الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / الكوريتان تصعدان قبل محادثات القضايا العالقة
الكوريتان تصعدان قبل محادثات القضايا العالقة

الكوريتان تصعدان قبل محادثات القضايا العالقة

سيئول ـ وكالات: صعدت كل من كوريا الجنوبية وجارتها الشمالية من تصريحاتهما العدائية قبل ايام من مباحثات بين البلدين بشأن عدد من القضايا العالقة.
ونقل تقرير إخباري عن رئاسة الاركان المشتركة في سيئول أمس أنه يعتقد أن الطائرة التي عثر عليها قبالة الساحل الغربي لكوريا الجنوبية أطلقها الجيش الكوري الشمالي .
وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية إن صيادا عثر على حطام الطائرة أمس في المياه الكورية الجنوبية بالقرب من الحدود مع جزيرة باينجنيونج .
وأكد متحدث باسم وزارة الدفاع الواقعة ،ولكن قال إن التحقيقات جارية لمعرفة الدولة التي جاءت منها الطائرة.
من جهة أخرى قالت بيونجيانج أمس إن كوريا الجنوبية يجب أن ترفع بعض العقوبات الاقتصادية وتوقف “الأعمال العدائية” كشرط لإجراء محادثات مع كوريا الشمالية.
واقترحت سيئول في اغسطس الماضي عقد جولة ثانية من المحادثات رفيعة المستوى بشأن لم شمل الأسر والقضايا الأخرى العالقة بين البلدين ، حسبما ذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية.
وقالت صحيفة “رودونج سينمون” الكورية الشمالية إن فرض عقوبات اقتصادية على بيونجيانج ، بعد زعم أن قواتها أغرقت سفينة حربية كورية جنوبية في عام 2010، يعيق جهود المصالحة.
وأوقفت العقوبات كل أوجه التعاون الاقتصادي بين الجانبين، باستثناء المشروع المشترك في منطقة كايسونج الصناعية.
وقد غرقت السفينة الحربية الكورية الجنوبية في مارس 2010 ولقى 46 بحارا حتفهم . وقد نفت بيونجيانج أن تكون قواتها مسؤولة عن هذا الحادث.
وطالب المقال المنشور في الصحيفة، التي يديرها حزب العمال في كوريا الشمالية ، سيئول أيضا بإلغاء التدريبات العسكرية المشتركة مع القوات الأميركية.
وأضافت الصحيفة: “إنها الخطوة الأولى لفتح باب الحوار”.
كما طالبت كوريا الشمالية مؤخرا بإنهاء إرسال الرسائل المعادية للشيوعية التي يتم إرسالها من سيئول وهي مربوطة ببالونات.ووصفت بيونجيانج هذا الاسلوب من الدعاية بأنه ” حرب نفسية “.
ويشار إلى أن الكوريتين تقومان على فترات بإجراءت لم شمل للاسر التي تسسببت الحرب الكورية 1950-1953 في تقسيمها.

إلى الأعلى