السبت 25 مايو 2019 م - ١٩ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / آراء / (إيدكس 2018) .. توطين تكنولجيا التسليح

(إيدكس 2018) .. توطين تكنولجيا التسليح

هيثم العايدي

مع الفوائد المتعارف عليها من المعارض العسكرية كونها ملتقى للتعرف على أشكال التسليح العالمي وعقد صفقات السلاح .. يأتي معرض الصناعات الدفاعية والعسكرية “إيدكس 2018″ الذي أقيم بالقاهرة خلال الفترة من 3 إلى 5 ديسمبر الجاري ـ كأحدث هو الأول من نوعه الذي تنظمه مصر ـ ليفتح آفاقا جديدة لتوطين تكنولوجيا صناعة وتطوير الأسلحة وعدم الاكتفاء باستجلابها من الخارج علاوة على تكريس التوجه نحو تنويع مصادر السلاح الذي انتهجته مصر خلال السنوات السابقة.
فالمعرض شهد حضور نحو 373 شركة متخصصة في حلول الأمن والدفاع تمثل41 دولة بالإضافة إلى أجنحة دولية تمثل21 دولة حول العالم مع تخصيص جناح للأمن ومكافحة الإرهاب لعرض أحدث المعدات والحلول التقنية في هذا المجال.
واستحوذ الجناح المصري على اهتمام عدد كبير من الزوار، حيث ضم الجناح الإنتاج العسكري المتنوع لوزارة الإنتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع و«الشركة العالمية للبصريات» التابعة للقوات المسلحة وشهد ظهور أول طائرة مصرية بدون طيار «ASN-209 UAV» من إنتاج الهيئة العربية للتصنيع التي أنتجت أيضا عمود إنارة ذكي من إنتاجها مزود بكاميرات تليفزيونية، وخاصية «واي فاى»، بحيث يستطيع التعامل مع بلاغات الحوادث والإسعاف ويعمل بالطاقة الشمسية وكذلك عربات مدرعة مثبت عليها مدافع والتي تتميز بخاصية تأمين الطاقم حال حدوث انفجارات وأيضا رادار يقوم بالكشف عن الأهداف التي تحلق على الارتفاعات شديدة الانخفاض والمتوسطة، والرادار المصري ثنائي الأبعاد.
وظهرت أيضاً مركبات مقاومة للألغام ومضادة للكمائن بشراكة أجنبية وتصنيع محلي مصري يصل إلى 70%.
كذلك فإن الإنجاز الكبير الذي تحقق من وراء (إيدكس 2018) يتمثل في طبيعة الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي تم توقيعها خلال المعرض والتي تشمل في مجملها مشاركة مصرية في عمليات البناء والصيانة ونقل التكنولوجيا والتسويق.
فمذكرات التفاهم شملت إنشاء شركة مصرية فرنسية لتنفيذ أعمال البناء والصيانة، والتأمين الفني لجميع القطع الفرنسية العاملة بالقوات البحرية المصرية وكذلك أعمال التدريب.
كما تم توقيع مذكرة أخرى بين القوات البحرية المصرية وشركة سلنجر الفرنسية للتصنيع المشترك ونقل التكنولوجيا والتسويق والبيع لمنتجات الشركة من القوارب المطاطية القتالية السريعة والحصول على رخصة حق التصنيع والبيع والتسويق بالشرق الأوسط وإفريقيا حصرياً بترسانة القوات البحرية المصرية.
وتم توقيع مذكرة بين القوات البحرية المصرية ومجموعة سلنجر الفرنسية للتصنيع المشترك، كما تتعاون قوات الدفاع الجوي مع مجموعة ليوناردو الإيطالية ى «الرادار» كذلك ستورد شركة إيجمان البوسنية ذخائر للأسلحة الصغيرة.
ووقعت القوات الجوية المصرية اتفاقية مع شركة داسو الفرنسية تتعلق بالتأمين الفني للطائرات متعددة المهام من طراز رافال، حيث تنص الاتفاقية على التدفق المستمر لقطع الغيار، وذلك للحفاظ على الصلاحية الفنية للطائرات، كما تم توقيع اتفاقية أخرى لتدبير طائرات موجهة بدون طيار مع شركة كاتيك الصينية.
ومن ضمن الاتفاقيات أيضا اتفاقية مع شركتين فرنسيتين لتدبير معدات اتصالات المحطات الأرضية، والتي تعمل مع الأقمار الصناعية، واتفاقية مع شركة برتغالية لتوريد نظام اتصال داخلي. وأخرى لتدبير وتوريد أجهزة مراقبة ليلية وحرارية.. ومع الجانب البرتغالي أيضا تم توقيع تعاقد لتدبير وتطوير محطات إعاقة إلكترونية.
لقد وضع (إيدكس 2018) مصر كمقصد للاستثمار الدفاعى والعسكري الذي يستند على قدرات المؤسسة العسكرية المصرية وعراقتها التاريخية مع اتجاهها المستمر نحو التحديث والتطوير.

Aydi007@yahoo.com

إلى الأعلى