الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أكثر من 100 شركة في معرض المُنتجات العُمانية “أوبيكس 2014″
أكثر من 100 شركة في معرض المُنتجات العُمانية “أوبيكس 2014″

أكثر من 100 شركة في معرض المُنتجات العُمانية “أوبيكس 2014″

يقام منتصف سبتمبر الجاري بدبي
قال المهندس باسم بن علي الناصري مدير عام التسويق والإعلام في المؤسسة العامة للمناطق الصناعية وعضو لجنة معارض المنتجات العمانية الخارجية المشتركة إن اللجنة تواصل جهودها المكثّفة لإقامة معرض المُنتجات العُمانية الثالث “أوبيكس 2014″ في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 14 إلى 16 سبتمبر الجاري.
وتضم معارض المنتجات العمانية الخارجية المشتركة بالإضافة إلى المؤسسة العامة للمناطق الصناعية كل من غرفة تجارة وصناعة عمان والهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات.
وأشار الناصري في تصريح صحفي إلى أن المعرض يتكون من 140 جناحا وبمساحة كلية تقدر بـ 4000 متر مربع تقريبا، ولغاية الان هنالك اكثر من مائة شركة عمانية أكدت مشاركتها بالمعرض و بمشاركة عشر مشاريع من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالإضافة إلى خمسة مشاريع حرفية، مشيراً إلى إن هنالك تنوع في منتجات الشركات والمصانع المشاركة بين المواد الغذائية، والمواد الدوائية، والأثاث، والألمنيوم والمعادن والمعدات المعدنية والبلاستيكية، ومواد البناء والرخام، والمنسوجات والأقمشة والمنتجات الجلدية، والعطور ومستحضرات التجميل، والأسمدة والزراعة، والخدمات اللوجستية وغيرها من الصناعات العمانية.
وأشار الناصري إلى أن اختيار دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة كوجهة ثالثة لمعرض أوبيكس يأتي من منطلق أن كون إمارة دبي مقبلة على عدة مشاريع عملاقة تتطلب كميات كبيرة من المنتجات الخام والمنتجات الأولية كاستضافتها لمعرض إكسبو الدولي 2020 الذي يقام كل خمس سنوات ويستمر لفترة 6 أشهر ويستقطب ملايين الزوار، بالإضافة إلى الإعلان مؤخراً عن إطلاق مشروع “مول العالم” الذي يعد أكبر مركز تجاري في العالم ويمتد على مساحة 14.6 مليون متر مربع، وسيجهز لاستقبال 180 مليون زائر سنويا، علاوة على أن دول الإمارات العربية المتحدة تعد أكبر شريك تجاري للسلطنة، حيث يشهد حجم التبادل التجاري بين البلدين نموا متصاعدا خلال الخمس سنوات الأخيرة و بمختلف المنتجات و السلع الاستهلاكية، كما أكد المهندس باسم الناصري أن هنالك جهود حثيثة من كافة الشركاء بمعرض المنتجات العمانية الخارجية فقد قامت كل من وزارة التجارة والصناعة وغرفة تجارة وصناعة عمان والمؤسسة العامة للمناطق الصناعية والهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات بالتعاون مع شركة إندكس لتنظيم المؤتمرات والمعارض – عضو إندكس القابضة- بتحضيرات مستمرة واستعدادات متواصلة لإقامة هذا المعرض بالصورة التي تتناسب مع الجودة العالية التي وصلت إليها المنتجات العمانية وإبرازها بأبهى حلّة تمكّنها من الدخول بقوة إلى الأسواق الإماراتية التي تعد من أكبر الأسواق التجارية في الشرق الأوسط، حيث كانت الاجتماعات التنسيقية مستمرة سواء مع المستثمرين العمانيين والشركات العامنية الراغبة في المشاركة في المعرض، أو مع الجهات ذات الاختصاص بدولة الإمارات، حيث أقيم الأسبوع الماضي في إمارة أبوظبي وبالتنسيق مع سفارة السلطنة هناك مؤتمر صحفي بحضور عدد كبير من رجال الأعمال والوسائل الإعلامية تم خلاله عرض تفاصيل معرض المُنتجات العُمانية الثالث “أوبيكس 2014″ ودعوة المستثمرين وأصحاب الأعمال والجهات ذات الاختصاص لزيارة المعرض والاطلاع على المنتجات العمانية والتعرف على المزايا والسهيلات التي تقدمها السلطنة للراغبين في إقامة مشاريعهم الخاصة فيها، كما سيقام الأسبوع القادم وبالتنسيق مع غرفة تجارة وصناعة دبي إقامة مؤتمر صحفي في مدينة دبي للغرض نفسه.
