الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

رحماك ربي

رحماك ربي ما على الارض من باس
يا خالق الكون الفسيح ومداره
ويا باعث أزكى نبي في هالناس
يمناه شمس والقمر في يساره
تعلم بعبد مسه الضر والياس
ملجاه عفوك من ترجى جواره
يممت وجهي والقدم خاضع الراس
ومن الوهن يلتف حولي غباره
بك استجير بما ملى الصدر وسواس
ومن الحزن عن كل مكروه داره
اربع عقود من العمر مالها ساس
غير السجود ورحمتك في احتضاره
لذت بحماك وما على عبدك الباس
يا خالق هالكون .. عالم مساره

صالح الريسي
_________

استغفرك يارب

استغفرك يا رب ولجولك ومن ذنبي دخيل
في رحمتك وانت الذي رحمت جلالك شامله
تضحك لي الايام واستأنس وقل دربي طويل
واسبح وسط بحر الامل من غبته لي ساحله
واركض وراء الدنيا ولا نالت يدي منها حصيل
غير الذنوب اللي بها الانسان يتعب كاهله
وسير مدري في حياتي لا كثير ولا قليل
ما كن ثمر الآخره نتاج زرع العاجله
قصرت في نفسي ونا عندي على ذلك دليل
يوم ان ركبي حد عن واقع مسير القافله
لكن بنادم والبنادم من خلج طبعه يميل
و الرب لامن عاد عبده من نعيمه زادله
يا رب انا عبدك ولا لي من بعد وجهك خليل
انت الذي محياي له وانت الذي مثواي له
اقبل دعايه يا الهي واشفي القلب العليل
واحسن مساعي خطوتي واللي مضالي عادله
لتميتني الا ونا مسلم وبك قلبي شغيل
واتبع رسولك والاوامر والنواهي النازله
واجعل نجاحي في صلاتي حيثها الركن الجليل
واجعل صلاتي ناهيه عن كل ذنبا فاعله
واجعل صيامي طهر نفسي لا غدا الشهر الفضيل
واجعل اساس الدين عندي بالحياة امعامله
وش لي من الدنيا سوى ذلك اذا حان الرحيل
واليوم قبل الغد توقف عند بابي الراحله
وش لي من الدنيا سوى ذلك ونا عابر سبيل
و اليوم قبل الغد خلق الله قبري تهايله
استغفرك يارب ولجولك ومن ذنبي دخيل
في رحمتك وانت الذي رحمت جلالك شامله
عسى حياتي طولها يكسبني الخير الجزيل
وللا مماتي راحتن لي من فتن متداوله

