السبت 23 سبتمبر 2017 م - ٢ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / السيد خالد بن حمد : في مؤتمر صحفي موسع
السيد خالد بن حمد : في مؤتمر صحفي موسع

السيد خالد بن حمد : في مؤتمر صحفي موسع

الإعلام الرياضي شريك أصيل لنا وبرنامج حافل يعده الإتحاد للمساهمة في تطويره !!!
مشاركتنا في خليجي 22 ونهائيات آسيا 2015 من أجل المنافسة والمنتخب بخير !!!
لسنا راضين عن تلك الصور فبعضها كان خروجا عن العادات والتقاليد وواجبنا النصح والتوجيه !!
كلنا ثقة في ( العزاني) و ( رشيد ) ونحتاج لمزيد من الوقت وهدفنا المستقبل !!
كوستاريكا وأوروجواي واليمن تجهز منتخبنا لخليجي 22 وقطر والصين لنهائيات آسيا !!!
نتطلع لعودة (الشيبة) للمنتخب لكن عدم توقيعه لناد أمر يؤرقنا ونسعى لتوظيفه !!
ثلاثة أعضاء سيتم انتخابهم من الحكام (المتقاعدين) لتمثيلهم باللجنة !!
سعداء برعاية (عمانتل) لدوري المحترفين بمميزات (مادية) أكبر فهي من لازمتنا خلال السنوات الماضية !!
هدفنا تطبيق الاحتراف تدريجيا وعلى الاندية أن تهتم بجوانب التطوير والمراحل السنية !!!
الوضع المالي ليس (سيئا) بالإتحاد ولكنه ليس (مثاليا) ونأمل مساندة القطاع الخاص !!!
استحداث مدارس للنشء من سن 6 إلى 12 سنة وعشرة اندية استوفت الشروط حتى الآن !!
قدمنا للاندية برنامجا متكاملا حتى عام 2023 يتعلق بعدد كبير من المعايير الفنية ولدينا رؤية واضحة لتنفيذه بمثالية !!!

متابعة : صالح بن راشد البارحي :
عقد السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الإتحاد العماني لكرة القدم في الثانية عشرة من ظهر أمس بمقر الإتحاد مؤتمرا صحفيا تحدث من خلاله عن الكثير من المحاور الرئيسية التي تهم الكرة العمانية بمختلف فئاتها العمرية ، كما تطرق إلى العمل الإداري بالإتحاد والخطط المستقبلية التي تهدف إلى إيجاد بيئة مناسبة للعمل المتكامل مما يسهم في تطور مستوى اللاعب العماني بدءا من مراحله السنية وانتهاء بالمنتخب الأول ، إضافة إلى استعدادات منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم للاستحقاقات القادمة وأهم ملامح خطة العمل التي وضعها الجهاز الفني بقيادة الفرنسي بول لوجوين .
حضر المؤتمر عدد كبيرمن الزملاء ممثلي وسائل الإعلام المختلفة بالإضافة إلى عدد من مجلس إدارة الإتحاد العماني لكرة القدم .
دور هام
بدأ السيد خالد بن حمد حديثه للحضور قائلا : يسعدني أن أرحب بكم جميعا في هذا اللقاء الصحفي المتجدد والذي نأمل من خلاله أن نستعرض أهم النقاط التي تهم الوسط الرياضي والخاصة بالكرة العمانية للمرحلة القادمة ، ويسرني أن أهنئ الأسرة الكروية بانطلاق الموسم الكروي الرياضي الجديد ونتمنى لجميع الأندية والحكام والاداريين والمسؤولين كل التوفيق ، كما أشيد بهذا الاهتمام الاعلامي الذي تحظى به الكرة في السلطنة حاليا ، ونعول على الإعلام الرياضي الكثير في تغطية أحداث الاتحاد بمختلف مناشطه ، وفي هذا الإطار يسعدنا كإتحاد أن ننظم دورة في الإعلام الرياضي بالتعاون مع مؤسسة الأهرام في جمهورية مصر العربية ، حيث انطلقت الدورة صباح هذا اليوم وتستمر لمدة اسبوع ونسعى من خلالها لأن تكون نواة لبرنامح حافل يعكس مدى اهتمام الاتحاد الذي يعكف على تنظيم أكثر من دورة للإعلام الرياضي إيمانا منا بأهمية الشراكة بيننا وكذلك المساهمة في تطوير الإعلام الرياضي بشكل عام .
