الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / مصر تعتزم ملاحقة قيادات الإخوان بـ (الانتربول)

مصر تعتزم ملاحقة قيادات الإخوان بـ (الانتربول)

القاهرة ـ وكالات: قال وزير الداخلية المصري محمد إبراهيم إن بلاده تعتزم ملاحقة قيادات جماعة الإخوان الذين أعلن عن اعتزامهم مغادرة قطر وذلك عبر الشرطة الدولية (الانتربول)، كما توقع إبراهيم رحيل المزيد من قيادات الجماعة من قطر وألمح إلى احتمال إغلاق قناة الجزيرة مباشر مصر التي تبث من الدوحة.
وقال إبراهيم في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون الرسمي “أعتقد أن الأعداد أكبر من السبعة الذين تم الإعلان عنهم لأن هناك قيادات كثيرة في قطر وأعتقد أنهم سيرحلون تباعا من قطر.”
وتوقع أن تكون وجهتهم المقبلة تركيا أو بريطانيا. وقال إن مصر ستعمل على ملاحقة القيادات المطلوبة في قضايا عبر الشرطة الدولية (الانتربول).
وألمح إبراهيم إلى احتمال إغلاق قناة الجزيرة مباشر مصر التي تنطلق من الدوحة قريبا. وقال “توارد لنا في الفترة الأخيرة أنهم (في قطر) كانوا قد حددوا شهرا للقيادات وشهرا آخر بالنسبة للجزيرة مباشر مصر.” على حد قوله حيث لم يخض في مزيد من التفاصيل ولم يذكر مصدر المعلومة.
وقال إبراهيم منير وهو قيادي إخواني بارز يقيم في لندن لوكالة رويترز دون الخوض في تفاصيل “قالت السلطات القطرية إنها تتعرض لضغوط وإن ظروفها لا تسمح بوجود هذا العدد في الدوحة.”
وأضاف أن الإجراء لا يعني انقطاع العلاقات بين قطر والجماعة.
وإلى الآن لم يصدر أي تعليق رسمي من قطر بشأن ترحيل بعض قيادات الإخوان.
من جهة أخرى قال وزير الداخلية المصري إن أجهزة الأمن تمكنت بالتنسيق مع القوات المسلحة من مداهمة وكر لخلية تنتمي لجماعة أنصار بيت المقدس، اشتركت في حادث الفرافرة وتفجير مديرية أمن القاهرة وحوادث أخرى، وتم قتلهم جميعا.
وأضاف الوزير، في المؤتمر الصحفي أمس، أنه تم العثور في مكان الحادث على قاذف آربي جي وخمس بنادق آلية وقنابل يدوية ومادة “تى إن تي” المتفجرة، وتم تدمير سيارة مبلغ بسرقتها، كانوا يستخدمونها في حوادثهم.
وأوضح أن الأجهزة الأمنية عثرت على خرائط مع المتهمين لعمليات إرهابية تم تنفيذها ومنها استهداف دورية تابعة لقوات حرس الحدود بمنطقة الفرافرة الذى وقع أواخر مايو وحادث آخر بتاريخ الـ 19 من يوليو الماضي، واستهداف ضباط شرطة في أماكن متفرقة، والاشتراك في تفجير مديرية أمن القاهرة.

إلى الأعلى