الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / رئيس كوريا الجنوبية يقيل وزير المال وكبير مسؤولي الاقتصاد

رئيس كوريا الجنوبية يقيل وزير المال وكبير مسؤولي الاقتصاد

سيئول ـ ا.ف.ب: أقال رئيس كوريا الجنوبية مون جاي ـ إن أرفع مسؤولين حكوميين في قطاع الاقتصاد، حسبما أعلنت حكومة الاقتصاد الحادي عشر في العالم الذي يواجه تباطؤاً في النمو وارتفاعاً في معدّل البطالة وتفاوتاً في المداخيل. وأعلن ناطق باسم الرئاسة الكورية الجنوبية أنّ وزير المال كيم دونغ-يوون وكبير مسؤولي السياسة الاقتصادية في الرئاسة جانغ ها-سونغ، أقيلا من منصبيهما. وذكرت وسائل إعلام أنّ خلافات تدور بين الرجلين بشأن طرق معالجة الوضع الاقتصادي. وعرف مون على الصعيد الدولي بدوره في الانفراج الكبير مع الشمال الذي يمتلك قنبلة ذرية. لكن في الداخل، تواجه سياسته الاقتصادية مزيداً من الانتقادات وتتراجع شعبيته في استطلاعات الرأي. وقد رفعت حكومته الحدّ الأدنى للأجور وخفّضت ساعات العمل وحوّلت عقود العمل المؤقّتة إلى عقود دائمة في إطار سياسة تهدف إلى تحفيز “نمو يعتمد على العائدات”. وهو تبدّل كامل بالمقارنة مع نموذج إعادة التوزيع السابق للنمو والذي يعتمد على الصادرات واستثمارات المجموعات الكبيرة الكورية الجنوبية. وكانت كوريا الجنوبية التي دمّرتها الحرب الكورية (1950-1953)، شهدت تقدماً هائلاً في العقود التالية، رفعها إلى المرتبة الحادية عشرة في ترتيب أقوى اقتصادات العالم والمرتبة الرابعة في آسيا.

إلى الأعلى