الأربعاء 20 سبتمبر 2017 م - ٢٩ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / مشاريع بـ300 مليون ريال لتعزيز إمكانات (اقتصادية الدقم) السياحية
مشاريع بـ300 مليون ريال لتعزيز إمكانات (اقتصادية الدقم) السياحية

مشاريع بـ300 مليون ريال لتعزيز إمكانات (اقتصادية الدقم) السياحية

مع استكمال تشغيل المطار ورصيف السفن
الدقم ـ العمانية: تشهد المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم تنفيذ العديد من المشروعات السياحية التي تعزز من إمكانات المنطقة وقدراتها على استقطاب السياح والمستثمرين وتشير التقديرات إلى أن تكلفة هذه المشروعات تتجاوز الـ 300 مليون ريال عماني.
وقد عملت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم على تجهيز المنطقة السياحية التي تبلغ مساحتها 25 كيلومترا مربعا وتزويدها بكافة مرافق البنية الأساسية من كهرباء ومياه وطرق واتصالات، وتتميز المنطقة السياحية بواجهة بحرية تمتد الى 19 كيلومترا .
ويوجد في المنطقة حاليا عدة فنادق واستراحات سياحية تم إنشاؤها خلال الفترة الماضية من بينها فندق كراون بلازا وهو فندق من (4) نجوم، وفندق المدينة ذو الـ (3) نجوم وتمتلك الفندقين شركة عمران للتنمية السياحية، كما قامت مجموعة محمد البرواني بإنشاء فندق بارك إن وهو عبارة عن مجموعة من الشاليهات والاجنحة والمطاعم ومن المتوقع افتتاحه خلال العام الجاري.
كما تقوم شركة المدينة العقارية بتنفيذ مشروع سياحي متكامل يشتمل على مركز تجاري وشقق فندقية ومجمع سكني وملعب جولف بتكلفة تقدر بـ 70 مليون ريال عماني، وسيتم تنفيذ المشروع على أربع مراحل.
وتعتبر مدينة واجهة الدقم أحد أبرز المشروعات السكنية في المنطقة، وقد تم خلال العام الجاري افتتاح المرحلة الأولى من المشروع الذي قامت بإنشائه شركة تنمية الدقم وهي شركة حكومية بالكامل، وتتألف المرحلة الأولى من (344) وحدة سكنية راقية وملاعب وصالات رياضية وتسهيلات مختلفة، وتقوم الشركة حاليا بالعمل على تنفيذ المرحلة الثانية المتوقع إنجازها في عام 2017م والتي تضم وحدات سكنية متنوعة ومركزا تجاريا ومرافق رياضية وترفيهية مختلفة باستثمار تبلغ قيمته (60) مليون ريال عماني.
وتقوم شركة النهضة للخدمات بإنشاء وتطوير مشروع السكن الوظيفي والعمالي الذي يتكون من مجمع سكني يتسع في طاقته القصوى لـ 10 آلاف شخص وتبلغ التكاليف الرأسمالية للمشروع حوالي (38) مليون ريال عماني ومن المتوقع إنجازه في عام 2015م.
وتوقعت الدراسة التي قامت بها الهيئة من خلال بيوت خبرة عالمية أن يزداد حجم الطلب على الخدمات الفندقية في الدقم خلال العشرين عاماُ القادمة إلى ما بين (5) إلى (8) فنادق في حين توقعت دراسة أخرى قامت بها شركة ميناء الدقم أن تتمكن المنطقة من استقطاب رحلات السفن السياحية إليها، خاصة في نوعين رئيسيين هما سياحة رجال الأعمال وسياحة الاستجمام والبيئية.
ومع الأهمية المتزايدة لقطاع السياحة والدور المنتظر من المرافق السياحية في تحقيق تطلعات السكان ومواكبة النمو في القطاعات الأخرى بالمنطقة قامت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم بإعداد مخطط للتصميم العمراني لتطوير المناطق السياحية والتجارية والخدمية ضمن الحيز الحضري لمدينة الدقم الحديثة، وضمن الشريط الساحلي، ووفقا لهذا المشروع سيتم توفير العديد من المواقع الاستثمارية بمساحات مختلفة لإنشاء فنادق ومنتجعات شاطئية.
كما عملت الهيئة على تحسين فرص الوصول الى المنطقة من خلال استكمال أعمال إنشاء وتشغيل مطار الدقم الإقليمي حيث احتفلت الهيئة في 23 يوليو 2014م بالتشغيل المبكر لمطار الدقم كما تمت زيادة الرحلات من (3) رحلات أسبوعيا بين مسقط ومطار جعلوني إلى (4) رحلات بين مسقط والدقم، مما أوجد خيارات أكبر أمام المستثمرين والعاملين في محافظة الوسطى والأهالي الذين استفادوا بشكل كبير من خط مسقط ـ جعلوني منذ افتتاحه في نوفمبر من عام 2012م والذين سوف يستفيدون بشكل أكبر من تشغيل مطار الدقم وزيادة عدد الرحلات التي تربط محافظتي مسقط والوسطى.
وتعمل الهيئة في إطار اهتمامها بالقطاع السياحي على استكمال إنشاء وتشغيل رصيف السفن السياحية وسفن النقل البحري ضمن الرصيف الحكومي لميناء الدقم والمتوقع في مطلع عام 2016م، وفي الوقت نفسه تقوم الهيئة بإعداد وتنفيذ برامج ترويج وتسويق سياحي للمنطقة، بهدف إبرازها على المستويين الوطني والإقليمي، وعقد شراكات مع منظمي الرحلات السياحية على المستويين المحلي والإقليمي من أجل زيادة أعداد السياح القادمين إلى المنطقة، ورفع نسبة الإشغال الفندقي طيلة أيام العام.
وتعد حديقة الصخور أحد أبرز المواقع الجيولوجية التي تعمل هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم على المحافظة عليها وتطويرها وتوظيفها سياحيا باعتبارها موقعا أثريا يحتضن مجموعة متنوعة وثرية ونادرة من الصخور التي ترسم لوحة جمالية وفريدة من نوعها.

إلى الأعلى