الأحد 18 نوفمبر 2018 م - ١٠ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أكثر من 35 دولة تستفيد من خدمات “الحوض الجاف” وخطة لاستقطاب المزيد من الزبائن
أكثر من 35 دولة تستفيد من خدمات “الحوض الجاف” وخطة لاستقطاب المزيد من الزبائن

أكثر من 35 دولة تستفيد من خدمات “الحوض الجاف” وخطة لاستقطاب المزيد من الزبائن

يستهدف الوصول إلى معدل 200 سفينة سنويا في 2021

مسقط ـ العمانية: قال المهندس سعيد بن حمود المعولي الرئيس التنفيذي لشركة عُمان للحوض الجاف إن الشركة تسعى في عام 2021 إلى مضاعفة حجم الخدمات الحالية التي تقدمها تشمل صيانة وتحويل استخدامات السفن لتعزز جهودها بعد أن توسعت أعمالها في تصميم وتصنيع أعمال الصلب لصناعة البتروكيماويات القائمة في ميناء الدقم وبناء منصات بحرية لصناعة النفط والغاز.
وأوضح سعيد المعولي في تصريح لوكالة الأنباء العمانية: أن الحوض الجاف يستقبل حاليًا بمعدل 100سفينة سنويًا وتستهدف الشركة أن تصل إلى معدل 200 سفينة في عام 2021، مؤكدًا قدرة الشركة على استيعاب هذا الرقم بشكل أسرع.
وأشار إلى أن الحوض استقبل منذ بدء تشغيله في عام 2011 وحتى الآن أكثر من 600 سفينة من مختلف الأحجام والأنواع معظمها كانت للصيانة وبعضها كان لتحويلها إلى استخدام آخر.
وأضاف أن مجلس إدارة مجموعة “أسياد” ـ التي تنطوي شركة عُمان للحوض الجاف تحت مظلتها ـ صادق خلال أكتوبر الجاري على خطة الشركة في المرحلة القادمة التي تهدف إلى مزيد من التركيز على أعمال صيانة السفن التجارية وأعمال الهياكل الحديدية وحقول النفط البحرية والبرية وصيانة السفن العسكرية واستقطاب بعض المشاريع المتخصصة في مجال سفن الصيد البحرية.
وقال المعولي: إن خطة الشركة تشمل أيضا استقطاب المزيد من الزبائن من منطقة الشرق الأوسط وخاصة منطقة الخليج، حيث إن معظم المتعاملين الحاليين مع الشركة هم من أوروبا وتضم القائمة أكثر من 35 دولة حول العالم يستفيدون من الخدمات التي يقدمها الحوض الجاف، والذي يعد ثاني أكبر مرفق من نوعه في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ويتألف من حوضين: الأول بطول ٤١٠ أمتار وعرض ٩٥ مترا، والثاني بطول ٤١٠ أمتار وعرض ٨٠ مترا.
وتضم منطقة الحوض الجاف أيضا مرافق لإصلاح هياكل ومعدات السفن والطلاء وتجهيز الأنابيب ورافعات مختلفة وأجهزة تحكم حديثة، كما تضم تجهيزات للتخلص من المخلفات الكيماوية ومحطة لإعادة تدوير النفايات وأخرى لمعالجة مياه الصرف الصحي.
وقال المهندس سعيد بن حمود المعولي في هذا الصدد إن الشركة تعمل جاهدة من خلال التعاون مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة لإيجاد فرص استثمارية حالية ومستقبلية بمنطقة الحوض الجاف للاستفادة من منشآتها الحديثة التي تتمتع بمزايا الكفاءة والسلامة ومن مقدرة الحوض في بناء وصيانة سفن الصيد البحرية بكافة أنواعها وأحجامها.
وأشار إلى أن شركة عُمان للحوض الجاف ستبدأ من خلال مذكرة تفاهم جرى التوقيع عليها خلال الأسبوع الماضي مع “شركة الأسماك العمانية” في إصلاح وصيانة أسطول الصيد الحالي والأسطول الحديث للشركة وتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الشركتين واستكشاف فرص الأعمال المتاحة لتعزيز دور القطاع السمكي باعتباره واحدا من مصادر الدخل ويعزز الاستفادة من إمكانيات الحوض.
من جانبه قال أحمد بن سيف الشعيلي من شركة عُمان للحوض الجاف إن الشركة تعمل على تحويل السفن من استخدام إلى آخر وصيانة وإصلاح اليخوت والسفن السياحية وصيانة منصات النفط البحرية وتستهدف قاطرات السفن وسفن الصيد الصغيرة والمتوسطة الحجم واليخوت الفاخرة وسفن الركاب والمنصات النفطية وسفن توريد المنصات والحفارات النفطية إضافة إلى أنها لديها خبرات في أعمال التصاميم الهندسية وتصنيع الوحدات وأعمال التركيب والتشغيل وطلاء السفن وأعمال الكهرباء والميكانيكا وأنظمة الملاحة والاتصالات والأنابيب والتوصيلات.

إلى الأعلى