الإثنين 25 مارس 2019 م - ١٨ رجب ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / البحث العلمي يواكب الاحتياجات

البحث العلمي يواكب الاحتياجات

يأتي فوز13مشروعاً بحثياً بالجائزة الوطنية للبحث العلمي و6 مشاريع بحثية طلابية بجائزة بحوث الطلاب ليعمق التأكيد بأن نهج التنافسية في البحث العلمي في السلطنة يستند بالأساس على مدى مواكبة هذه الأبحاث للاحتياجات والمتطلبات التنموية بحيث لا تكون مخرجات البحث العلمي حبيسة الأدراج لعدم جدواها أو عدم قابليتها للتطبيق.
فبالنظر إلى البحوث الفائزة نجد أنها تلامس احتياجات تنموية مثل زيادة المساحات الخضراء أو تطوير قطاع الاتصالات ونظم المعلومات، حيث كان نصيب القطاع بحثين عن نظام وصول مسبق التشفير لشبكات الجيل الخامس الخلوية وآخر لبروتوكول خلايا التوجيه لشبكات الاستشعار اللاسلكية تحت الماء بقيادة.
كذلك تناولت بحوث أخرى ما يتعلق بتعزيز القيمة المضافة ورفع تنافسية منتجات عمانية مثل مشاريع تقييم جودة العسل العماني واستخلاص المواد الشمعية من مخلفات سعف شجرة النخيل وتحديد المواد الصيدلانية المضافة للأدوية العشبية وعينات الغذاء.
وفي القطاعات الصحية والاجتماعية تأتي البحوث المتعلقة جينات مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية والكشف عن مضادات الأكسدة في عصير الرمان والتبرع بالدم باستخدام تقنية إنترنت الأشياء وظاهرة التدخين بين الطلبة وتحسين إعادة تدوير النفايات.
وفي قطاع الطاقة والصناعة تعلقت البحوث بالعديد من التقنيات التي ترصد في تأثير مركبات معينة في عمليات الصناعة والطاقة وتصميم وتطوير تقنية تعمل بالطاقة الشمسية لمساعدة مختلف الأشخاص محدودي الحركة في السلطنة وتصميم وتطبيق معمل اختبار الإجهاد في أدوات حفر النفط.
كما أن الفائدة الأخرى من هذه المنافسة يتمثل في زيادة السعة البحثية والابتكارية بالسلطنة عبر كم البحوث التي تدخل المنافسة.
المحرر

إلى الأعلى