الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “لا مؤاخذة” يفتتح مهرجان الأقصر للسينما المصرية والأوروبية في جنوب مصر
“لا مؤاخذة” يفتتح مهرجان الأقصر للسينما المصرية والأوروبية في جنوب مصر

“لا مؤاخذة” يفتتح مهرجان الأقصر للسينما المصرية والأوروبية في جنوب مصر

الأقصر ـ رويترز:
افتتح مساء أمس الأول الأحد في مدينة الأقصر بجنوب مصر مهرجان الأقصر للسينما المصرية والأوروبية بالفيلم المصري “لا مؤاخذة”الذي يتنافس في مسابقة الأفلام الطويلة للمهرجان مع 11 فيلما من 11 دولة. والفيلم الذي أخرجه عمرو سلامة . وحضر الافتتاح سفير الاتحاد الأوروبي وبعض السفراء الأوربيين بمصر ومحافظ الأقصر طارق سعد الدين الذي ربط بين إقامة المهرجانات الثقافية والفنية والاستقرار في البلاد بعد “إقرار الدستور” . وقبل عرض فيلم الافتتاح كرم المهرجان في الافتتاح المخرج الروسي فلاديمير منشوف رئيس لجنة التحكيم التي تضم في عضويتها الممثلة الألمانية فرانسيسكا بيتري والمنتج البلجيكي جاك لوران والمنتجة الفرنسية ليز فايول والإستونية كادي لوك مديرة مهرجان السينما الأوروبية المستقلة والممثلة اليونانية كاترينا ديداسكالو ومدير التصوير المصري سعيد شيمي. وقال منشوف إنه قبل وصوله إلى مصر كان يتابع أخبارا متفرقة تقول إن مصر تشهد اضطرابات وعدم استقرار ولكنه لم يجد أثرا لذلك حين جاء وشاهد بنفسه. وكرم المهرجان أيضا الممثل المصري نور الشريف الذي ستعرض له أربعة أفلام هي “زوجتي والكلب” لسعيد مرزوق و”زمن حاتم زهران” لمحمد النجار و”ناجي العلي” و”ليلة ساخنة” لعاطف الطيب. والدورة الثانية التي تستمر أسبوعا يشارك فيها 62 فيلما من 20 دولة. وتنظم المهرجان مؤسسة نون للثقافة والفنون وهي منظمة أهلية لا تهدف للربح يرأسها المخرج المصري محمد كامل القليوبي. ويتنافس في مسابقة الأفلام القصيرة 23 فيلما أما بقية الأفلام فتعرض خارج المسابقتين. والمهرجان الذي ترأسه المصرية ماجدة واصف ينظم قسما لكلاسيكيات السينما المصرية يعرض فيه ثلاثة أفلام روائية هي “المومياء” لشادى عبد السلام و”شيء من الخوف” لحسين كمال و”الطوق والإسورة” لخيري بشارة إضافة إلى الفيلم التسجيلي “وقائع الزمن الضائع .. محمد بيومي” لمحمد كامل القليوبي. ويحتفي المهرجان بالسينما الألمانية الجديدة من خلال عرض ثمانية أفلام تمثل تيارات فنية مختلفة. ويحتفي المهرجان بالسينما المصرية المستقلة حيث بعرض ثمانية أفلام هي (المدينة) ليسري نصر الله و(كليفتي) لمحمد خان و”بصرة” لأحمد رشوان و”الشتا اللي فات” لإبراهيم البطوط و”هرج ومرج” لنادين خان و”عشم” لماجي مرجان و”الخروج للنهار” لهالة لطفي و”فرش وغطا” لأحمد عبد الله السيد. ويمنح المهرجان ثلاث جوائز هي جائزة “عمود الجد الذهبي” و”عمود الحياة الذهبي” لمخرج أفضل فيلم روائي طويل وجائزة عمود الجد الفضي “عمود الحياة الفضي” وهي جائزة لجنة التحكيم الخاصة وتمنح للمخرج وجائزة عمود الجد البرونزي “عمود الحياة البرونزي” وهي جائزة العمل الأول وتمنح للمخرج. ويشارك 70 شابا من محافظات الصعيد بمصر و30 شابا من طلاب أكاديمية الفنون بالقاهرة في حلقات فنية متخصصة لتعليم الشباب أساسيات صناعة الأفلام والتصوير السينمائي خلال المهرجان. والأقصر الواقعة على بعد نحو 690 كيلومترا جنوبي القاهرة كانت عاصمة لمصر في عصر الدولة الحديثة التي يطلق عليه أثريون ومؤرخون عصر الإمبراطورية الفرعونية (نحو 1567-1085 قبل الميلاد). وتضم الأقصر كثيرا من أشهر آثار الفراعنة ومنها معابد الأقصر وهابو والكرنك ومتحفا الأقصر والتحنيط إضافة إلى عدد كبير من مقابر ملوك وملكات الفراعنة.

إلى الأعلى