الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م - ٤ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / 50 صورة تقدم احتفاء 4 فنانين عراقيين بجماليات عمان وتنوعها الحضاري والإنساني
50 صورة تقدم احتفاء 4 فنانين عراقيين بجماليات عمان وتنوعها الحضاري والإنساني

50 صورة تقدم احتفاء 4 فنانين عراقيين بجماليات عمان وتنوعها الحضاري والإنساني

مسقط ـ الوطن:
احتضن جاليري سارة ببيت الزبير، بمسقط معرض الصور “عمان بعيون عراقية”، الذي يقام بالتزامن مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد، وتحت رعاية سعادة السيد إبراهيم البوسعيدي محافظ البريمي، وبحضور عدد من الفنانين والمهتمين.
المعرض الذي سيستمر حتى 30 نوفمبر 2018م، جاء ليقدم رؤية أربعة من المصورين العراقيين إلى السلطنة، دفعهم إلى ذلك فضول المستكشف وحماس الزائر ليصطادوا بعدساتهم لقطات ومناظر من عمان ويقدمونها في معرض “عمان بعيون عراقية”. حيث جاء إلى السلطنة المصور حسن شبوط، والمصور حسين السماوي، والمصور باسم المهدي، والمصور عقيل غانم بدعوة من الفنان العماني المبدع خالد الرواحي، وحطوا رحالهم في مسقط التي انطلقوا منها إلى أهم المناطق السياحية في السلطنة، وحول رحلتهم يقول المصورون: “في عمان وجدنا أكثر مما توقعنا حيث التنوع المكاني، والتضاريس المختلفة، والعمران الفخم، والوجوه المعبرة، والفيافي المجردة، ولا نخفيكم سرًا لو قلنا لكم إننا لم نحط بكل ما هو موجود في السلطنة حيث إن بيئة السلطنة غنية بكل محاور التصوير، بل وأكثر من ذلك، فالأماكن المتنوعة تعطي حافزًا فنيًا للابتكار، وإلى الآن نشعر إننا لم نروي ظمئنا الضوئي من السلطنة”.
يحوي المعرض على خمسين صورة ركز فيها الفنانون على الجانب الفني أكثر منه التوثيقي، وسعوا إلى الاقتراب من التذوق الجمالي بأبسط العناصر لتحاكي جميع الأذواق وكل مستويات التلقي الضوئي. آملين أن يكون هذا المعرض أحد جسور التواصل بين الأشقاء العرب، ونافذة لرؤية عمان بعيون لم تعتدها.

إلى الأعلى