الجمعة 19 أبريل 2019 م - ١٣ شعبان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / بالخسارة أمام إيران صفر/2 .. منتخبنا يودع آسيا بأخطاء قاتلة
بالخسارة أمام إيران صفر/2 .. منتخبنا يودع آسيا بأخطاء قاتلة

بالخسارة أمام إيران صفر/2 .. منتخبنا يودع آسيا بأخطاء قاتلة

رسالة أبوظبي ـ من صالح البارحي:
ودع منتخبنا نهائيات أمم آسيا 2019 ، وذلك بعد الخسارة بثنائية نظيفة أمام المنتخب الايراني في اللقاء الذي جرت احداثه مساء أمس بساحة ملعب محمد بن زايد في العاصمة الاماراتية أبوظبي، قدم منتخبنا اداء متوسطا على غير العادة وارتكب الكثير من الاخطاء التي ساهمت في خسارته لمواجهته بدور الـ 16 ، وقد كان بإمكان منتخبنا التقدم بهدف في الدقيقة الثانية من عمر المباراة لولا ضياع ركلة الجزاء التي سددها احمد كانو في يد علي رضا .
سجل هدفي ايران كل من علي رضا جان بخش عند الدقيقة (32) بخطأ دقاعي بحت من محمد المسلمي، فيما سجل اشكان ديجاجاه الهدف الثاني من ركلة جزاء عند الدقيقة (40) .

ضياع فرصة التقدم
بداية نموذجية من منتخبنا الوطني بعد أن لعب محمد المسلمي كرة طويلة خلف المدافعين لمحسن الغساني الذي انطلق بكرته صوب مرمى علي رضا وقبل ان تحين لحظة التسديد يتعرض للعرقلة من ماجد محمدي ليحتسبها الحكم المكسيكي ركلة جزاء يلعبها احمد كانو على يمين الحارس علي رضا الذي قرأها جيدا ويبعدها بشكل مثالي جدا ليضيع هدف التقدم لمنتخبنا عند الدقيقة الأولى من عمر المباراة ، فيما حصل ماجد محمدي على أول انذار اصفر في المباراة وبوقت مبكر جدا.
المنتخب الايراني يحاول العودة سريعا لاجواء اللقاء من خلال تسديدة قوية من ساردار ازمون تمر قريبة جدا من مرمى فايز الرشيدي (5) وسط اجواء جماهيرية مثيرة للغاية في ملعب مدينة محمد بن زايد، الايرانيون يبدأون في البحث الحثيث عن اي ثغرة تصلهم الى مرمى الرشيدي من خلال الكرات العرضية عن طريق الاظهر على رأس ساردار المزعج ، فيما منتخبنا يحاول تهدئة اللعب لامتصاص حماس الايرانيين الذين اخذوا الثقة بشكل كبير، فايز الرشيدي يحاول تهدئة اللعب لأطول وقت ممكن من الثواني، عرضية جميلة جدا من سعد سهيل على رأس جميل اليحمدي الذي يعيدها للمتمركز رائد ابراهيم لكن علي رضا جان بخش يبعدها في الوقت المناسب منقذا مرماه من هدف التقدم لمنتخبنا .
عودة ايران
ايران وبخبرة لاعبيه يعرف كيف يسير الامور لوضع منتخبنا تحت الضغط ، فيحصل على ركلة ثابته قريبة من منطقة الجزاء يلعبها سيد اشكان يبعدها محمد المسلمي الى ركنية يلعبها سيد اشكان في المرتين لكنها بلا جديد في الركلتين (20 , 21 ) رغم أن ساردار حاول في اللعبتين ، فرصة هدف سهل لايران تضيع من مهدي تريمي الذي لعب كرته متسرعا وهو بداخل منطقة الجزاء (25) ، يرد عليه علي البوسعيدي بتسديدة قوية للغاية من على حافة منطقة الجزاء لكنها تعتلي العارضة بقليل (27) .

