السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / سوريا: مسلحون يحتجزون 43 من قوات حفظ السلام بالقنيطرة
سوريا: مسلحون يحتجزون 43 من قوات حفظ السلام بالقنيطرة

سوريا: مسلحون يحتجزون 43 من قوات حفظ السلام بالقنيطرة

جنيف ـ دمشق ـ (الوطن) ـ وكالات:
قالت الأمم المتحدة إن مجموعة مسلحة تحتجز 43 من عناصر قوات حفظ السلام الدولية في الجانب السوري من مرتفعات الجولان مؤكدة انها تبذل كل جهودها للافراج عنهم فيما نفذ الجيش السوري عمليات مكثفة على محور جوبر.
وقالت المنظمة الدولية في بيان لها “قامت مجموعة مسلحة باحتجاز 43 من عناصر قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة فجر اليوم (أمس) في محيط القنيطرة”.
وكانت مصادر إسرائيلية قالت ان مسلحين تابعين لجبهة النصر المؤيدة للقاعدة اختطفوا ظهر أمس عشرات الجنود الفلبينيين الذين يخدمون في قوة مراقبة وقف
إطلاق النار في هضبة الجولان السورية المحتلة.
وأضافت المصادر أن الحادث وقع قرب معبر القنيطرة الذي يشهد منذ يومين معارك دامية بين الجيش السوري ومسلحي النصرة الذين يحاولون السيطرة على المعبر الذي يربط بين الجزء المحرر من الجولان والجزء الخاضع للاحتلال الإسرائيلي والذي يعمل تحت إشراف الأمم المتحدة.
الى ذلك نفذت وحدات من الجيش السوري سلسلة عمليات مكثفة على محاور العمليات في جوبر أسفرت عن تدمير أوكار ومقرات بما فيها والقضاء على العديد من الإرهابيين. وفي حلب أوقعت وحدات من الجيش إرهابيين قتلى ومصابين في الليرمون وأم القرى وتل رفعت وكفر كرمين وحلب القديمة. كما أوقعت وحدات من الجيش أعدادا من الإرهابيين قتلى ومصابين بعضهم من جنسيات غير سورية في عدد من مناطق ريف إدلب، فيما دمرت وحدات أخرى من الجيش سيارة تقل إرهابيين وخمس دراجات نارية قرب سد ابطع في بلدة الشيخ مسكين وقضت على آخرين باستهداف تجمعاتهم في محيط تل حمد وفي مقلع عاصم باللجاة ومحيط خربة غزالة وداعل بريف درعا. وفي دير الزور دمرت وحدات من الجيش أوكارا لإرهابيي ما يسمى تنظيم “دولة العراق والشام” الإرهابي في بلدة موحسن وقرية المريعية.
فقد نفذت وحدات من الجيش سلسلة من العمليات المكثفة على محاور العمليات في جوبر أسفرت عن تدمير أوكار ومقرات بما فيها من أسلحة وذخيرة والقضاء على العديد من الإرهابيين.
وترافقت العمليات مع عمليات أخرى مماثلة على محور عربين وزملكا نجم عنها مقتل إرهابيين وإصابة آخرين.
وقال مصدر عسكري إن وحدة أخرى من الجيش دمرت معملا لتصنيع العبوات الناسفة وقضت على العديد من الإرهابيين في شارع الزهور بخان الشيح في ريف دمشق.
وفي حلب وريفها أوقعت وحدات من الجيش السوري إرهابيين قتلى ومصابين في الليرمون وأم القرى وتل رفعت وكفر كرمين وحلب القديمة والشعار وتل علم وحندرات.
وذكر مصدر عسكري أن وحدات من الجيش دمرت أيضا 4 سيارات بمن فيها من إرهابيين في خان العسل وأخرى في الجابرية بعضها مزود برشاشات ثقيلة وأوقعت عددا من الإرهابيين قتلى ومصابين.
وفي إدلب أوقعت وحدات من الجيش أعدادا من الإرهابيين قتلى ومصابين بعضهم من جنسيات غير سورية في عدد من مناطق ريف إدلب ودمرت مستودعا لقذائف الهاون وسيارات مزودة برشاشات ثقيلة.
وذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة تصدت بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية لارهابيين حاولوا الاعتداء على نقاط عسكرية بقريتي طلب والدبشية بريف إدلب وأوقعت أعدادا منهم قتلى ومصابون.
وأضاف المصدر أن وحدة من الجيش قضت على أعداد من الإرهابيين بينهم 16 متزعما من جنسيات غير سورية وأصابت آخرين ودمرت عددا من السيارات المزودة برشاشات ثقيلة ومحطة اتصال لاسلكية في محيط بلدتي سرجة وشنان بجبل الزاوية في ريف إدلب.
واستهدفت وحدة من الجيش وكرا للإرهابيين قرب قرية بينين بجبل الزاوية في ريف ادلب ما أدى الى مقتل واصابة العديد منهم بعضهم من جنسيات غير سوريا ودمرت لهم مستودعا لقذائف الهاون وسيارات مزودة برشاشات وعربتين مصفحتين في حين استهدفت وحدة أخرى من جيشنا الباسل وكرا لإرهابيي تنظيم ما يسمى “جبهة ثوار سوريا” الإرهابي في محيط تلة المعرة بريف إدلب وأوقعت من فيه قتلى ومصابين.
في هذه الأثناء واصلت وحدات من الجيش عملياتها ضد تجمعات وأوكار الإرهابيين في عدد من أحياء درعا البلد وريفها وألحقت في صفوفهم خسائر بالعديد والعتاد.
وذكر مصدر عسكري أن وحدات من الجيش دمرت سيارة تقل إرهابيين وخمس دراجات نارية بالقرب من سد ابطع في بلدة الشيخ مسكين وقضت على آخرين باستهداف تجمعاتهم في محيط تل حمد وفي مقلع عاصم باللجاة ومحيط خربة غزالة وداعل ومحيط جسر صيدا بريف درعا.

إلى الأعلى