الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / التربية تختتم اجتماع عملية التدقيق الخارجي للجنة نظام إدارة الجودة
التربية تختتم اجتماع عملية التدقيق الخارجي للجنة نظام إدارة الجودة

التربية تختتم اجتماع عملية التدقيق الخارجي للجنة نظام إدارة الجودة

سعود البلوشي : النظام مهم لخلق ثقافة الجودة في تفاصيل عمل وزارة التربية والتعليم خاصة في قطاعي التخطيط والشؤون الإدارية
ترأس سعادة سعود بن سالم البلوشي وكيل وزارة التربية والتعليم للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية رئيس لجنة نظام إدارة الجودة بفندق بيت الحافة الإجتماع السادس للجنة نظام إدارة الجودة بحضور مدير عام المديرية العامة للشؤون الإدارية ،ومدير عام المديرية العامة للتخطيط وضبط الجودة بالوزارة، وبمشاركة كل من مديري دوائر قطاعي التخطيط والشؤون الإدارية بديوان عام الوزارة والمحافظات التعليمية ،ومديري مكاتب الإشراف التربوي.
وأوضح سعادة سعود البلوشي أن نظام إدارة الجودة مهم لدرجة قصوى ، في مسألة خلق ثقافة الجودة في تفاصيل عمل وزارة التربية والتعليم تحديدا في قطاعي التخطيط والشؤون الإدارية وأهميته تكمن من حيث أن المشروع يسعى إلى تقنين ووضع مواصفات واضحة للأعمال التي ينبغي أن يقوم بها الموظف في كل مهمة من المهمات التي تقوم بها المديريات ، وأن هذه الأعمال توصف بشكل دقيق وبشكل مبرمج زمني ولها معايير ومؤشرات أداء . وأضاف :”منذ بداية المشروع وحتى الآن وصلنا لمراحل متقدمة جدا في قضية وعي الموظف للمعايير والأسس والأكثر أهمية أن هناك ممارسة هناك ممارسة بمعنى أن الموظف بدأ العمل على هذه الأسس والمعايير والتوصيف وبدأ يشعر بأنه لا بد من تنفيذ مهامه في زمن معين وأن يقيس أدائه خلال تلك الفترة الزمنية، وهذا يعطينا حافزا و دافعا لتوسيع دائرة الجودة في المرحلة القادمة ” وحول الحصول على شهادة الآيزو أشار سعادته :” مايهمنا أكثر هو خلق ثقافة الجودة وإيمان الناس بها والإلتزام بها والعمل بموجبها وهذا هو الهدف الأسمى لوزارة التربية والتعليم.
تضمن الاجتماع عرض أوراق عمل افتتحها سعيد الزدجالي مدير دائرة الجودة رئيس فريق الجودة ومقررلجنة إدارة نظام الجودة بورقة عمل حول ” مدخلات الإجتماع السادس للجنة نظام إدارة الجودة ” تطرق فيها إلى التذكير بتوصيات الاجتماع الخامس للجنة نظام إدارة الجودة ، كما حدد جدول أعمال الاجتماع السادس للجنة نظام إدارة الجودة.
عقب ذلك قدم سعيد بن سلطان البحري ورقة عمل عن ” تحديث الوثائق والسجلات للإصدار الجديد ” تناول فيها ملخص التدقيق الداخلي فبراير 2014 وعزى فيها إلى وجود تباين في استخدام السجلات في تقسيمات مجال المطابقة ، وعرض توصية المدقق الداخلي في وضع قواعد الضبط في كافة السجلات والاستمارات والتقارير والجداول التي سيتم الاستظهار بها خلال التدقيق (التاريخ، الصفحات، الاعتماد، الإصدار) كما عرض الأهداف المتأمل تحقيقها من حيث تطوير وثائق وسجلات تقسيمات مجال المطابقة بوزارة التربية والتعليم و زيادة الوعي وارتفاع مستوى الأداء لدى العاملين وشعورهم بالمسؤولية لجودة العمل ، و تحسين وزيادة ثقة المستفيدين ( المدارس) من الخدمات المقدمة.
بعد ذلك قدم ناصر بن حمد الزعابي ورقة عمل عن حالات عدم المطابقة بديوان عام الوزارة والمديريات التعليمية بالمحافظات والتي صنفها حسب الإجراء المعتمد إلى حالات عدم مطابقة ناشئة من مؤشر و ناشئة من تدقيق ، وناشئة من ملاحظة كما تطرق إلى الفرص التحسينية وذلك من خلال الإستبيان وشكاوي خدمة المراجعين . واستعرض بعد ذلك حالات عدم المطابقة في كل محافظة تعليمية على حدة وقدم قراءات في واقع حالات عدم المطابقة بصفة عامة . أما صالح بن علي الفلاحي فعرض ورقة عمل عن مخرجات الإدارة الأول لعام 2014 . تلاه بعد ذلك جمعة المشايخي من تعليمية محافظة جنوب الشرقية حيث قدم ورقة عمل عن مبادرة المديرية في إيجاد الحلول لمواجهة التحديات التي تواجه تطبيق نظام الجودة بالمحافظة وهو استخدام برنامج الأكسل وتصميم الجداول و المعادلات وتصميم الرسومات التوضيحية المناسبة و ربط الصفحات ببناء تراكمي، كما استعرض الرؤية المستقبلية المؤشر العام لتطبيق نظام الجودة بوزارة التربية و التعليم على أن يكون مؤشر واحد لجميع محافظات السلطنة ، كما يتم من خلاله معرفة التفاصيل على مستوى الأقسام بكل محافظة ، وسهولة تحديث البيانات المباشرة وسرية المعلومات وفي ختام الاجتماع تم فتح باب المناقشة لتحسين وتطوير نظام إدارة الجودة .

إلى الأعلى