الإثنين 24 يونيو 2019 م - ٢٠ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الأولى / محافل علمية تدعم مسيرة التقدم الصحي

محافل علمية تدعم مسيرة التقدم الصحي

مع التقدم الذي تشهده المنظومة الصحية في السلطنة، تأتي المحافل العلمية لتدعم مسيرة هذا التقدم، وتجعله مواكبًا لأحدث ما وصل إليه العلم في هذا المضمار وبما ينعكس إيجابًا على الكفاءات العمانية وقدراتها في المجال الطبي.
فخلال المؤتمر الوطني الثامن للرابطة العمانية للجراحة قال معالي الدكتور وزير الصحة إن نتائج العمليات الجراحية تضاهي مثيلاتها من العمليات الأخرى بالدول المتقدمة، كما أن عدد العمليات بالمؤسسات الصحية بمختلف محافظات السلطنة في تزايد مستمر، وأن الكفاءات العمانية والتدريب الذي حصلوا عليه داخل وخارج السلطنة كان له دور فاعل ومهم في تطوير قدرات أبنائنا وبناتنا الجراحين؛ فالقطاع الصحي بالسلطنة سوف يستمر في مواصلة العطاء والتطور بإذن الله.
وتشير آخر الإحصاءات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن المستشفيات والمراكز الصحية بالسلطنة شهدت إجراء ما يقارب 114 ألفًا و77 عملية جراحية خلال العام 2017م؛ تنوعت بين الكبيرة والصغيرة. كما أن عدد العمليات الكبرى بلغ نحو 50 ألفًا و656 عملية، في حين بلغت العمليات الصغرى نحو 63 ألفًا و421 عملية.
كذلك فإن الأنباء المتواترة تشير إلى نجاح مستشفيات السلطنة في إجراء عمليات نادرة، منها ما يتم إجراؤه للمرة الأولى في السلطنة وذلك في تخصصات مختلفة.
وللمحافظة على هذا التقدم الطبي وتدعيمه تأتي المؤتمرات العلمية التي تستضيفها السلطنة ومنها المؤتمر الوطني الثامن للرابطة العمانية للجراحة الذي يعد إضافة ذات قيمة عالية جدًّا لتطوير مهارات ومعارف العاملين بالقطاع الصحي في مختلف المؤسسات الصحية، كما أن ما يميز هذا المؤتمر هو أن جميع المتحدثين فيه هم من داخل السلطنة، الأمر الذي يدل على كفاءة ومقدرة أبناء وبنات السلطنة العاملين بالقطاع الصحي.
ومن خلال هذه المحافل العلمية يتعرف المشاركون على آخر المستجدات الطبية، بالإضافة إلى تبادل الأفكار والممارسات الخاصة بتحسين رعاية المرضى والتناقش والتدارس ما بين المشاركين في كيفية تقديم أفضل الخدمات الصحية.

المحرر

إلى الأعلى