الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 672 ألف ريال عماني لعملية الاكتتاب في أسهم “تنمية سمائل الأهلية”
672 ألف ريال عماني لعملية الاكتتاب في أسهم “تنمية سمائل الأهلية”

672 ألف ريال عماني لعملية الاكتتاب في أسهم “تنمية سمائل الأهلية”

سمائل ـ من يعقوب بن محمد الرواحي:
تجاوز الاكتتاب العام في أسهم شركة تنمية سمائل الأهلية المبلغ الذي وضعته اللجنة التأسيسية للشركة، حيث وصل الاكتتاب إلى أكثر من 135%، بينما وصل عدد المؤسسين للشركة ما يقارب أربعة أضعاف الحد الأدنى المعمول به في نظام تأسيس الشركات الأهلية، حيث تم جمع مبلغ وقدره 672 ألف ريال من عملية الاكتتاب في أسهم الشركة حتى أمس ولا يزال الإقبال على الاكتتاب مستمرا من قبل أبناء الولاية، وتشير الإحصائيات المسجلة الى أن معدل الاكتتاب يزيد على عشرة الآف ريال عماني يوميًّا، وقد بلغ عدد المؤسسين مائة وخمسة عشر مؤسساً، وهناك توقعات بزيادة العدد ليتجاوز المائة وخمسين مؤسسا، وقد مثلت المرأة ما نسبته 18% من إجمالي عدد المؤسسين أي ما يقرب 70% من إجمالي عدد المؤسسين من فئة الشباب ما دون سن 40 عاما. وأبدى الشيخ خالد بن عبدالله بن علي الخليلي رئيس اللجنة التأسيسية لشركة تنمية سمائل الأهلية أثناء عرضة لنتائج الاكتتاب بالشركة ارتياحة الشديد من حجم الاكتتاب العام وبالإقبال الكبير من قبل أبناء الولاية الذين حرصوا على تواجدهم ومشاركتهم ليكونوا ضمن الأعضاء المؤسسين لهذه الشركة.
وقال: الاكتتاب تجاوزت 672 ألف ريال عماني أي بما يزيد على 35 بالمائة من المبلغ المطلوب لتسجيل الشركة وهو نصف مليون ريال عماني من خلال اكتتاب 115 مؤسساً، حيث كان حضور المرأة العمانية بالولاية بارزاً بنسبة 18 بالمائة، وقد تمت تعبئة هذا المبلغ خلال الفترة الماضية التي تم تحديدها سابقاً للاكتتاب دون احتساب فترة التمديد التي ستتواصل إلى يوم الثلاثاء الموافق الثلاثين من سبتمبر الجاري، وقد رحب أعضاء اللجنة التأسيسية المؤقتة بهذا التفاعل الايجابي واصفين هذه المشاركة بالمهمة جداً في تاريخ الولاية.
من جهته قال المهندس يونس بن يعقوب السيابي أحد أعضاء اللجنة التأسيسية للشركة: ان الإقبال على الاكتتاب يعطي دلالة واضحة على مدى وعي وثقافة المجتمع السمائلي بمدى أهمية مثل هذه الشركات والتي من شأنها ان تكون رافد حقيقيًّا للاستثمار بالولاية لما ستحظى به من امتيازات وحوافز واعدة، فضلا عن أنها سوف تضيف من مستوى الدخل العام للمؤسسين وخلف فرص كثيرة للشباب في مختلف القطاعات التي سوف تعمل بها. وأضاف السيابي: أن فترة التمديد للاكتتاب والتي حددت حتى الثلاثين من الشهر الجاري سوف ترفع وتعزز من رأس مال الشركة بصورة لافتة، خاصة إذا ما استمر الإقبال على الاكتتاب بصورته الحالية.
الجدير بالذكر أن كل من يكتتب بأسهم الشركة خلال فترة الاكتتاب الحالية حتى الـ 30 من الشهر الحالي سيصبح أحد المؤسسين للشركة وسيحظى بكل حقوق المؤسسين حسب النظام الأساسي للشركة.

إلى الأعلى