الخميس 15 نوفمبر 2018 م - ٧ ربيع الاول ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / الإفراج عن صحفيين جزائريين بعد أسبوعين من حبسهما

الإفراج عن صحفيين جزائريين بعد أسبوعين من حبسهما

الجزائر ـ ا.ف.ب: أمرت محكمة بالجزائر ليل الخميس الجمعة باطلاق سراح صحفيين اثنين “في انتظار استكمال التحقيق” بعد اسبوعين من حبسهما بتهم “القذف والتهديد والتعدي على الحياة الخاصة”.
وبعد جلسة علنية دامت يوما كاملا وجزءا من ليل الخميس، أمرت محكمة بئر مراد رايس بالعاصمة الجزائرية ب”استكمال التحقيق” والافراج عن عبدو سمار ومروان بودياب وهما رئيس تحرير وصحفي في موقع “الجزائر بارت”.
وكانا قد وضعا قيد الحبس الاحتياطي في 25 اكتوبر على أثر شكوى من أنيس رحماني صاحب قناة “النهار” أكبر مجموعة اعلامية خاصة في الجزائر وعبد القادر زوخ والي (محافظ) مدينة الجزائر، بحسب محاميين.
وكانت النيابة طالبت باستكمال التحقيق واستجواب اطراف في القضية او سجنهما سنة نافذة.
وخلال مرافعاتهم أشار المحامون إلى “الخروقات” العديدة في التحقيق الابتدائي الذي أجراه الدرك الوطني.
وصرحت المحامية زبيدة عسول أن “الدعوى العمومية تحركت قبل رفع الشكوى: عبدو سمار وضع رهن الحبس يوم 23 اكتوبر على الساعة الثانية والنصف ظهرا بينما تقدم انيس رحماني بشكواه على الساعة الخامسة بحسب التحقيق الابتدائي”

إلى الأعلى