هدف سهل
هدف سهل للغاية للمنتخب الايراني بعد ان تباطأ المسلمي في ابعاد الكرة السهلة جدا عن منطقة الخطر يخطفها سيد المجد حسيني يدفعها سهلة جدا في شباك فايز الرشيدي هدفا اول للمنتخب الايراني دون اي مجهود يذكر (32) ليتغير سيناريو المباراة رأسا على عقب بعد أن كانت الامور تسير على ما يرام.
ثقة ايرانية
الهدف اعطى دفعة معنوية عالية للايرانيين وهو امر منطقي جدا، فيما وضح تأثير الهدف على معنويات لاعبينا ما منح الايرانيين سيطرة وافضلية بحثا عن هدف قتل المباراة في الشوط الاول، محسن الغساني ينطلق بكرته متجاوزا الجميع إلا أن لحظة التمرير خانته لتضيع فرصة التعادل في وقت جيد، ركلة جزاء يمنحها الحكم للمنتخب الايراني عند الدقيقة (39) ضد سعد سهيل يلعبها سيد اشكان هدفا ثانيا لايران عند الدقيقة (40) في حلق المرمى ليزداد الموقف صعوبة على منتخبنا بطبيعة الحال .
محاولة العودة
منتخبنا يحاول العودة للمباراة قبل فوات الاوان، ليسدد محسن الغساني كرة قوية يبعدها علي رضا إلى ركنية يلعبها رائد ابراهيم بلا جديد (44) وكاد المنتخب الايراني ان يسجل الهدف الثالث بعد ان لعب كرته بشكل رائع للغاية لكنها تعتلي العارضة بقليل، دقيقة واحدة وقتا بدل ضائع لا تغير النتيجة لينتهي الشوط الاول بتقدم ايران 2/صفر.
الشوط الثاني
بدأ فيربيك الشوط الثاني بإجراء تغيير بدخول خالد الهاجري بدلا من صلاح اليحيائي لتفعيل الشق الهجومي ، ايران مدفوعا بهدفين في الشوط الاول وآلاف المشجعين يواصل زحفه الهجومي على مرمى الاحمر العماني الذي لم يجد بدا سوى زيادة الدفاع خشية هدف ثالث ينهي المباراة تماما، الضغط الايراني يبدأ من منتصف ملعب المباراة مما زاد من اخطاء لاعبينا في المناطق الخلفية، وكاد ساردار يضيف الهدف الثالث عند الدقيقة (52) بعد أن اخطأ سعد سهيل في ابعاد الكرة السهله .
سيطرة ايرانية
سيطرة ميدانية كاملة للمنتخب الايراني فيما اكتفى منتخبنا بالدفاع فقط دون ابداء اي مقاومة تذكر الا من خلال الكرات الطويلة التي لا تربك الدفاعات الايرانية كثيرا نظرا للخبرة الكبيرة للفريق الايراني، فايز الرشيدي يبعد هدفا محققا للايرانين بعد ان اخطأ خالد البريكي في تقدير الكرة ليجدها مهدي تريم امامه ليسددها قوية جدا من منطقة قريبة يبعدها الرشيدي إلى ركنية (58)، وخطأ جديد للبريكي يتعامل معه المسلمي بارتكاب خطأ ليحصل من خلاله على انذار اصفر (59)، والضغط الايراني يتواصل والاخطاء الدفاعية تكثر في المناطق الخلفية بسبب الضغط المتواصل والخطا في التمرير .
محاولة العودة
يحاول منتخبنا العودة للمباراة مجددا ليلعب محسن الغساني كرة رأسية لكن كرته تمر بجانب القائم الايمن (64) وخشونة متعمدة من فاهد عمري يحصل من خلاله على انذار اصفر (66) ، تغيير اول لكيروش بدخول روزبه شيشمي وخروج علي رضا جان بخش لإعادة التوازن لخط الوسط الايراني (69) ، حارب السعدي يحاول كسر الجمود في المباراة ليسدد كرة قوية تعتلي العارضة الايرانية بقليل (75)، تغيير جديد للايرانيين بخروج اشكان ديجاجاه كابتن الفريق ودخول سيد سامان (77) .
تدخل فيربيك
تدخل ثان لفيربيك عند الدقيقة (80) بإخراج احمد كانو (المرهق) ودخول محسن جوهر، المباراة تذهب لسيطرة ميدانية تامة للايرانيين بعد ان تأثر لاعبونا بهبوط حاد في العامل البدني، وفايز ينقذ هدفا سهلا لايران بعد أن تعملق في وجه ساردار (86) وتدخل جديد لفيربيك بخروج محسن الغساني ودخول محمد الغساني، وخروج ساردار ودخول مسعود سليماني في صفوف ايران (89) ، ثلاث دقائق وقتا بدل ضائع لا تسفر عن جديد لينتهي اللقاء بفوز ايران 2/صفر وتأهله لدور الثمانية، فيما ودع منتخبنا النهائيات الآسيوية من دور الـ 16 .

إلى الأعلى