الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م - ٤ ربيع الثانيI ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / ولايات الظاهرة تواصل احتفالاتها وبهجتها بالعيد الوطني الـ48 المجيد
ولايات الظاهرة تواصل احتفالاتها وبهجتها بالعيد الوطني الـ48 المجيد

ولايات الظاهرة تواصل احتفالاتها وبهجتها بالعيد الوطني الـ48 المجيد

رصد – سعيد بن علي الغافري ومحمود زمزم :
احتفلت ولايات محافظة الظاهرة عبري وينقل وضنك بمناسبة العيد الوطني الثامن والاربعين المجيد وسط فرحة كبيرة واعتزاز بما تحقق من نهضة تنموية شاملة شهدتها ولايات المحافظة وقد اقام اصحاب السعادة ولاة محافظة الظاهرة احتفالات استقبال للمهنئين بالعيد الوطني المجيد والتي عبرت عن اصدق المشاعر والمحبة والولاء والعرفان لباني مسيرة النهضة المباركة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – ونظمت مدارس المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الظاهرة برامج وفعاليات اذاعية عبرت عن مكنون الفرح والابتهاج ومسيرات طلابية لبعض المدارس وفقرات غنائية ورقصات واهازيج وعروض مسرحية.
وعبر المواطنون عن اعتزازهم بما تحقق من منجزات تنموية شاملة في ولايات محافظة الظاهرة حيث رصدت “الوطن” هذه المشاعر بهذه المناسبة المجيدة .
في البداية يقول سنيدي بن حميد الشعيلي نائب رئيس المجلس البلدي بمحافظة الظاهرة : 48 عاما من عطاء الخير لم يكن صدفة بل جاء بالتضحية والفداء والبذل والعطاء من أجل رفعة هذا الوطن وعزته والنقلة الكبيرة لهذا الشعب الأبي التي تحققت له تعد مكرمة في عهد قابوس المفدى الذي في عهد جلالته ارتقت عمان الى سمو المجد والعز والرفعة لتكن مسيرة الخير نحو أمل سعيد من عطاء كل يوم وسنوات ولتكن سنوات البذل والعطاء هبة ونبراسا وضياء ودافعا نحو إنجازات أكبر لمسيرة ازدهار أرحب .
محمد بن عبدالله بن علي البلوشي قال : أن ألسنتنا تلهج بالشكر والعرفان لجلالته الذي جعل الإنسان العماني أساس ومحضر التنمية فالمشاريع عديدة وتنتشر في كل يوم ولقد نالت محافظة الظاهرة نصيبا كبيرا من المشاريع والتي ألحقتها بركب التقدم والازدهار .
وعبر محمد بن زايد بن حمود الهنائي عن سعادته بما تتحقق من نقله نوعية في مناحي الحياه من تطور متسارع الخطى في جميع المجالات وقال : منذ ان أشرق فجر النهضة وعمان توالت فيها المشاريع والمنجزات في كل مكان ، فهناك مشاريع طرق تربطها مع المحافظات ودول الجوار ونهضة اقتصادية واجتماعية غيرت وجه الحياه في أربعة عقود فحقيقة الأمر المواطن سعد بمنجزات العهد الميمون .
حمد بن راشد بن حمد المعمري قال : 18 من نوفمبر من كل عام اجمل يوم في حياتنا هو عيد السعد والهناء يوم نجدد فيه العهد والولاء والعرفان لباني النهضة الحديثة تتجلى فيه سمات المجد والاصالة والتاريخ العماني .
ويقول سيف بن علي الغافري : يمثل لنا يوم الثامن عشر من نوفمبر يوم عز ومجد وافتخار فيه اشرق شعاع شمس النهضة المباركة بقيادة باني نهضتها الذي اولى المواطن العماني جل الرعاية والاهتمام في هذا اليوم الالسن تلهج عرفانا للقائد الباني بما تحقق عبر مسيرة النهضة السعيدة .
مطر بن عبدالله بن مرير المقبالي يقول : تعجز الكلمات في وصف المشاعر وتعجز الاقلام عن التعبير عن ما يجول بخاطرنا من مشاعر وفرح وسرور فرحتنا بالثامن عشر من نوفمبر هي فرحة وطن بأكمله فرحة من القلب للقلب والالسن تلهج بالدعاء الى الله ان يحفظ ابينا وقائدنا المفدى .
وقال راشد بن حميد بن سعيد الشهومي : الثامن عشر من نوفمبر المجيد يوم ميلاد قائد ودولة دولة سطرت مجدها بأحرف من نور ورسم مجدها وأسس بنائها سيد وباني عمان جلالة السلطان المعظم وبتضحيات عظيمة ومنجزات غالية فحق لنا أن نفخر ونفاخر بهذا المجد التليد .
زهران بن حمد الحاتمي قال بان العيد الوطني مفخرة يستذكرها المواطن كل عام ليستذكر معها الانجازات التي تحققت في ربوع البلاد في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ، مثمنا ما تحقق من انجازات طوال مسيرة النهضة المباركة .

إلى الأعلى