الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أعواد : الجبل الأخضر ينتظر “التلفريك”

أعواد : الجبل الأخضر ينتظر “التلفريك”

في الوقت الذي شهد فيه القطاع السياحي حراكا نحو الجبل الأخضر وصل لرقم 42 الف سائح لمدة ستة اشهر، وهو رقم ضعيف مقارنة مع سمعة الجبل الاخضر محليا وخليجيا، الا انه مفرح لوجود تزايد عددي كيفي بجانب كمي للزوار.
ومع كثرة سيلان لعاب الأعداد السياحية وما تسمع من معلومات عن رونق الجبل الاخضر وما ينتجه من فاكهة موسمية، فانه بالامكان ان يكون قطاعا جاذبا للسياحة صيفا وشتاء. مع قدرة شركة “عمران” ان تبني وتعمر مزيدا من البيوت الايوائية في ظل عزوف المستثمرين عن الاستثمار السياحي في السلطنة لسبب أو لآخر لا داعي أن نطرقه في هذه العجالة.
لكن ما نؤكد عليه ان بلادنا بها مقومات سياحية متعددة بالامكان ان تكون مزارات سياحية ثرية للمنتج العماني الباحث عن التنوع حسب سياسة البلاد، بحيث ألا نقتصر على النفط.
القطاع السياحي من القطاعات الواعدة التي كلما اعطينا له من استثمار واهتمام أعاد الينا ذلك سريعا، وعلينا ألا نكتفي بتعلل شعبي، فالشعب العماني منفتح ومرحاب للجميع، وهو مرشد سياحي لكل زائر لعمان.
نحن اليوم ومع الحراك السياحي للجبل الأخضر، أن نخطوا خطوات في تجهيز مشروع “تلفريك” ليعزز من التدفق السياحي حتى لساعات وليس لليلة او ايام في الجبل الاخضر، كونها تجربة الكل سيسعى لتجربتها خاصة من ابناء السلطنة قبل ان يتدفق السياح من الخارج.
اننا اليوم امام مرحلة من العمل لاثراء القطاع السياحي الحيوي الذي تعول اقتصادات الدول الكثير في تعزيز مداخيلها من حيث التدفق السياحي الكبير، وهو بلا شك عامل مهم لنا في السلطنة ان نحذو حذو دول الاستقطاب السياحي العالمية، والتي تهافت على تقديم كل ما يطلبه السياح خاصة سياحة العائلات التي يجب علينا نحن في السلطنة اثراءها ببرامج وفعاليات لجذب الافواج السياحية خاصة في منطقة الخليج الذين يبحثون عن مواقع جذب جديدة بجانب ما هو موجود في دول الجوار.
ولا شك أن الجبل الأخضر بات اليوم مقصدا مهما للسياح مع افتتاح فندق اليلا من قبل شركة عمران، وهو أمر مهم في جذب أفواج سياحية متعددة وهو ما يخدم القطاع في الجبل وما حوله من أسواق ومطاعم.
لعلنا نرى قريبا ما اعلن عنه معالي وزير السياحة حول الدراسات بشأن انشاء “تلفريك” في منطقة الجبل الأخضر في القريب العاجل حتى يحقق نقلة نوعية للسياحة في الجبل الأخضر.

يوسف البلوشي
اعلامي
yahmedom@hotmail.com

إلى الأعلى