الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م - ١٣ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / ندوة في بدبد تستعرض قانون الجزاء العماني والقوانين المتربطة به
ندوة في بدبد تستعرض قانون الجزاء العماني والقوانين المتربطة به

ندوة في بدبد تستعرض قانون الجزاء العماني والقوانين المتربطة به

منها قوانين غسل الأموال والمرور والمخدرات
بدبد ـ من يعقوب بن محمد الرواحي:
أقيمت أمس الأول الندوة الموسعة حول قانون الجزاء العماني والقوانين المرتبطة وذلك بقاعة قصر البهجة بولاية بدبد.
رعى الفعالية سعادة حسين بن علي الهلالي المدعي العام بحضور سعادة الدكتور درويش بن سعيد المحاربي وكيل وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية وسعادة الشيخ الدكتور حمود بن علي المرشودي والي بدبد وسعادة الشيخ ماجد بن خليفة الحارثي والي سمائل وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وأعضاء المجلس البلدي ومديري العموم والمؤسسات الحكومية وشيوخ ووجهاء ولاية بدبد والولايات المجاورة.
تضمنت فعاليات الندوة تقديم ست أوراق عمل الأولى كانت بعنوان:(قانون الجزاء العماني) قدمها الدكتور راشد بن عبيد الكعبي رئيس إدعاء عام تناول فيها التعريف بقانون الجزاء العماني وشرح مواد القانون المتمثلة في عقوبات جرائم الإخلال بالوظيفة العامة والإخلال بسير العدالة واحترام الواجب للقضاء والآداب العامة .. وغيرها من قوانين الجزاء العماني.
بعد ذلك ألقى رئيس إدعاء عام ناصر بن خميس الصواعي ورقة عمل بعنوان:(قانون حماية المال العام وتجنب تضارب المصالح) تناول فيها التعريف بالتأصيل التاريخي والتعريف بالمال العام والجريمة الرديف وصور الجريمة، موضحاً التعريف بجريمة غسل الأموال والمال العام والتأصيل التاريخي الذي ينبثق منه فلسفة التجريم وقانون الجزاء العماني وقانون حماية المال العام وتجنب تضارب المصالح والقانون المالي، أما الورقة الثالثة فكانت بعنوان:(قانون المخدرات) ألقاها سعود بن محمد العزري رئيس إدعاء عام مدير إدعاء عام قضايا المخدرات تناول فيها التعريف بالمخدرات باعتبارها الطريق إلى الهلاك، موضحاً أسباب الإدمان على المخدرات وأضرارها وواقع المخدرات بالسلطنة وجهود السلطنة في مكافحة المخدرات ودور الأسرة في مكافحة المخدرات ، مشيراً إلى أن المخدرات نوعان طبيعية وصناعية وأن من أسباب تعاطي المخدرات النفسية والصحية التليف الكبدي والاكئتاب والضغوطات النفسية وضعف تكوين الشخصية وحب الاستطلاع ومن الأسباب الاجتماعية المشاكل والخلافات الأسرية ورفقاء السوء وعزوف الشباب عن بناء المجتمع وعدم استغلال أوقات الفراغ في الأنشطة الثقافية والاجتماعية والرياضية.
أما الورقة الرابعة فجاءت بعنوان:(قانون المرور) قدمها المقدم خميس بن حمدان السعيدي من شرطة عمان السلطانية تناول فيها التعريف باللائحة التنفيذية لقانون المرور الجديد بصور عامة، فيما كانت الورقة الخامسة بعنوان:(الإبتزاز الإلكتروني) ألقاها رئيس إدعاء عام سعود بن صالح المعولي تناول فيها التعريف بالابتزاز الإلكتروني وعملية استخدام التقنيات الحديثة موضحاً أسباب الوقوع في عملية الابتزاز والتي منها قلة الوعي وضعف الوازع الديني وضعف الرابط بالأسرة والثقة في أشخاص مجهولين وقد استشهد المحاضر بعدد من الحالات التي وقعت في فخ الابتزاز الإلكتروني في السلطنة ، وفي نهاية الورقة دعا الجميع للتعاون مع هيئة تقنية المعلومات في القضاء على هذه الآفة التي تهدد أبناء هذا الوطن.
أما الورقة السادسة فجاءت بعنوان:(قانون الطفل) قدمتها رئيسة إدعاء عام ميساء بنت زهران الرقيشية تناولت فيها نشأة قانون الطفل وضرورة إصدار قانون الطفل وإلتزامات السلطنة مع اتفاقية الأمم المتحدة الخاصة بالطفل وتصاعد قضايا الطفل وأنواعها وكيفية إيجاد الحلول في القوانين الأخرى، موضحةً بأن حقوق الطفل تشمل حقوقا اجتماعية وثقافية واقتصادية.
وفي نهاية الندوة تم الرد على أسئلة الحضور، بعدها قام سعادة المدعى العام بتكريم المشاركين في الندوة ، فيما قدم سعادة الشيخ والي بدبد هدية تذكارية لسعادة راعي الندوة.

إلى الأعلى