عبدالله بن سعود الحكماني
_________

مَعْبَرِ الذِّكْرى

علىْ مِعْبَرَ الذِّكْرى/خلعْ آخِرِ انْسَاْنَهْ
مِنَ انْفَاسَهَ الْبيْضا وْ تَرَكْ للْجُرُوْح ابْوابْ
لَجَلْ تنْزِفَ اضْلاعهْ/وَجَعْ نَصْلِّ خوّانَهْ
شَعَلْ وَجْهِ ليْ غاْبَةْ/قصيْدَةْ/ حِزِنْ وِعْتَابْ
يُمُرِّ الْفَرَحْ وجهه /يِلوَّح/ عَ بِيْبَاْنَهْ
وِتَمْخُرْ عَبَابَ الْعُمرِ دَمْعهْ تِشِقِّ اهْدابْ
تَعَبْ يِجْمَعَ شْتَاْتَه/تَعَبْ يحْزِمَ ارْكانهْ
بَعَدْ م انْقَطَعْ مِنَّه عُرُوقُ وْ عَصَرْ أَعْصَابْ
بِدَا يرْسِمَ الوِحْدَه على سوْرِ أَحْزَانهْ
رَسَمْ فيْ تِجَاوِيْفه/ بِأَنَّ الشُّعُوْرَ سْحَاْبْ
هَطَلْ ليْنِ ما أَزْهَرْ/وَرَقْ شبِّ قِيْفْانَهْ
تسِيْلَ الْوِدَاْعِ ب صَفْحَةَ الْعُمْرِّ للِّي غابْ
رِيَاْحَ الأَمَاْنيْ تَنْفُضِ اطْرَاْفِ أَغْصَاْنَه
(وِحَتَّتْ)/طُمُوْحَاْتَهْ/ لِغيْرَه وِ ظَنّه شَابْ
تُذُوْبَ الْحُظُوظِ فْ عِيْنِ مِنْ ذابِ شِريانه
ي كِيْفَ الضُّحَىْ يَعْبُرْ مَنَاْفِذْ أَمَلْ منْ خاب:
زِمَاْنَه, حَطَبْ مِنْ قسْوَةِ الفَقْرِ بِسْتَانهْ
ظُرُوْفَهْ/رَحَىْ تطْحنْ/ بِقَاياْ / فرحْ كذَّابْ
يِمُرِّكْ/ بِعِيْده عنْ عِيوْنَهْ وِأَشْجَاْنَهْ:
تِغَلَّفْ صُوَرْكِ الْعابِرَه في شعُورٍ ذَابْ
وِالَاوْجَاْعِ فيْ صدْرَه مِنِ البُعْدِّ رُوْيانهْ
تَحَتْ ظِلِّ طَعْنَاْتِكْ / تِعِيْشُ وْ لَهَا يِنْسَاْبْ:
حَنِيْنَهْ/سَرَا صحْراْ خُفُوقهْ..مَلَى خانهْ
تِفِيْضَ الْقِصِيْدِ بْ جَدْوَلِ الشِعْرِ لكْ عِنَّابْ
تَعَاليْ/نَضَجْ جرْحهْ, تِدَلَّى بِ تِيْجَاْنَه
خِذِيْ لكْ/ مِنِ جْرُوْحَهْ / لَذِيْذِ التَّعَبْ ماطابْ
يَأَوَّلْ فُصُوْلِ الْعَاْطِفه وْ آخِرَ الْحانهْ
عَزَفْهاْ عَلَى اطْلَالِكْ سِنِينُ وْ بَعَدْهاْ تاْبْ

صالح بن علي الحاتمي

_________

لكم وحشۀ

فضها سيرۀ وخلك م التلاقي
لا ترددها كذا لو التقينا
وش يرجع من غدی في حي راقي
للبساطۀ ومنتعش بأجواء مينا
كم تعذبنا وبكت فينا المآقي
لأجل من هو يعتب ويشره علينا
وينكم ؟ صارت لكم وحشۀ رفاقي
بعد ذاك الإنس والطيب التهينا
إنكمش هالفكر ما به شي باقي
كم رحنا بسكۀ حضوره وجينا
غلطۀ الشاطر تری خيولٍ عتاقي
يا تضاريس المدی بحضنك خذينا
يوم وقفت جريۀ الماء بالسواقي
تعبت الروح وتشفی البعد فينا
باختصرها . . إلتوت لرضاك ساقي
وعز حس مشاهدك يوم لفينا
سالكۀ هالدرب لبلوغ التلاقي
ولا ترددها كذا .. لو التقينا

سعيد بن خميس الرحبي

_________

شوف أحوالي

يا معذبني بلطفك وش بلاك
تزرع بقلبي حنين وانزعه
دام ربي فتنة عيوني عطاك
لا تجور بفضل ربك وارفعه
الزوايا ما شكتلي عن سواك
دايم تمر السكون وتقطعه
هاك صبري شوف أحوالي معاك
من دلالك ما بقى فيني سعه
شوف حولي كل شي بإرتباك
ذاب كوني وش بقى وتولعه؟!
لا تشب عيون أحلامي وراك
وانت ما بيدك جميل وتزرعه
أمنياتي ما تطاولها سماك
وانت ما تقوى شعوري تجمعه
والليالي حزنها يكبر مداك
لا تمر بحزنها وش لك معه؟!
لا تقول الحب احساسه سباك
مر طعم الحب ويلك تجرعه
لو تفتش جيب الآمي يداك
تلقى جرم الجرح هاني مضجعه
وانتي يا من غرق عيوني جفاك
ما رحمتي من حبيبك مدمعه؟!
جيتي واحساسك رسالة يا ملاك
وانا أمنت وشعورك أتبعه
عشت بانفاس الأماني في رباك
عاشق وجنة غرامك مطمعه
ليه بحر الشوق شقته عصاك؟
وابتلع مني شعوري وضيعه
ليه سمتيني على دنيا هواك؟
يشتريني كل هم وادفعه
نلتي من وافر عطائي مبتغاك
لو جنيتي من عطائي منفعه
لكن غرورك تمادى في حشاك
وانتهى للحزن صدرٍ يجمعه

مصبح السيابي

إلى الأعلى