان للجهات الحكومية والخاصة.
وواصل اللواتيا حديثه وذكر بأن اللجنة ستقيم مجموعة متنوعة من البرامج والمسابقات المتنوعة على الجانب المحلي، حيث ستكون بطولة السلطنة لكرة الطاولة هي أبرز البطولات المحلية الى جانب المسابقات الخاصة بالفئات العمرية والتجمعات المختلفة لمراكز الواعدين ومعسكرات المنتخبات الوطنية.

إلى الأعلى