عام حافل
واستطرد رئيس الإتحاد في حديثه قائلا : انوه قليلا إلى أهمية المرحلة القادمة بالنسبة لنا كإتحاد ، فبلا شك سيكون هذا العام حافلا بما يخص المشاركات للمنتخبات الوطنية والاندية العمانية خارجيا ، حيث يستعد منتخبنا الوطني الاول للمشاركة في خليجي 22 بالرياض ونحن نتطلع إلى مشاركة فاعلة في هذه البطولة بإذن الله تعالى ، وكلنا ثقة بالاستعدادات الجيدة التي وفرتها المملكة العربية السعودية والاتحاد السعودي الشقيق في استضافة هذا الحدث الهام ، وسنكون حاضرين للمنافسة على اللقب مع اخواننا في دول المجلس واليمن والعراق بعد ان حصلنا على اللقب في عام 2009م ، وكلنا أمل وثقة في أن منتخبنا سيقدم افضل ما لديه في هذه البطولة .
في حين قام الإتحاد بإرسال وفد من المختصين إلى استراليا للتهيئة المناسبة لمنتخبنا في نهائيات آسيا 2015م هناك ، حيث سيلعب المنتخب ثلاث مباريات في ثلاث مدن مختلفة ، والحمد لله فإن الإتحاد استعد مبكرا لكافة الأمور اللوجستية لمشاركة المنتخب ونتمنى أن تكون مشاركة إيجابية من جميع النواحي .
المنتخب بخير
واضاف : تابعنا من فترة قصيرة الاصداء التي تم تداولها في وسائل الاعلام المختلفة بكافة أطيافها عن النتيجتين السلبيتين بعد الخسارة أمام ايرلندا وكسوفو ، وعدم ارتياح الوسط الرياضي عن بعض الصور التي تم تداولها للاعبي المنتخب الوطني ، وهنا أؤكد أن الاتحاد يبذل كل الجهود للمشاركة الافضل بكافة المقاييس ، حيث نعمل على تهيئة المنتخب الوطني بشكل جيد ، وبأنه بخير وقادر على تحقيق نتائج أفضل في البطولتين القادمتين ويجب ألا نقسوا على المنتخب في هذه المرحلة خاصة وأنها تأتي في بداية الموسم وكما هو معلوم بأن الدوري لم يبدأ للوقوف على اوجه القصور في المنتخب من جميع النواحي .
وأكمل : الاتحاد عقد اجتماعا موسعا مع الجهازين الفني والاداري لمناقشة أدق التفاصيل حول مسيرة المنتخب الوطني سابقة ولاحقة ، كما أن هناك سلسلة اجتماعات مع الاثنين والدخول في أهم مسببات التراجع والعمل على حلها بصورة عاجلة قبل انطلاق منافسات المشاركات ، وليعلم الجميع بأن كل الجهود تبذل من أجل مشاركة مشرفة والمنافسة الحقيقية على البطولتين إن شاء الله تعالى .
