الجمعة 22 مارس 2019 م - ١٥ رجب ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / قمة ترامب وكيم : الرئيس الأميركي يتحدث عن عدم العجلة في الاتفاق النووي
قمة ترامب وكيم : الرئيس الأميركي يتحدث عن عدم العجلة في الاتفاق النووي

قمة ترامب وكيم : الرئيس الأميركي يتحدث عن عدم العجلة في الاتفاق النووي

مع وصول المبعوث الكوري الشمالي لهانوي

هانوي ـ عواصم ـ وكالات:
قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه ليس في عجلة للتوصل إلى اتفاق نووي مع كوريا الشمالية، قبيل قمته المقررة في الأسبوع المقبل مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون في فيتنام، لكنه أشار إلى أن موقفه قد يتغير إذا استأنفت بيونج يانج اختباراتها الصاروخية.وردا على سؤال من صحفي عن أهدافه من القمة، الثانية مع كيم في أقل من عام، قال ترامب في البيت الأبيض اليوم “أود أن أري في نهاية المطاف نزع السلاح النووي”.وقد قال قادة أجهزة الاستخبارات الأميركية بشكل علني إنهم لا يعتقدون أن بيونج يانج ستنزع أسلحتها بشكل كامل. وأضاف ترامب “لست في عجلة من أمري..طالما لا يوجد استئناف للاختبارات، لست في عجلة، إذا حدث استئناف للاختبارات، فهذا وضع آخر”، في إشارة إلى أن نهجه الهادئ إزاء كوريا الشمالية قد يتحول.
قال شاهد من رويترز ومصدر مطلع إن مبعوث كوريا الشمالية الخاص كيم هيوك تشول وصل هانوي أمس قبيل القمة الثانية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون التي ستعقد في العاصمة الفيتنامية.ومن المقرر أن يلتقي ترامب وكيم في هانوي يومي الأربعاء والخميس المقبلين بعد اجتماعهما الأول التاريخي الذي عقد في سنغافورة في يونيو.وقال مصدر مطلع على الزيارة كان بنفس الرحلة الجوية مع كيم هيوك تشول لرويترز إن المبعوث وصل هانوي مع وفد يضم ستة كوريين شماليين.
وفي وقت سابق، أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن المبعوث الأميركي لكوريا الشمالية توجه إلى فيتنام وقال روبرت بالادينو المتحدث باسم وزارة الخارجية للصحفيين:”ممثلنا الخاص لكوريا الشمالية ستيف بيجون متوجه إلى هانوي وسيواصل استعدادات الولايات المتحدة للقمة الثانية التي ستعقد الأسبوع المقبل”.وواجه بالادينو ضغطا بشأن ما إذا كان قول ترامب في وقت سابق من اليوم إنه غير متعجل في إبرام اتفاق نووي مع كوريا الشمالية يعني عدم وجود جدول زمني لنزع السلاح النووي.وقال:”أهداف سياستنا لم تتغير على الإطلاق”.
وكان أجرى الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي إن، محادثات هاتفية مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب من أجل مناقشة سبل التعاون بين البلدين لإنجاح القمة الثانية المرتقبة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، طبقا لما ذكرته شبكة “كيه.بي.إس. وورلد”الإذاعية الكورية الجنوبية أمس الأربعاء.وصرح المتحدث باسم المكتب الرئاسي الكوري، كيم أوي كيوم في بيان صحفي، بأن الرئيس الكوري الجنوبي أجرى مباحثات عبر الهاتف مع الرئيس الأميركي لمدة 35 دقيقة مساء أمس الأول. وأثنى مون خلال المكالمة الهاتفية على ترامب لجهوده الدبلوماسية المستمرة لتحقيق السلام في شبه الجزيرة الكورية، كما أعرب عن أمله في أن تشكل القمة الثانية بين واشنطن وبيونج يانج نقطة تحول حاسمة من خلال إعداد خطط مفصلة لتنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال القمة الأولى في سنغافورة في يونيو الماضي. ومن جانبه شرح ترامب للرئيس الكوري الجنوبي تفاصيل الاستعدادات لقمة “هانوي”، والمفاوضات بين واشنطن وبيونج يانج، وقال إنه يتوقع حدوث تقدم كبير في تلك القمة.

إلى الأعلى