Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

نموذج حوسبي لدراسة حركة طيران الخفافيش

سان فرانسيسكو ـ د.ب.أ : تتميز الخفافيش بقدرة فائقة على الطيران في الطبيعة، حيث تستطيع التحليق لفترات طويلة وتنفيذ مناورات جوية متقنة والوصول إلى أهدافها بدقة بالغة مع القدرة على الطيران في الأماكن الضيقة، غير أن العلماء لم يفهموا حتى الآن بشكل كامل الآليات التي تتحكم في قدرات الخفافيش على الطيران.ومن أجل فهم أسلوب طيران الخفافيش بشكل أفضل، قام باحثون في جامعة “بريتيش كولومبيا” الكندية بتطوير نموذج حوسبي ثلاثي الأبعاد يجسد حركة طيران الخفافيش، مما قد يفتح المجال أمام تطوير علوم هندسة الطيران وحركة الطائرات بدون طيار في المستقبل.وصنع الباحثون نموذجا بسيطا لجناح خفاش مصنوع من الألمنيوم، وقاموا بتعريضه لنفق هوائي لمحاكاة حركة الأجنحة، وعن طريق رصد وقياس تأثير هذه الحركات على تيار الهواء وعوامل القوة الجوية الميكانيكية حول الجناح، استطاع فريق الدراسة بناء نموذج حوسبي كامل لأسلوب تحليق الخفافيش.وأكد الباحث راجيف جايمان أستاذ الهندسة الميكانيكية في جامعة بريتيش كولومبيا أن النموذج الحوسبي الجديد يوضح بشكل كامل أسلوب حركة أجنحة الخفاش من الناحية الهندسية. وأضاف في تصريحات أوردها الموقع الإلكتروني “ساينس ديلي”المتخصص في الأبحاث العلمية والتكنولوجيا أن “النماذج الحسابية السابقة لحركة أجنحة الخفاش كانت مبسطة للغاية أو غير مكتملة، بحيث لم يكن من الممكن تحقيق استفادة عملية منها”.وقال جايمان: “نعمل من أجل تعزيز فهمنا لحركة أجنحة الخفاش بشكل كامل من أجل إرساء القواعد لتصميم طائرات بدون طيار ذكية تتميز بقدرات أفضل على التحليق والمناورة، ويمكنها الطيران كسرب من أجل استخدامها في مجالات الأعمال والاستجابة في حالات الطوارئ”.


تاريخ النشر: 19 مارس,2019

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/321928

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014