خروج عن العادات
أما فيما يخص صور بعض لاعبي منتخبنا والتي انتشرت بصورة كبيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، أجاب : أما ما يخص الصور ، فإن الاتحاد يؤكد مرة أخرى بأننا لم نكن راضين كل الرضا عن تلك الصور لأن بعضها كان بمثابة خروج عن العادات والتقاليد وعن الذوق العام المنشود ، وفي هذا الاطار الاتحاد سينتهي قريبا من اصدار لائحة جيدة تنظم مسألة سلوك وانضباط اللاعبين وظهورهم في وسائل الاعلام لا سيما في وسائل التواصل الاجتماعي وهي التي غزت المنطقة العربية بكثافة وقد يساء استخدام هذه الوسائل بشكل أو بآخر ، وفي هذا الاطار فإن ما تم تداوله من هذه الصور لا يجب أن يستغل للاساءة للاعبين فهم يمثلون السلطنة وواجبنا ان نحميهم ونوجههم التوجيه الصحيح ولا يساء بشكل سلبي ، وأتمنى أن نكون قد أقفلنا هذه الصفحة خلال الفترة القادمة سنشهد تنظيما جيدا في هذا الجانب وبه الكثير من الضوابط التي تحدد ملامح مسيرة لاعبي منتخباتنا الوطنية في قادم الوقت .
اخفاق وتطلعات
أما فيما يخص مشاركات منتخباتنا الوطنية للمراحل السنية ، فتحدث رئيس الإتحاد قائلا : منتخب الناشئين خرج بلا نقاط من النهائيات الآسيوية ، وهو أمر محزن ولكن ما يثلج الصدر ويخفف وطء الخروج المستوى الفني الذي ظهر عليه معظم أفراد المنتخب والتي تبشر مستوياتهم بالخير في قادم الوقت ، وبأنه منتخب يمتلك خامات جيدة جدا وستكون لها كلمة في قادم الوقت للأعلى عمرا ، وفي نفس الوقت ناقشنا هذا الموضوع وأوكل للادارة الفنية وفريق المشورة الفنية بالاتحاد للجلوس مع الجهازين الفني والاداري للناشئين في كيفية رفع مستوى هذا المنتخب وحينها سيرفع تقريرا مفصلا .
ومنتخب الشباب تنتظره بطولة مهمة في ميانمار لنهائيات آسيا ومن جانبنا وفرنا كل الامكانيات من أجل الدخول في النهائيات بشكل جيد ، وثقتنا كبيرة في رشيد جابر ومعاونيه في أن يقدم المنتخب اداء طيبا في البطولة ، وبالنسبة لمنتخب تحت 21 سنة فنحن متابعون مع حمد العزاني أولا بأول ، صحيح لم يحالفه الحظ في التأهل في آسياد كوريا وخرج من الدور الأول ولكن الهدف هو التأهل لموسكو وهناك برنامج معد لهذا المنتخب للوصول لهذا الهدف وثقتنا كبيرة بالعزاني ورفاقه أن يحققوا هذا الهدف في النهاية ، وبكل تأكيد نحن بحاجة إلى وقت حتى يحقق معه نتائج أفضل بإذن الله تعالى .
تجهيز المنتخب الأول
وأكمل السيد خالد بن حمد حديثه قائلا : بالنسبة للمنتخب الأول ، فإنه سيخوض مباراتين مهمتين قادمتين الأولى أمام كوستاريكا بتاريخ 10 أكتوبر بالمجمع الرياضي بصحار وبتاريخ 13 اكتوبر سيلعب أمام الأوروجواي بمجمع البريمي ، حيث ارتأينا إعطاء فرصة لجماهيرنا الوفية بمختلف محافظات السلطنة للتواجد مع المنتخب ومساندته قبل خليجي 22 ، آملين أن يكون هناك حضور جماهيري متميز خاصة وأن المباراتين ستكونان خلال إجازة عيد الاضحى المبارك بالاضافة إلى أن الإتحاد وضع جوائز قيمة لهاتين المباراتين ، ناهيك عن أن المنتخب بحاجة إلى رسالة جماهيرية قوية إيجابية خلفه خلال هذه الفترة ، وقبل الذهاب لخليجي 22 ستكون هناك مباراة ودية في الثامن من نوفمبر امام منتخب اليمن في مسقط والبحث جار عن مباراة ودية أخرى حيث أنها لا تقع ضمن أيام الفيفا وبالتالي لا نستطع الحديث عنها ، ولن تكون في المستوى العالي .
