الثلاثاء 23 أبريل 2019 م - ١٧ شعبان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / مهرجان الرستاق العربي للمسرح الكوميدي يحتفي بـسالم بهوان ويكرم نجوم الفن العماني والعربي
مهرجان الرستاق العربي للمسرح الكوميدي يحتفي بـسالم بهوان ويكرم نجوم الفن العماني والعربي

مهرجان الرستاق العربي للمسرح الكوميدي يحتفي بـسالم بهوان ويكرم نجوم الفن العماني والعربي

اليوم عرض «شقة للبيع» لـ «نقابة المهن التمثيلية» المصرية

الرستاق ـ من منى الخروصية :
دشنت مساء أمس الأول الدورة الثانية من مهرجان الرستاق العربي للمسرح الكوميدي التي حملت اسم الفنان الراحل سالم بهوان، وذلك بكلية التربية بولاية الرستاق وتحت رعاية معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام بحضور كوكبة من نجوم الفن في الوطن العربي ومنطقة الخليج والسلطنة، بالإضافة إلى عدد من أصحاب السعادة وأعضاء المجلس البلدي والمدعوين وعشاق الفن في السلطنة. في بداية الحفل الذي قدمه الفنان والشاعر أحمد الكلباني ألقى الفنان محمد بن خميس المعمري رئيس المهرجان كلمة المهرجان أشار من خلالها إلى أن المسرح منبع الحضارات ومنصة الشعب وصوت الناس الذي يعبر عن قضاياهم ويملأ وقت فراغهم ويستعرض مواهبهم ومهاراتهم من خلال أشكاله المتنوعة وصوره المتجددة ما بين الملهاة والمأساة والأداء الفردي والجماعي وأشار المعمري إلى أن الخشبة ينبعث منها الفن حياً ويتجسد النص روحاً بدون خدع الكاميرات ولا انتقاء المواقع وهكذا يبقى المسرح الفن الحي والمشهد المباشر بين الفنان وجمهوره.
وأوضح المعمري أن مهرجان الرستاق العربي الكوميدي في دورته الثانية يأتي ليمثل إيمان وإصرار فرقة الرستاق المسرحية وهي تضع ولاية الرستاق بالشكل الخاص والسلطنة بالشكل العام كبقعة مضيئة في خارطة المسرح العربي والمسرح العالمي عموما، فبرغم التحديات إلا أن هذه الفرقة الأهلية رغم تواضع إمكانياتها المادية ومحدودية أدواتها أبت إلا أن تجتمع الفرق المسرحية العربية هنا لتقدم لوحة كوميدية بعروضها المتميزة فترسم البسمة وتشيع روح الفكاهة المطعمة بهموم الناس واهتماماتهم على هذه الخشبة أطلت علينا نجوم مازالت تشع فنا وريادة وهم وإن غابوا عنا جسدا فما زالت إبداعاتهم تلهمنا.وأضاف رئيس المهرجان المعمري لقد ارتأينا أن تحمل هذه الدورة اسم الفنان العماني الراحل سالم بهوان، وسعيا منا كجزء من منظومة الخليج العربي تربطنا الأواصر والدين فقد حرصنا بأن نضع نصب أعيننا وخصصنا جوائز باسم الفنان الكويتي الكبير عبدالحسين عبد الرضا وجائزة أخرى باسم الفنان القطري الكبير عبدالعزيز بن جاسم رحمة الله عليهم فقد ظلوا ينابيع إلهام فني يغذي الساحة المسرحية والفنية عموما.وقدم المعمري خلال كلمته الشكر لكل المؤسسات الحكومية والتجارية والأفراد، الذين عملوا على دعم هذه الدورة بما في ذلك كلية التربية بالرستاق وعلى رأسها عميد الكلية الدكتور أحمد البدراني على جهودهم لاستضافة هذا الحدث المميز والكبير. تمثلت فقرات حفل الافتتاح في عرض فيلم توثيقي من ذاكرة المهرجان في الدورة الأولى بعدها قدمت الجمعية العمانية للسينما فيلما عن حياة الفنان الراحل سالم بهوان ومسيرته في الفن، كما قدم الفنان التشكيلي سالم السلامي مادة فليمية مصوّرة في إحدى الواحات الزراعية بقرية الوشيل وهي إحدى القرى المعروفة بولاية الرستاق، الفيلم حمل عنوان (للحُب بقية) تخللها فقرة رسم صور بورتريه للفنانين الثلاثة الراحلين(سالم بهوان، عبدالحسين عبدالرضا، عبدالعزيز بن جاسم) الذي غيَّبهم القدر ورحلوا عن عالمنا تاركين ورائهم حب الجمهور وعامة الناس، وهذا العمل إحدى مبادرات المهرجان لتكريم الفنانين الراحلين الذين ما زالت لهم بصماتهم الواضحة والمؤثرة. وضمن فقرات حفل الافتتاح قدم الفنان علي عبد الستار ثلاث مقطوعات غنائية بعنوان سلام ياعمان ودار السلام وأحبه وأحب اسمع سواليفه وهذا العنابي.وفى ختام حفل الافتتاح قام راعي المناسبة بتكريم مجموعة من المشاركين والمدعوين من داخل السلطنة وخارجها بما في ذلك الراحل الفنان سالم بهوان، حيث تسلم التكريم ابنه (حمد)، وتضمن الحفل معرضا لجماعة التصوير الضوئي بالرستاق احتوى المعرض على 35 لوحة فنية كفعالية مصاحبة للمهرجان بعنوان(الرستاق عبر الزمان)حيث يظهر المعرض أبرز معالم ولاية الرستاق بسلطنة عمان التاريخية والثقافية والحضارية والإنسانية، ويعتبر حصيلة مسابقة تنافس فيها مجموعة من المصورين الضوئيين المحترفين والهواه وفناني الفياب بالولاية وخارجها.كما صاحب حفل الافتتاح مسيرة احتفال بمصاحبة فريق رايدرز عمان للدراجات النارية، كما قدمت فرقة قلعة الرستاق للفنون التقليدية رزحات شعبية أمام مسرح الاحتفال. برنامج اليوم تعرض فرقة مسرح نقابة المهن التمثيلية بجمهورية مصر العربية مسرحية شقة للبيع يعود سيناريو المسرحية اشترى “علي” شقة بعد أن وجد أخيرا بنت الحلال التي سوف تسعده ويسعدها بعد أن تقدم به العمر وعندما دخل الشقة وجد فيها شخصا يدعى “كريم” ومعه عقد لنفس الشقة، فقد باع “توفيق” شقته لعلي وكريم فكان الصراع على الشقة على الحلم على النقود، ثم دق جرس الشقة أكثر من مرة لنفاجأ بأشخاص غريبة لهم علاقة بتلك الشقة فماذا سوف يفعل علي وكريم مع تلك الشخصيات، وما هو موقف الجارة من الشقة وهل سوف تتدخل فى حل المشكلة وينتهي الصراع بين علي وكريم ويأخذ أحدهما الشقة، المسرحية من تأليف عمرو عبده دياب وإخراج مصطفى سليمان.كما يصاحب المهرجان مجموعة من حلقات العمل يقدمها الدكتور كريم خنجر والدكتور خالد بوزيد.

إلى الأعلى