الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 م - ٢٦ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / (داعش) يواصل تمدده في العراق و(الناتو) يدرس مواجهته
(داعش) يواصل تمدده في العراق و(الناتو) يدرس مواجهته

(داعش) يواصل تمدده في العراق و(الناتو) يدرس مواجهته

بغداد ـ عواصم ـ وكالات:
واصل تنظيم ما يسمى بالدولة الإسلامية (داعش) تمدده في العراق، حيث أفاد ضابط رفيع المستوى في الشرطة العراقية أن مسلحي ما يسمى بـ”الدولة الإسلامية” اقتحموا قرية تل علي الواقعة غرب كركوك صباح أمس الخميس واختطفوا 50 رجلا. وأوضح الضابط الذي طلب عدم كشف اسمه أن “مسلحي داعش انسحبوا أمس من قرية تل علي الواقعة غرب كركوك لكنهم عادوا أمس وقاموا بخطف 50 رجلا وشابا واقتادوهم إلى جهة مجهولة مع 15 سيارة تم الاستيلاء عليها”. من جهته أكد راسموسن للصحفيين قبيل انطلاق أعمال قمة الناتو في ويلز أمس الخميس ، أن دول الحلف ستدرس مثل هذا الطلب بجدية في حال تقدم الحكومة العراقية به. على صعيد آخر أعلن الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو أمس الخميس أنه من المقرر أن يتم التوقيع على خطة تمهد لوقف إطلاق النار في شرق أوكرانيا اليوم الجمعة مع الانفصاليين في عاصمة بيلاروسيا، في حين يضاعف حلف شمال الأطلسي ضغوطه على موسكو. وقال بوروشنكو ضيف قمة الأطلسي في نيوبورت في ختام اجتماعه مع قادة أميركا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا “غدا في مينسك سيتم توقيع وثيقة تتضمن المراحل التدريجية لتنفيذ خطة السلام الأوكرانية”.
وأضاف إن “البند الأول في الخطة هو وقف إطلاق النار”. ومن المقرر عقد اجتماع في عاصمة بيلاروسيا اليوم الجمعة بين ممثلين عن كييف وموسكو والانفصاليين ومنظمة الأمن والتعاون الاقتصادي في أوروبا. وأضاف بوروشنكو “في حال تم اللقاء الجمعة سأعطي تعليمات إلى رئاسة الأركان لوقف إطلاق النار من جانب واحد”.
وعلى موقعهم الرسمي أعلن الانفصاليون الموالون لروسيا استعدادهم لإصدار أمر بوقف إطلاق النار اليوم الجمعة في حال التوصل إلى اتفاق في مينسك. من جهته أعلن البنتاجون أمس الخميس أن روسيا حشدت على الحدود مع أوكرانيا جنودا ومعدات “أقوى بكثير مما شاهدناه” منذ بدء الأزمة بين كييف والانفصاليين المقربين من موسكو. وأكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية الكولونيل ستيفن ورين بينما تعقد قمة لحلف شمال الأطلسي في المملكة المتحدة تهيمن عليها الأزمة الأوكرانية أن “القوات المنتشرة على طول الحدود مزودة إمكانيات استثنائية، كما أن قدرتها التدميرية لا سابق لها”. وأضاف “هناك جنود على الأرض وتركيز أكثر لقطع المدفعية وتركيز أكثر لأنظمة الدفاع الجوي وتركيز أكثر للصواريخ وانتشار أكثر من عشرة آلاف جندي على الحدود”. وأكد المتحدث “نحن قلقون جدا”.

إلى الأعلى