الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م - ١٧ محرم ١٤٤١ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر: الجيش يعلن مقتل 59 تكفيريا و7 عسكريين في مواجهات بسيناء
مصر: الجيش يعلن مقتل 59 تكفيريا و7 عسكريين في مواجهات بسيناء

مصر: الجيش يعلن مقتل 59 تكفيريا و7 عسكريين في مواجهات بسيناء

تجري مع روسيا (سهم الصداقة) للدفاع الجوي في 2019
القاهرة ـ وكالات: قالت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية امس الثلاثاء إن قوات الجيش والشرطة قتلت 59 “تكفيريا شديدي الخطورة” في مواجهات بشمال ووسط شبه جزيرة سيناء، كما سقط سبعة عسكريين قتلى بينهم ضابط خلال الفترة الماضية. وكانت مصر أطلقت عملية أمنية كبيرة في فبراير العام الماضي للقضاء على متشددين موالين لتنظيم الدولة الإسلامية ينشطون في المنطقة وقتلوا المئات من قوات الأمن والمدنيين في هجمات على مدى السنوات الماضية. ووفقا للبيانات العسكرية، فقد قُتل مئات ممن يشتبه بأنهم متشددون فضلا عن عشرات الضباط والجنود في العملية التي يشارك فيها آلاف من قوات الجيش والشرطة بدعم من الأسلحة الثقيلة والقوات الجوية. وقال بيان القوات المسلحة أمس إن قوات الجيش قتلت “44 تكفيريا شديدي الخطورة عثر بحوزتهم على عدد من البنادق مختلفة الأعيرة وعبوات ناسفة معدة للتفجير وحزام ناسف بنطاق الجيشين الثاني والثالث”. ويشير ذلك إلى منطقتي شمال ووسط شبه جزيرة سيناء. وأضاف أن قوات الشرطة قتلت 15 آخرين في “عملية نوعية” و”ضربة استباقية”. ولم يحدد البيان مكان العملية. ولم يذكر البيان متى قتل هؤلاء على وجه الدقة. ولم يتضمن أيضا أسماء القتلى أو الجماعات التي ينتمون إليها. وقالت القوات المسلحة أيضا إن ضابطا بالجيش وستة من جنوده قتلوا “أثناء الاشتباك وتطهير البؤر الإرهابية” في مناطق العمليات. على صعيد اخر أعلن مسؤول روسي، امس الاول، عن اجراء مناورات سهم الصداقة “للدفاع الجوي مع مصر عام 2019. وأفاد مدير المكتب الإعلامي للمنطقة العسكرية الجنوبية الروسية، فاديم أستافييف، أن أفراد قوات الدفاع الجوي الروس والمصريين سيجرون في أواخر أكتوبر وأوائل نوفمبر المقبلين، للمرة الأولى، تدريبات مشتركة بنظام الدفاع الجوي “ستريلا دروجبا – 2019″ (سهم الصداقة – 2019)، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية. وصرح أستافييف للصحفيين: “شارك ممثلو قيادة المنطقة العسكرية الجنوبية في مؤتمر التخطيط من أجل التحضير لأول تدريبات عسكرية مشتركة بين روسيا ومصر للدفاع الجوي، “ستريلا دروجبا —2019″ (سهم الصداقة ـ 2019)، وناقش عسكريو البلدين مسائل الإعداد وإجراء تدريبات مشتركة، وتحديد القوات المعنية”. وسيعمل عسكريو المنطقة العسكرية الجنوبية، في غضون أسبوعين، كجزء من وحدات الدفاع الجوي في موقع التدريب الخاص بالمركز التكتيكي لقوات الدفاع الجوي المصرية، في التدريب على المهام القتالية. وستقوم فرق مختلطة من قوات الدفاع الجوي الروسية والمصرية لجيشي البلدين بالتدرب على إطلاق النار القتالي. وتقام التدريبات لتبادل الخبرات وتطوير التعاون العسكري والفني بين البلدين، وسيتم إشراك نحو 100 عسكري من الجيش الرابع للقوات الجوية والدفاع الجوي في المنطقة العسكرية الجنوبية.
يذكر في هذا السياق أن آخر مناورات بين البلدين كانت قد أقيمت في نوفمبر من العام الماضي، حيث قام عسكريون من البلدين بأعمال تكتيكية مشتركة وإنزال جوي واستخدام الذخيرة الحية من الأسلحة الخفيفة وأسلحة المركبات القتالية. وكان الطرفان الروسي والمصري، قد توصلا إلى اتفاق بشأن طبيعة المناورات خلال اجتماع عقد بين ممثلي القوات المسلحة المصرية وقيادة القوات المحمولة جوا الروسية، حول القضايا المتعلقة بتنفيذ المناورات التكتيكية عام 2018 الماضي.

إلى الأعلى