الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 م - ٢٤ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / أفلح الراشدي يترجم واقع التراث والطبيعة العمانية برؤية بصرية فنية
أفلح الراشدي يترجم واقع التراث والطبيعة العمانية برؤية بصرية فنية

أفلح الراشدي يترجم واقع التراث والطبيعة العمانية برؤية بصرية فنية

كتب ـ سعيد بن علي الغافري:
استطاع أفلح بن محمد بن ناصر الراشدي أن يبدع بمخيلته الفنية من خلال أعماله التي تترجم واقع التراث والطبيعة في البيئة العمانية، وأن تكون له بصمة واضحة ومساحة في الفنون الجميلة واستقطاب اعداد كبيرة من متابعيه ومحبيه.
بدأ أفلح الراشدي مشواره مع موهبته منذ ان كان عمره 14عاما وكانت البداية الفعلية التناغم بجماليات الطبيعة العمانية بواسطة قلم الرصاص والألوان الخشبية ومع العزيمة والإصرار واصل موهبته وبشغف عميق وطموح لبلوغ هدفه وتطلعاته، ثم انتقل الى الرسم بألوان الاكريليك والألوان الزيتية حتى اكتسب لونه الخاص في رسم جماليات الطبيعة وأتقن هذه الهواية بترجمة خيالاته بلوحاته الفنية حتى نال استحسان وإعجاب كل من شاهد أعماله الفنية.
وصف أفلح الراشدي أعماله الفنية بأنها ذات أبعاد وطابع خاص في نفسه جعلته يواصل دربه والاستمرارية في إبراز موهبته التي وجدت الإقبال والكلمات المحفزه التي تدعو إلى المزيد من السعي والتطوير.الراشدي حلمه أن يقيم في المستقبل القريب معرضا فنيا لأعماله التي تجسد التاريخ والطبيعة في البيئة العمانية ليضفي الإبداع والجمال.

إلى الأعلى