وحول مشاركة المؤسسة العامة للمناطق الصناعية في المعرض، قال الناصري: أرتأت المؤسسة خلال هذا المعرض التسويق لمنطقة البريمي الصناعية التي تقع في محافظة البريمي على الحدود الشمالية الغربية مع دولة الإمارات العربية المتحدة على مساحة إجمالية تبلغ 5.5 مليون متر مربع، وتعد بوابة السلطنة من جهة الغرب لمحاذاتها مدينة العين بإمارة أبوظبي، وذلك لقرب هذه المنطقة من الإمارات وتميزها بموقع استراتيجي يتوسط مجموعة من المنافذ التسويقية الحيوية داخل السلطنة وخارجها، فعلى المستوى الداخلي، تبعد المنطقة حوالي 100 كم عن ميناء صحار الصناعي، و300 كم عن مطار مسقط الدولي، بينما على المستوى الخارجي تبعد المنطقة عن مطار العين الدولي أقل من 40 كم وأقل من 120 كم عن مطار دبي الدولي وميناء جبل علي، الأمر الذي يجعلها حلقة وصل لإقامة المشاريع والتبادل التجاري بين دول الخليج العربي، وتهدف المؤسسة من التسويق لمنطقة البريمي الصناعية إلى تحقيق رسالتها المتمثلة في جذب الاستثمارات الصناعية وتقديم الدعم المتواصل لها من خلال وضع الاستراتيجيات التنافسية إقليميا وعالميا، وإيجاد بنية أساسية متطورة، وتوفير خدمات القيمة المضافة، وتسهيل العمليات والإجراءات التي تصاحب العمليات الاستثمارية، وبالتالي تعزيز مكانة سلطنة عمان كمركز إقليمي ريادي في مجالات التصنيع، وتقنية المعلومات والاتصالات، والابتكار، والتميز في مبادرات الأعمال.
وختم المهندس باسم بن علي الناصري مدير الإعلام والتسويق بالمؤسسة العامة للمناطق الصناعية تصريحه بتوجيه رسالة شكر لمعالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة على حرصه المستمر على نجاح المعرض ومتابعته الدائمة لسير العمل فيه، وكذلك الدور الكبير الذي يقوم به مكتب السلطنة التجاري بدبي للترويج عن معرض المنتجات العمانية الثالث “أوبيكس 2014″ من خلال التواصل مع المكاتب التجارية لمختلف دول العالم في الإمارات العربية المتحدة والتنسيق مع مجمعات رجال الأعمال، كما تقدم الناصري بالشكر لمجموعة النصر للرخام الراعي الرئيسي للمعرض، ووكالة ضمان إئتمان الصادرات وشركة أريج للزيوت النباتية، والشركة العمانية للمنتجات الغذائية (المدهش) على الرعاية الذهبية، وميناء صلالة الراعي الداعم، بالإضافة إلى الشريك اللوجستي شركة المدينة للخدمات اللوجستية.
يذكر أن معرض المنتجات العمانية “أوبيكس 2014″ هو المعرض الثالث الذي تقوم لجنة معارض المنتجات العمانية الخارجية المشتركة بتنظيمه بعد نجاح المعرضين الأول والثاني في العاصمة السعودية الرياض في ديسمبر 2012 والعاصمة القطرية الدوحة نوفمبر 2013، حيث أن نتائج هذين المعرضين ظهرت بصورة إيجابية، وذلك من خلال زيادة حجم صادرات السلطنة للدولتين بنسب تراوحت بين 50 % و80 %، ويتوقع تحقيق مكاسب أكبر من استضافة دبي لدورة معرضنا الثالثة خلال الشهر الجاري، بعد التوسع الكبير الذي طرأ على المعرض في نسخته الثالثة من خلال عدد الشركة ونوعيتها، حيث تقوم هذه المعارض بتوفير السبل الملائمة للشركات والمستثمرين الإقليميين والدوليين للاستفادة من المنتجات العُمانية من خلال الفرص التجارية المتعددة لها وسوف يسمح للزوار الاستفادة من المنتجات في السوق المتنامية للمنتجات العُمانية، حيث تقوم هذه المعارض بتقديم الجودة العالية التي وصلت إليها المنتجات العُمانية، كما يهدف المعرض إلى فتح آفاق للمزيد من التعاون والتكامل بين الشركات المماثلة في البلدين ولزيادة حجم التبادل التجاري بينهما، كما أنها تأتي المعرض في إطار خطة السلطنة للمزيد من الانفتاح على الأسواق الخليجية والعربية والعالمية للتعريف بالمنتجات العمانية ورغبة في تحقيق المزيد من التعاون والتكامل التجاري والصناعي بين رجال الأعمال.

إلى الأعلى