الأحد 16 يونيو 2019 م - ١٢ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / جيش الاحتلال يعزز انتشار قواته في غزة ويستعد لعدوان
جيش الاحتلال يعزز انتشار قواته في غزة ويستعد لعدوان

جيش الاحتلال يعزز انتشار قواته في غزة ويستعد لعدوان

حماس تنفي الهجوم الصاروخي والجهاد تحذر وتتوعد بالرد
القدس المحتلة ـ الوطن ـ وكالات:
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي تعزيز انتشار قواته في محيط قطاع غزة، وذلك بعد سقوط صاروخ انطلق من قطاع غزة فجر أمس الاثنين وسقط على منزل بوسط إسرائيل.وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، عبر حسابه على موقع “تويتر”:”لقد أنهى رئيس الأركان الجنرال أفيف كوخافي سلسلة اجتماعات لتقييم الوضع.وتقرر استدعاء لواءين عسكريين ومقر قيادة فرقة عسكرية إلى منطقة الجنوب، استعدادا لكل الاحتمالات”. وحمل المتحدث حركة حماس المسؤولية عن إطلاق الصاروخ من قطاع غزة باتجاه وسط إسرائيل، وكشف أن “الصاروخ من إنتاج ذاتي لحماس”.وقالت متحدثة أخرى باسم جيش الاحتلال إنه يجري نشر التعزيزات في المنطقة، وأضافت أنه سيتم استدعاء عدد محدود من قوات الاحتياط للقيام بمهام خاصة.وكشفت أنه جرى إطلاق الصاروخ من رفح في جنوب قطاع غزة مباشرة باتجاه المنزل الموجود بقرية مشميرت شمال شرق تل أبيب.ووفقا لمزاعم جيش الاحتلال، فإن الصاروخ من تصنيع حركة حماس ويصل مداه إلى 120 كيلومترا.على صعيد متصل نفت حركة “حماس” الفلسطينية، أمس الاثنين، ضلوعها في إطلاق صاروخ خلّف سبعة مصابين في إسرائيل، فجر أمس، حسبما أفادت وكالة “الصحافة الفرنسية” نقلا عن مسؤول في الحركة طلب عدم الكشف عن
هويته. وقال المسؤول ذاته إنه لا أحد في فصائل المقاومة الفلسطينية، بما فيها حماس، مهتم بإطلاق صواريخ من غزة “على العدو”. ورجح أن يكون إطلاق الصاروخ قد حدث صدفة بسبب سوء الظروف الجوية. وأشار المسؤول إلى أن “حماس” وحليفتها حركة “الجهاد الإسلامي” أبلغتا الجانب المصري بأن لا صلة لهما بإطلاق الصاروخ، مؤكدا أن المصريين، الذين لعبوا تاريخيا دور الوساطة بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل، يجرون اتصالات مكثفة لتجنب الرد العسكري الإسرائيلي.من جهته حذر الأمين العام لـ”حركة الجهاد الإسلامي”، زياد النخالة، إسرائيل من ارتكاب أي عدوان ضد قطاع غزة، مؤكدا أن الحركة سترد بقوة على ذلك.وقال النخالة في تصريح صحفي عقب إعلان إسرائيل عن سقوط صاروخ أُطلق من قطاع غزة، في بلدة شمال تل أبيب، وإصابة 7أشخاص، قال: “نحذر العدو الصهيوني من ارتكاب أي عدوان ضد قطاع غزة، وعلى قادته أن يعلموا أننا سنرد بقوة على عدوانهم”.
وفي تطور جد صباح أمس الاثنين، أصاب صاروخ منزلا شمال تل أبيب، وخلف إصابات وأضرارا مادية كبيرة.ودفع هذا الحادث رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، الموجود في واشنطن، إلى الإعلان عن نيته قطع زيارته إلى الولايات المتحدة، والعودة إلى إسرائيل.

إلى الأعلى