الأربعاء 19 يونيو 2019 م - ١٥ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / المفتي العام للسلطنة يؤكد على أن المسلم يقيس كل شيء بمقياس الحق ويؤطر الأحاسيس والمشاعر في إطار الفكر
المفتي العام للسلطنة يؤكد على أن المسلم يقيس كل شيء بمقياس الحق ويؤطر الأحاسيس والمشاعر في إطار الفكر

المفتي العام للسلطنة يؤكد على أن المسلم يقيس كل شيء بمقياس الحق ويؤطر الأحاسيس والمشاعر في إطار الفكر

في جلسة حوارية فكرية بجامع السيدة فاطمة بنت علي
شهد جامع السيدة فاطمة بنت علي بالسيب أمس الجلسة الحوارية الفكرية بعنوان ” البناء الفكري لشخصية الفرد (2)” والتي قدَّمها سماحة الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي المفتي العام للسلطنة بحضور جماهيري كبير والتي ينظمها مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم ضمن خطته للنشاط الثقافي 2019م بهدف تغذية الشباب عاطفياً وروحياً،.
وخلال اللقاء الذي أداره الدكتور سيف الهادي قال سماحة الشيخ أحمد بن حمد الخليلي : إن الفكر إنما هو تأطير لما يجب أن يكون عليه الإنسان في حياة ثابتة والإنسان كما هو معلوم لا يمكن أن يتخلى عن المشاعر والأحاسيس لأنها جزء منه ، ولكن يجب أن تكون هذه المشاعر والأحاسيس مقودة للفكر لا أن تكون قائدة للفكر ؛ فالإنسان المسلم ينظر بعين الله سبحانه وتعالى ، فيقيس كل شيء بمقياس الحق ويزنه بموازين القسط ويعطي كل شيء حقه فيجب على الإنسان أن يؤطر هذه الأحاسيس والمشاعر في إطار الفكر، وهذا ما سار عليه السلف الصالح عندما يكون فكر الإنسان مستلهمًا من المنابع الصافية الرقراقة من كتاب الله سبحانه وتعالى وسنة نبيه واستخدام العقل.
وتحدث الدكتور سيف الهادي عن الفكر الإسلامي، وضرورة أن يفهمه الشباب جيدًا، وأكد أن كل فكر قابل للنقد ؛ إذ النقد يوجه إلى طبيعة الفهم أو إلى منهجية التعامل مع النصوص ، وفي عالم اليوم شخصية المسلم تواجه مؤثرات فكرية وتتأثر بالمتغيرات السياسية والاجتماعية، ومع قلة القراءة يصبح الإنسان متذبذبًا فكريًّا.
ويذكر أن مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم مثلة بإدارة التخطيط الثقافي تلعب دورا كبيرا في تعزيز الالتزام الشباب بالأخلاق والمبادئ الإسلامية، مع تنمية الجانب المعرفي والفكري في المجالات الدينية، إلى جانب تعزيز المواطنة لدى الشباب وربطهم بالمجتمع، وأيضا تعزيز قيم الحوار والتسامح والأخوة بين الشباب، وتقديم الإرشاد والتوجيه للشباب فيما يتصل بالقضايا الدينية عامة.

إلى الأعلى