الأربعاء 20 فبراير 2019 م - ١٥ جمادى الأخرة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق: إحباط تسلل لـ(داعش) بالقرب من الحدود السورية
العراق: إحباط تسلل لـ(داعش) بالقرب من الحدود السورية

العراق: إحباط تسلل لـ(داعش) بالقرب من الحدود السورية

تجدد التظاهرات في البصرة
بغداد ـ وكالات: كشفت قوات الحشد الشعبي العراقي عن إحباط تسلل لتنظيم “داعش” الإرهابي من منطقة سوسة السورية باتجاه العراق.وقال قائد عمليات الأنبار في “الحشد”، قاسم مصلح، إن وحدات “الحشد” أحبطت تسللا لتنظيم “داعش” من منطقة سوسة السورية وتم دك التجمعات المسلحة وإبادة مجموعتين كاملتين للتنظيم. وقال مصلح في تصريحات صحفية إن “قوات الحشد الشعبي رصدت في الساعة التاسعة من مساء الجمعة تجمعين لداعش متجهين من سوريا باتجاه الحدود العراقية”. وأضاف أن القوة المدفعية والصاروخية للحشد عالجت الموقف على الفور وتمكنت من إبادة المجموعتين بالكامل على بعد 5 كيلو مترات فقط من الحدود. ونوه القيادي مصلح بأن هجوم يوم أمس الاول المدفعي على منطقة سوسة في سوريا أسفر عن مقتل قيادات بارزة في التنظيم. وختم بالقول: زيادة التحرك الداعشي على الحدود جاء بسبب انطلاق عمليات الجيش السوري وما تعرف بـ”قوات سوريا الديمقراطية” لملاحقة عناصر التنظيم في سوسة وهجين.
يذكر أن الطيران العراقي أعلن خلال الأيام الماضية عن أكثر من ضربة جوية وجهها ضد مواقع لتنظيم “داعش” داخل الأراضي السورية. وتنفذ القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي إضافة إلى الطيران الحربي العراقي عمليات داخل الأراضي السورية بهدف ضرب تجمعات ومقرات تابعة لـ”داعش”. وفي محافظة كركوك ، صرح الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العراقي العميد يحيى رسول أن القوات العراقية اعتقلت أربعة عناصر من تنظيم داعش، يعملون على نقل المعلومات إلى عناصر التنظيم في مناطق بالمحافظة. وذكر رسول أن “قوات استخبارات ومكافحة إرهاب كركوك، العاملة ضمن وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية في وزارة الداخلية، أطاحت بخلية تابعة لعصابات داعش الإرهابية مكونة من 4 متهمين في قرية قرة تبة ناحية يايجي، كانوا يعملون على تزويد الإرهابيين بمعلومات عن القوات الأمنية الماسكة للأرض”.وقال :”تمت عملية إلقاء القبض استنادا لمعلومات استخباراتية دقيقة من خلال تسخير المصادر الأمنية”. وتسعى القوات العراقية إلى تقويض نشاط فلول داعش في العراق من خلال الاستعانة بنشاط الأجهزة الاستخبارية والمواطنين للقضاء على التنظيم وتدمير إمكانياته.
على صعيد آخر، تجددت مساء أمس الأول في محافظة البصرة جنوب العراق التظاهرات المنددة بـ”الفساد” و”سوء” الخدمات، فيما أحرق متظاهرون مقرا للشرطة العراقية. وذلك بحسب ما ذكره موقع ” روسيا اليوم” الالكتروني. وأوضح مصدر لـ”روسيا اليوم” إن “العشرات من المتظاهرين احتشدوا بالقرب من مبنى محافظة البصرة للتنديد بسوء الخدمات”، مبينا أن “الشرطة حاولت تفريق المتظاهرين ونشبت مشادات بين الطرفين”. وأضاف أن “المتظاهرين أحرقوا مقرا (كرفان) تابعا للشرطة في إحدى تقاطعات المحافظة، فيما شبت النيران في المنطقة الفاصلة بين المتظاهرين والشرطة”.

إلى الأعلى