السبت 23 مارس 2019 م - ١٦ رجب ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / السلطنة والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية توقعان اتفاقية دفاع مشترك
السلطنة والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية توقعان اتفاقية دفاع مشترك

السلطنة والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية توقعان اتفاقية دفاع مشترك

تلتزم بموجبها البلدان بالدفاع عن أمنهما واستقرارهما
السلطنة والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية توقعان اتفاقية دفاع مشترك ـ الوزير المسئول عن شئون الدفاع : توقيع الاتفاقية هدفه تفعيل العمل العسكري المشترك لمزيد من التعاون ـ وزير الدفاع البريطاني : الاتفاقية تعزز علاقاتنا مع أهم شركائنا وتوسيع آفاقنا ضرورة بعد الانسحاب من الاتحاد الأوروبي
وقعت السلطنة والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية أمس اتفاقية دفاع مشترك بين البلدين الصديقين وقع الاتفاقية نيابة عن حكومة السلطنة معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع فيما وقعها نيابة عن حكومة المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية معالي جافين ويليامسون وزير الدفاع البريطاني.
تأتي هذه الاتفاقية تأكيداّ لعلاقات التعاون التاريخية المتجذّرة بين السلطنة والمملكة المتحدة في مختلف المجالات وحرصاً من قيادتي البلدين الصديقين على تعميق هذه العلاقات وتوحيد الرؤى المشتركة بما يحقق أمنهما واستقرارهما ورخاء شعبيهما وترسيخاً لمجالات التعاون العسكري الذي تجسد في عدد من أوجه التعاون الوثيق والتمارين الثنائية وآخرها تمرين (السيف السريع/3).
وتهدف هذه الاتفاقية إلى تأطير التزام البلدين بالدفاع المشترك عن أمنهما واستقرارهما وازدهارهما ودعمهما لسيادة ووحدة أراضي كل منهما ، وتطوير العمل العسكري الثنائي بما يحقق التوافق والانسجام بين القوات المسلحة للبلدين الصديقين.
وعقب توقيع الاتفاقية صرح معالي السيد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع قائلاً : تأتي هذه الاتفاقية سعياً من حكومة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – وحكومة صاحبة الجلالة الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا العظمى ودول الكومنولث المستقلة لتعزيز العلاقات الثنائية والشراكة الإستراتيجية بين السلطنة والمملكة المتحدة في مجال الدفاع ، وتمثل علامة بارزة في مسيرة التعاون بينهما ، كما أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي للتأكيد على أهمية تفعيل العمل العسكري المشترك لضمان أمن واستقرار البلدين الصديقين ، وتمهّد لمزيد من التعاون العسكري والتمارين المشتركة ترجمةً لأهداف هذه الاتفاقية .
فيما صرح معالي جافين ويليامسون وزير الدفاع البريطاني قائلاً : إنه لمن دواعي سرورنا التوقيع على هذه الاتفاقية والتي من شأنها أن تعزز علاقاتنا مع أحد أهم شركائنا ، وإنه حدث تاريخي هام بين بلدينا ونؤكد من خلاله حرصنا على الدفاع المشترك عن بلدينا وأضاف معاليه بأن أمن الخليج يعد امتدادا لأمننا ومن المهم توسيع آفاقنا لتصبح المملكة المتحدة دولة عالمية عقب الانسحاب من الاتحاد الأوروبي .
وكانت قد أجريت لمعالي الضيف البريطاني فور وصوله مقر وزارة الدفاع بمعسكر بيت الفلج مراسم استقبال رسمية حيث أدت ثلة من حرس الشرف التحية العسكرية عقب ذلك عقد معالي السيد الوزير المسؤول عن شؤون الدفاع جلسة مباحثات رسمية مع معالي وزير الدفاع البريطاني ، تم خلالها استعراض علاقات التعاون في المجال العسكري بين البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها ، كما تم بحث عدد من الأمور ذات الاهتمام المشترك.
حضر مراسم التوقيع على الاتفاقية وجلسة المباحثات من الجانب العماني معالي محمد بن ناصر الراسبي الأمين العام بوزارة الدفاع ، واللواء الركن مطر بن سالم البلوشي قائد الجيش السلطاني العماني ، واللواء الركن بحري عبدالله بن خميس الرئيسي قائد البحرية السلطانية العمانية ، ومن الجانب البريطاني سعادة (هاميش كاول) سفير المملكة المتحدة المعتمد لدى السلطنة والوفد المرافق لمعالي الضيف.

إلى الأعلى