الأحد 17 فبراير 2019 م - ١٢ جمادى الأخرة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / السيب يسجل عودة قوية إلى دوري الأضواء ويأمل ظهورا مختلفا بـ (المحترفين)
السيب يسجل عودة قوية إلى دوري الأضواء ويأمل ظهورا مختلفا بـ (المحترفين)

السيب يسجل عودة قوية إلى دوري الأضواء ويأمل ظهورا مختلفا بـ (المحترفين)

متابعة – زينب الزدجالي:
حجز فريق السيب الكروي مقعدا له في منافسات دوري عمانتل للموسم القادم بعد نجاحه في الحصول على بطاقة التأهل من دوري الدرجة الأولى قبل نهاية المسابقة بثلاث جولات، ليكون بذلك اول الفرق المتأهلة وتبقى بطاقتان يتنافس عليها عدد من الفرق التي ابتعد عنها السيب بشكل كبير وضمن التأهل دون الدخول في الحسابات المعقدة والانتظار حتى الجولات الأخيرة من الدوري.
يعود السيب الى دوري عمانتل بعد غياب دام اربع سنوات سعى خلالها الفريق وادارته جاهدين للعودة سريعا، الا ان الظروف لم تكن لصالح الفريق خلال تلك السنوات وابرز خلال الموسم الحالي بعد أن قدم مستوى كبيرا اشاد به الجميع والذي ساهم في التأهل بعد ان برزت ملامح هذا التأهل منذ بدايات المرحلة الاولى من الدوري وكذلك بعد الانتقال التدريجي خلال مراحل المسابقة وبرز بشكل جيد في المرحلة النهائية بعد ان حقق الهدف المطلوب متجاوزا الفرق الخمسة التي تأهلت إلى المرحلة النهائية من دوري الدرجة الاولى.
وخاض السيب مشوار حافل بالإثارة والندية خلال الموسم الحالي اتسم بالتنافس المثير بين فرق دوري الدرجة الاولى، حيث تمكن خلالها السيب من فرض خبرته اولا ومن ثم المستوى الفني الجميل الذي برز فيه الفريق والذي بدأ بدوري المجموعات بعد ان تأهل بجدارة إلى الثانية والنهائية والتي شارك بها ستة فرق ما زالت تتنافس للحصول على بطاقتي التأهل فيما نجح السيب في الحصول على البطاقة الاولى.
مشوار السيب
المتابع لمشوار نادي السيب منذ انطلاقة بطولة دوري الدرجة الأولى بمرحلته الأولى يرى ان الطريق لم يكن مفروشا أمام الامبراطور بالورود، حيث كانت البداية بخسارة خارج الديار بهدف نظيف أمام نادي البشائر وضعت الفريق في موقف محرج مع انتظار جماهيره بداية قوية له في سبيل العودة من جديد إلى مصاف الكبار لكن سرعان مع عاد الفريق بالدعم الجماهيري الكبير لتكون الانطلاقة الحقيقية للفريق في الجولة الثانية بالفوز على المضيبي بنتيجة (3-1) ليواصل تألقه مع الجولة الثالثة ويكسب نادي صلالة بثلاثية نظيفة، ليغادر الفريق لمواجهة نادي بهلاء ويعود بخسارة بهدف يتيم وتكون الخسارة الثانية له.
الامبراطور نهض سريعا وكشر عن أنيابه وتفوق على نادي بدية برباعية نظيفة تبعها بانتصار كان مهما مع مرحلة الاياب من المرحلة الاولى بهدف نظيف على نادي البشائر ويواصل صحوته وجماهيره تواصل زحفها أينما حل الفريق وارتحل ليغادر إلى ملعب نادي المضيبي ويعود بانتصار صعب بنتيجة هدفين مقابل هدف لتشتد المنافسة وبقي السيب يبحث عن التأهل للمرحلة الثانية وأمامه ثلاث مباريات استطاع خلالها التعادل مع نادي صلالة سلبيا وبالمثل أمام نادي بهلاء ليخوض اللقاء الاخير والفرصة بيده ويتفوق يومها على نادي بدية ليجد نفسه متأهلاً للمرحلة الثانية في صدارة ترتيب المجموعة برصيد (20) نقطة.
مع انطلاق المرحلة الثانية اصبح التركيز كبيرا وعاليا من قبل الجميع سواء على مستوى مجلس الإدارة واللاعبين وحتى الجماهير وكان الهدف واضحا للعيان بأن العودة لمصاف الكبار هو الهدف المنشود ولا غيره ليبدأ نادي السيب مشوار المرحلة الثانية على ملعبه ويحقق فوزا صعبا على نادي السلام بهدف نظيف ويغادر في الجولة الثانية ليحل ضيفا على نادي البشائر واستطاع ان يعود بانتصار مهم بهدف نظيف كذلك والجماهير تتبع الامبراطور في كل مكان وتقدم له الدعم المعنوي ليذهب بعدها لمواجهة نادي الوسطى ويعود بالانتصار بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدف