الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / رؤوس أحـلام … وخـزْ

رؤوس أحـلام … وخـزْ

دُلنّي إلى داري
إلى بساتين الــبُرتقال ِ
إلى شـارعٍ يعرفني
إلى تـلَّة نسيتُ فيها
رسائلي..
وسوسن موعدنا الأخـيرْ
أحـتاج لرفاقٍ
لا يُشبهونَ سكَّان المدينةِ
وأخـوة
يردونَ عني صفعَة الأيام
أحتاج ُ
لأبناءٍ بطـهرِ الثلجِ
يكنِسون معي غُبار الطلعِ
ويشاركوني رغِيفَ المـَائدهْ!
أحـتاج لألوانٍ
وفـُــــــرشاة
وسُـبورة
تُشبِهُ حــائط طفولتي القديمة
لأرسم كما كُنتُ فيها
خـرزاً أزرقـا ً
وعيون وشَجــــــــرْ!
ذنبي بأنني
رسمتُ لأياميَ أجنحة
فأصبحتُ حمامة
وطــرتُ إلى البعيدِ القصِّي
تاركة بابيَ مفتوحاً
كما هي عادة الحَمقى
فتمَّخضتْ أحلاميَ
بالشَــوكِ والصَّبارِ
ذنبي بأنني
رسمتُ على عجلٍ رحيلي
شــطر مدينة أخرى
لا عيونكَ السـمراء فيها
و لا ربوة لليَاســـمينْ!
فاضَ بي حُـــزني
وبي نـــدمٌ شَــــــــفيفٌ
لا جهة ستعيد لي لغة الحياةِ
سِوى وجهة
ستدلني يومــاً عليها
ستدلني أنتَ
يا أنتَ عليها!

سميرة الخروصية

إلى الأعلى