الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م - ١٣ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 33% إنجازا بالمرحلة الثانية من مشروع “مربع ٦١” حقل “غزير”
33% إنجازا بالمرحلة الثانية من مشروع “مربع ٦١” حقل “غزير”

33% إنجازا بالمرحلة الثانية من مشروع “مربع ٦١” حقل “غزير”

بإنتاج يومي يبلغ 1.5 مليار قدم مكعب و٥٠ ألف برميل من المكثفات النفطية

رئيس “بي. بي. عمان”: 16 مليار دولار التكلفة الرأسمالية الإجمالية لمرحلتي “خزان” و”غزير”

مسقط ـ العمانية: أكد المهندس يوسف بن محمد العجيلي رئيس شركة بي. بي. عُمان أن الأعمال في المرحلة الثانية من مشروع “مربع ٦١” حقل غزير “تسير بوتيرة جيدة ” ووصلت نسبة الإنجاز حاليًا في المشروع إلى حوالي 33%.
وأوضح العجيلي في تصريح لوكالة الأنباء العمانية أنه تم حفر عددٍ من الآبار في المرحلة الثانية ويتم حاليًّا رصف الطرق المؤدية إليها وجارٍ العمل على إنشاء القاطرة الثالثة لمعالجة الغاز وقاطرة أخرى لمعالجة المكثفات النفطية في نفس موقع المرحلة الأولى لحقل “خزان” وخط تصدير غاز جديد، متوقعًا أن يتم إنتاج أول دفعة من الغاز من المرحلة الثانية بداية العام 2021.
وأشار رئيس شركة (بي. بي. عُمان) إلى أن الإنتاج في المرحلة الأولى من “حقل خزان” وصل إلى حوالي 28 مليون متر مكعب من الغاز يوميًا حسب ما هو متفق عليه بين الحكومة والشركة ويصاحب ذلك إنتاج حوالي 30ألف برميل من المكثفات النفطية، موضحًا أن هذه المرحلة تتضمن حفر ما مجموعه 200 بئر متصلة بوحدة المعالجة المركزية التي تضم قاطرتين لمعالجة الغاز وأن كمية الغاز التي ينتجها الحقل تضخّ في شبكة الأنابيب الحكومية التي تدار من قبل شركة تنمية نفط عُمان وشركة الغاز العمانية، حيث تتولى الحكومة تسويق هذا الغاز.
وبين أن التكلفة الرأسمالية الإجمالية لمرحلتي “حقل خزان” و”حقل غزير” تبلغ 16 مليار دولار أميركي وأن عدد الآبار التي سيتم حفرها خلال المرحلتين تصل إلى 300 بئر على مدى العمر التشغيلي المقدّر لهاتين المرحلتين، معربًا عن أمله في أن يبلغ الإنتاج مع إنجاز المرحلة الثانية من المشروع المعروف باسم (غزير) 1.5 مليار قدم مكعب يوميًا و٥٠ ألف برميل من المكثفات النفطية.
وحول التحديات التي تواجه الشركة في تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع، أكد المهندس يوسف بن محمد العجيلي رئيس شركة بي. بي. عُمان أن المرحلة الثانية تسير بطريقة أسهل من المرحلة الأولى التي تمت الاستفادة منها في اكتشاف المعوقات وحلولها وإدخال التقنيات الحديثة التي تنتهجها الشركة في مجال التصديع الهيدروليكي لتسهيل عمليات الإنتاج وتقليل التكلفة التشغيلية.

إلى الأعلى