ليستضيف بعد ذلك نادي فنجاء في مباراة كبيرة خرج منها نادي السيب منتصرا بهدف نظيف لينهي مرحلة الذهاب في صدارة الترتيب وبالعلامة الكاملة، ليبدأ مشوار مرحلة الاياب والاصفر يقترب رويدا رويدا من ان يعود لمصاف الكبار ويذهب لمواجهة نادي السلام على ملعب نادي مجيس ليعود بنقطة التعادل واصبحت الأمور اقرب من أي وقت مضى لعودة الامبراطور من جديد حيث ان الانتصار في المباراة التي ستجمعه بنادي البشائر تعلن رسميا وصول السيب الى مصاف الكبار ليدخل الفريق اللقاء ويجد صعوبة بالغة في الوصول إلى شباك البشائر ليتبسم الحظ بضربة جزاء انبرى لها اللاعب مروان تعيب واسكنها شباك البشائر ليتقدم السيب بهدف نظيف انتهى عليه اللقاء واعلن معها تأهل وعودة السيب من جديد إلى مصاف الكبار، ويأتي تأهل السيب قبل نهاية بطولة الدوري بثلاث جولات بلا شك سيبحث الان نادي السيب عن تتويج تألقه بدرع الدوري حيث سيخوض الفريق ثلاث مباريات أمام أندية بهلاء في الجولة الثامنة وفنجاء في الجولة العاشرة والاخيرة خارج ملعبه فيما سيتضيف نادي الوسطى على ملعبه في الجولة التاسعة.
عودة طبيعية للسيب
ورصد (الوطن الرياضي) فرحة التأهل عبر تصريح نائب رئيس النادي يوسف الوهيبي والذي اكد أن تأهل السيب الى دوري الاضواء ليس انجازا حيث قال: اعتبر عودة نادي السيب الى دوري عمانتل ليس انجازا كبيرا كما يتخيله البعض، فعودتنا هي عودة طبيعية بالرغم من اننا تأخرنا قليلا في ذلك، الا اننا في النهاية وبتضافر كافة الاطراف استطعنا العودة بكل استحقاق الى دوري المحترفين – والذي أنا ضد المسمى – ومن المفترض ان يسمى دوري النخبة.
واضاف الوهيبي: ان الانجاز الكبير والمكسب الذي اعتبره غير عادي في حق النادي هي الجماهير الوفية التي لم تتوان عن دعم الفريق والتواجد في مدرجات الملاعب وحول اسوار النادي، حيث بلغ عدد الجماهير التي ساندت الفريق ما يقارب 3000 الاف شخص، ناهيك من كانوا يتابعون المباراة حوله، لذا فأنا اجد ان تأهل نادي السيب إلى دوري عمانتل، هو مكسب للدوري بعينه لان جمهور السيب سيصنع الفارق في هذا الامر وهو جمهور وفي يدعم ويساند فريقه في كل الظروف.
وعن المرحلة المقبلة فقد قال: تبقى للموسم 3 جولات، وبالرغم من ذلك فقد اعطينا تعليماتنا للجهازين الفني والاداري بإعداد خطة مدروسة من اجل الظهور بأفضل حالاتنا وتقديم المقترحات من قبل الجهازين حتى يتم العمل عليها وفق النظم والصلاحيات والتي نأمل خلالها الحفاظ على لاعبينا وتطعيم الفريق بلاعبين مساندين وضمن مستوى الطموح، لذلك فإننا اعطينا الضوء الأخضر لمن يكفل بقاء نادي السيب بالمستوى والطموح المأمول منه.
وعن القادم فقد قال: نحن في نادي السيب نحترم كل الاندية ولن نقدم على امر يتعارض مع اهدافنا ورسالة النادي، وبما ان الدوري ما زال مستمرا، فنادي السيب لن يتفاوض مع اي لاعب لديه عقود مع اندية اخرى في ظل دوري الدرجة الاولى وعمانتل، الا اننا سنقوم بتطعيم الفريق بوجوه وقدرات جديدة تدعم صفوف الفريق الموسم القادم.
جهود كبيرة
من جانبه، قال فهد بن راشد الحبسي المشرف العام للفريق الأول لكرة القدم: بداية يسرنا أن نتقدم بالشكر إلى صاحب السمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد رئيس مجلس ادارة النادي وجميع اعضاء الادارة على الجهود الكبيرة في اعادة الفريق إلى مكانه الطبيعي بين مصاف فرق دوري عمانتل ونثمن كذلك الجهود الكبيرة المبذولة من قبل الجهازين الفني والاداري واللاعبين على المستوى الذي ظهر به الفريق طوال هذا الموسم وقدم خلاله موسما استثنائيا استحق من خلاله الحصول على بطاقة التأهل الى دوري عمانتل وقبل نهاية الدوري بثلاث مراحل وسيكون القادم افضل للفريق ان شاء الله والشكر لجماهيرنا الوفية التي ساندت الفريق طوال الموسم الحالي والتي نتطلع ان تتواجد بشكل اكبر خلال الموسم القادم.

إلى الأعلى