الأربعاء 24 أبريل 2019 م - ١٨ شعبان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / ذخائر العلم والمعرفة في “نفائس المخطوطات العمانية”
ذخائر العلم والمعرفة في “نفائس المخطوطات العمانية”

ذخائر العلم والمعرفة في “نفائس المخطوطات العمانية”

كتب ـ خميس السلطي:
افتتح بمتحف السيد فيصل بن علي، بديوان عام وزارة التراث والثقافة أمس، معرض “نفائس المخطوطات العمانية”، الذي يأتي تكريما لجهود صاحب السمو السيد فيصل بن علي، في صون ونشر التراث الفكري العماني.
المعرض الذي افتتح تحت رعاية صاحب السمو السيد فاتك بن فهر آل سعيد الأمين العام لوزارة التراث والثقافة، ضم أكثر من 18 مخطوطة عمانية تعكس الواقع التاريخي لإنسان عمان عبر العصور، ويأتي ضمن شراكة مع القطاع الخاص تتثمل في شركة أوكسيدنتال عُمان، حيث سينتفل ولمدة عام كامل في ثلاث محافظات بالسلطنة، وهي مسقط والداخلية ومحافظة ظفار في الموسم السياحي.

تضمن حفل افتتاح المعرض فقرات متعددة من بينها كلمة وزارة التراث والثقافة قدمها حمود بن عبدالله الراشدي مدير دائرة المخطوطات والذي أشار إلى أهمية هذا المعرض وخصوصيته في نقل التراث العماني وأسسه للأجيال الحالية والقادمة، مشيرا بالدور التاريخي لعمان عبر العصور القديمة. كما قدم ناصر بن عيسى المسكري مدير المسؤولية الاجتماعية في شركة أوكسيدنتال عُمان كلمة أشار من خلالها إلى جهود القطاع الخاص في اثراء الجانب المجتمعي والعمل على الشراكة مع القطاع العام بمختلف توجهاته، كما أوضح دور أوكسيدنتال عُمان في هذا المعرض وما تقدمه من دعم في خدمة عُمان وتاريخها الثقافي والفكري العريق. كما عرض فيلم قصير عن المخطوطات العمانية وأثرها في نقل التاريخ وأسسه لمجموعة من طلبة التقنية العليا بنزوى.
كما تعرّف راعي المناسبة ومن خلال جولة معرفية على المخطوطات التي ضمها المعرض ومن بينها “مصحف القراءات” وهو مصحف مخطوط يسمى مصحف القراءات السبع بخط الشيخ عبدالله بن بشير الحضرمي، نسخه سنة 1153هـ، حيث استخدم الناسخ أسلوب زخرفة نادرة كما يطلق عليه أحد المختصين الأسلوب التقابلي التناظري حيث تتكون كل صفحة من (15) سطراً. كما ضم المعرض مصحف مخطوط آخر، نسخه خميس بن سليمان بن سعيد الحارثي بتاريخ 16 ذي الحجة 1186هـ يتميز بزخرفة صفحته الاستهلالية وفي آخره زخرفة هندسية على هيئة دوائر وأطر مستطيلة ملونة بالأحمر والأسود تميز المصحف بكتابة مطالع السور وعدد آياتها ومكان نزولها . وضم المعرض مخطوط “الحل والإصابة” وهو في الفقه تأليف محمد بن وصاف النزوي (ق6 هـ) ، تتميز بجمال خطها الذي يمزج بين المشرقي والمغربي تم نسخه بتاريخ 6 محرم 600هـ علي يد محمد بن عمر بن الحسن المنحي.
كما ضم المعرض رسالة الرسول (صلى الله عليه وسلم) وهي عبارة عن وثيقة مرسلة لأهل عمان يدعوهم إلى الأسلام وذلك في عهد عبد وجيفر ابني الجلندى وكتبت الرسالة بالخط المدني وهو الذي كُتب به القرآن الكريم ويرجح أن زيد بن ثابت هو من كتب رسائل الرسول صلى الله عليه وسلم وكان حامل الرسالة الصحابي عمرو بن العاص القرشي السهمي في أواخر عام 8هـ. بالإضافة إلى مخطوط “بيان الشرع” الجزء(54)، وهو جزء من موسوعة فقهية حوت 72 مجلد ومن تأليف محمد بن إبراهيم بن سليمان الكندي (ق6). بالإضافة إلى مخطوط “الإبانة” وهو معجم في اللغة العربية من تأليف سلمة بن مسلم بن إبراهيم العوتبي الصحاري( ق5-6هـ) نسخه عبدالله بن عمر بن زياد بن أحمد بن راشد بتاريخ 13 جمادى الأولى/ 967هـ.
ومن بين المخطوطات المتوفرة في المعرض مخطوط “سير العلماء الإباضية المحبوبية”، وهو عبارة عن مخطوط في فقه السياسة الشرعية تضم من سيرة الرسول صل الله عليه وسلم مرورا بسيرة الشيخ محمد بن محبوب وسيرة الشيخ أبي الحواري وينتهي بسيرة الفقيه أحمد بن مداد نسخها حميد بن علي بن مسلم الخميسي سنة 1299هـ لخزانة السيد برغش بن سعيد؛ سلطان زنجبار. ومن أعمال المعرض “مرآة أحوال العصر” وهو مخطوط في التاريخ تأليف الشيخ عبدالعزيز بن عبدالغني الأموي يتضمن تاريخ الأسرة البوسعيدية الحاكمة بعمان وزنجبار من زمن مؤسسها الإمام أحمد بن سعيد البوسعيدي بالإضافة إلي الشجرة الإمامية البوسعيدية.
بالإضافة إلى مخطوط “النونية الكبرى” وهو مخطوط في علم البحار تأليف أحمد بن ماجد السعدي (ق9-10هـ) نسخت سنة 1157هـ تتضمن منظومة شعرية في علم البحار يصف فيها أصول علم البحار والطرق التجريبية وقياسات بعض النجوم وانتقالها في البروج.
ومن بين المخطوطات التي ضمها المعرض مخطوط “مجموع في الطب” و”مجموع في الفلك”، ومخطوط “فلج العزيزي” ومخطوط “ديوان المعولي” ومخطوط “خطبة العيدين (عيد الفطر وعيد الأضحى )، ومخطوط “كشف الأسرار المخفية”.

إلى الأعلى