السبت 15 ديسمبر 2018 م - ٧ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / سدادب بعبري طبيعة خلابة تحكي تاريخ وحضارة بلدة لم يفارقها الجمال
سدادب بعبري طبيعة خلابة تحكي تاريخ وحضارة بلدة لم يفارقها الجمال

سدادب بعبري طبيعة خلابة تحكي تاريخ وحضارة بلدة لم يفارقها الجمال

مروج وينابيع متدفقة وتراث يتحدث عن نفسه

زارها : سعيد بن علي الغافري
تصوير :سالم بن حمدان الشملي:
الحديث عن القرى العمانية يحمل في طياته العديد من الصور الجمالية والتاريخية والحضارة والعادات والقيم التي تتجلى معانيها وحروفها بالبهاء في سجل الحضارة العمانية وتنوع مفرداتها بروعة المكان وثرائه وهو حديث له شجون بسحر الجمال الذي تتصف به قرانا وبلدة سدادب بهدوء طبيعتها الساكنة غرب ولاية عبري والتي تبعد عنها زهاء 50كيلو مترا يكمن سر جمالها في سحر طبيعتها وينابيعها وواحاتها ومدرجاتها الزراعية وتراثها الابي الزاخر بكل معانيه وتجلياته وصور الحياة الحضارية للانسان العماني وبطولاته وعراقته التاريخية
الوطن زارت بلدة سدادب الزاهية بالجمال والتراث والمنجزات العصرية الحديثة وقضينا ساعة من النهار بين جنباتها ومروجها الخضراء وكانت الانطلاقة من البداية مكتب الوطن بعبري في قلب مركز ولاية عبري مرورا بالمرتفع والعراقي والعينين والدريز وعند وصولنا للدوار المتجه لبلدات مسكن وهجيرمات ومقنيات اخذنا المسير في الطريق المتجه لبلدات مقنيات وشميت وبلاد الشهوم والبليدة وحيل بني غريب وعند وصولنا لبلدة مقنيات الرائعة بواديها وحصنها وواحاتها الزراعية وعلى بعد اثنين كيلو مترا وصلنا بلدة سدادب التي تتزين بجمال جبالها المحيطة بها ومدرجاتها الزراعية والتي تتجاور مع بلدات مقنيات ومقر والوادي الكبير والبليدة وحيل بني غريب وشميت
رافقنا في رحلتنا لاماكن بلدة سدادب المواطن حميد بن مسعود بن عبدالله الشملي احد الاهالي الذي قال لنا بان بلدة سدادب تتميز بمقومات غنية وطبيعة خلابة ووادي خصب وقد سميت بذلك لتعدد السدود المائية الصغيرة بها والتي يستفيد منها الاهالي في ري مزروعاتهم عن طريق شق الافلاج ومنها الغويز والصاروج والقبيل والبسيتين وحيل بشير والامبا او العين. وتتبع البلدة احياء زراعية عديدة ابرزها الفقي والقابل العالي والقابل السافل والبسيتين وحيل بشير ومدرجاتها الزراعية والتي تزيدها بهاء وجمالاوتمتاز البلدة بطبيعتها الخلابة والمياه الوفيرة وجبالها المحيطة بها فهي تقبع في هدوء الطبيعة وسحرها مشكلة لوحة من الجمال والابداع
ويضيف : يعد سد سدادب من المشاريع الحديثة التي نفذتها الحكومة الرشيدة فهو مقصد للزوار يتطلب الاهتمام به وتطويره كما ان البلدة تزخر بعدة مواقع ابرزها حصن البلد ويقع في جبل الحصن وهو من المعالم الاثرية وشاهد على اصالة التاريخ والحضارة فهو ينتظر الترميم واستغلاله سياحيا وايضا من المعالم المتميزة في البلدة فلج القابل بروعة هندسته فهو ينبع من بئر عميقة تحت سطح الارض ويمتد مجراه في ساقية لمسافة كيلو مترا على هضبة الوادي بمحاذاة الجبل ترتفع ساقيته تدريجيا الى ان تصب مياهه في حوض مائي. على ارتفاع عشرة امتار عن سطح الارض ويعد الفلج من الكنوز السياحية التي يتطلع الاهالي الى تطويرها كمحطة كذب للزائرين .
وقد حظيت بلدة سدادب بخدمات متنوعة في كافة المجالات ولله الحمد ويمتهن الاهالي العديد من الاعمال في مجال التجارة والزراعة والصناعات الحرفية والثروة الحيوانية كما يمارسون اداء الفنون والالعاب الشعبية في مختلف المناسبات ويتطلع الاهالي بتوفير عدد من الخدمات ابرزها مد شبكة مياه المسرات والذي سيحل مشكلة تلوث مياه الابار الذي يعتمد عليه الاهالي كمصدر للشرب وكذلك العمل على تنفيذ شبكة الصرف الصحي والذي سيحوي الجوانب الصحية للمجتمع كما يتطلع الاهالي الى رصف طرق البلدة والتي لاتتعدى اربعة كيلو مترا وانارة الطريق وتقوية شبكة الاتصالات وخدمات الانترنت .

إلى الأعلى