الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 4.7 مليار ريال عماني عرض النقد بالمفهوم الضيق.. وشبه النقد يبلغ 8.3 مليار ريال
4.7 مليار ريال عماني عرض النقد بالمفهوم الضيق.. وشبه النقد يبلغ 8.3 مليار ريال

4.7 مليار ريال عماني عرض النقد بالمفهوم الضيق.. وشبه النقد يبلغ 8.3 مليار ريال

الودائع والائتمان بالبنوك التجارية ترفع المؤشرات النقدية للسلطنة
مسقط ـ العمانية: شهد مختلف المؤشرات النقدية خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي زيادة ملحوظة نتيجة للزيادة التي طرأت على كل من الودائع والائتمان لدى البنوك التجارية العاملة بالسلطنة التي أدت الى تحفيز مجمل الأنشطة الاقتصادية في البلاد.
وذكر التقرير الصادر عن البنك المركزي العماني ان عرض النقد بمفهومه الضيق والذي يتكون من النقد المتداول بين الجمهور وودائع تحت الطلب بالعملة المحلية قد ارتفع بشكل ملحوظ بنسبة قدرها 9ر30% ليبلغ 7ر4 مليار ريال عماني في نهاية شهر يونيو من العام الحالي مدفوعاً بشكل رئيسي بارتفاع النقد لدى الجمهور بنسبة 8ر16% وكذلك الزيادة في الودائع تحت الطلب بنسبة 2ر36%.
أما شبه النقد والذي يتكون من مجموع ودائع التوفير وودائع لأجل بالريال العماني زائد شهادات الإيداع المصدرة من قبل البنوك التجارية بالإضافة الى حسابات هامش الضمان وجميع الودائع بالعملة الأجنبية فقد ارتفع بنسبة 5ر8% ليبلغ 3ر8 مليار ريال عماني في نهاية يونيو عام 2014 مقارنة بـ7ر7 مليار ريال عماني خلال نفس الفترة من عام 2013.
كما شهد عرض النقد بمعناه الواسع والذي يتكون من مجموع (عرض النقد بمعناه الضيق بالإضافة الى شبه النقد) ارتفاعا بنسبة 7ر15% ليبلغ 13 مليار ريال عماني خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي مقارنة بـ3ر11 مليار ريال عماني في يونيو 2013.
وقد جاء التوسع النقدي (النمو في عرض النقد) خلال الفترة (يونيو2013 ـ يونيو 2014) عطفا على الزيادة في اجمالي الأصول المحلية للجهاز المصرفي بنسبة 5ر20% تلتها الزيادة في صافي الأصول الأجنبية بنسبة 9ر11%.
وفيما يخص أداة البنك المركزي العماني لامتصاص السيولة الفائضة والتي تتمثل بشهادات الإيداع ـ بفترة استحقاق 28 يوماً ـ فقد انخفض المتوسط المرجح لأسعار الفائدة عليها بشكل طفيف من 130ر0% في يونيو 2013 الى 123ر0% في يونيو 2014.
أما أداة البنك المركزي العماني لضخ السيولة في الجهاز المصرفي والمتمثلة في عمليات إعادة شراء الأوراق المالية فقد استقر متوسط أسعار الفائدة عليها عند واحد% منذ مارس 2012 .
يذكر انه تم تخفيض سقف سعر الفائدة على القروض الشخصية والسكنية بنسبة نقطة مئوية واحدة الى 6% اعتبارا من الثاني من شهر أكتوبر 2013.. وقد انخفض متوسط أسعار الفائدة في سوق الإقراض ما بين البنوك لليلة واحدة من 156ر0% في يونيو 2013 الى 128ر0% في يونيو 2014.
وفيما يتعلق بهيكل أسعار الفائدة للبنوك التجارية فقد شهدت أسعار الفائدة تراجعا على الودائع والقروض على حد سواء حيث انخفض المتوسط المرجح لأسعار الفائدة على الودائع بالريال العماني من 247ر1% في يونيو 2013 الى 041ر1% في يونيو 2014.
فيما شهد المتوسط المرجح لأسعار الفائدة على القروض بالريال العماني تراجعا بشكل أقل حدة لينخفض من 514ر5% الى 207ر5% خلال نفس الفترة.

إلى الأعلى