المباراتان القادمتان امام كوستاريكا واورجواي صعبتان على المنتخب ، فهما فريقان من افضل منتخبات العالم وقدما افضل العروض في المونديال ولا يجب أن نقسوا على المنتخب ، فهاتان التجربتان لهما نظرة فنية فاحصة وليست مجرد نتيجة فحسب ، وستكون هناك تجمعات قصيرة للمنتخب للاسابيع القادمة بين جولات دورينا ، حيث سيكون هناك تجمعان قبل مباراة كوستاريكا وكذلك الاوروجواي لأنها اثبتت نجاحاتها في السابق وهي تعطي جرعات مهمة جدا سيتم التركيز فيها على جوانب بدنية وتكتيكية لمعالجة اوجه القصور ، وسيكون التهديف وهو احد اهم اوجه القصور التي يدرس الجهاز الفني التركيز عليها بعناية لإيجاد حلول أفضل خلال الفترة القادمة ، وعلينا ان نصل لإتفاق مع الاندية حول مسألة التفريغ ، ولا بد أن يكون هناك تنازلات من كل الاطراف في هذه المرحلة ، والجهاز الفني لم يبالغ في طلب اللاعبين إسبوعيا ، ولا نثقل على الاندية في ذلك .
ونتطلع لعودة محمد الشيبة للمنتخب لكن عدم توقيعه لناد حتى الآن أمر يؤرقنا ويؤرقه ، وعليه انهاء هذا الامر بسرعة والباب مفتوح امام الجميع ونتمنى عودته بأسرع ما يمكن ، وبالنسبة لتوظيفه فمن جانبنا قمنا بدورنا في هذا الجانب وهناك تنسيق مع وزارة الشؤون الرياضية وسنحصل على مبتغانا قريبا إن شاء الله .
وأردف : في استراليا ستكون هناك مباراتان وديتان قبل خوض غمار المنافسة الأولى في 31 ديسمبر أمام قطر والثانية في 3 يناير امام منتخب الصين هناك في استراليا ، وهناك سلسلة من المباريات جهز لها الاتحاد ، وسياسة الجهاز الفني واضحة بأن الباب مفتوح لكافة لاعبي السلطنة ، كما أن هناك متابعة دقيقة يقوم بها الجهازان الفني والاداري بحضور أكبر عدد ممكن من مباريات الدوري وتمارين اللاعبين بأنديتهم ، حيث أننا نريد أن نصل بالمنتخب لأفضل جاهزية ممكنة قبل الذهاب للرياض ، وهناك توجه بالاستعانة بنجم أو نجمين من قدامى اللاعبين ليكونوا قريبين من المنتخب خلال الفترة القادمة .

المسابقات المحلية
وتحدث السيد رئيس الاتحاد عن المسابقات المحلية بقوله : فيما يخص المسابقات المحلية ، فإنه كما هو معلوم انطلق الموسم الرياضي في الاسبوع الماضي وحصلنا على تجاوب جيد من وسائل الاعلام والأندية والجهات الأخرى ، وكنا نأمل أن تكون هناك مساعدة من الاندية فيما يخص التسجيل للاعبين ، ونأمل أن تتعامل الاندية بنظام الحاسب الآلي الذي اتفقنا عليه بأن يكون فاعلا في هذا الجانب ، كما أن إدارة المباريات وتقارير الحكام المراقبين كلها ستكون بالنظام الآلي للمرة الأولى في السلطنة ، وهناك اتفاقيات جديدة نأمل أن تصاحبنا في أثناء الموسم من داخل السلطنة وخارجها ، حيث تم التوقيع مع شركة (إي إس إم ) بدولة الامارات العربية المتحدة و (باور هورس) شريك تجاري للاتحاد ونأمل في الايام القليلة القادمة أن نبرم عددا من الاتفاقيات منها قنوات تليفزيونية أيضا ، ونسأل الله التوفيق .
مشكلة الحكام
وعند سؤاله عن مشكلة توقف الحكام في الجولة الأولى قال : تم الجلوس مع الحكام في اجتماع موسع ، وتم حصر كافة الجوانب التي أدت إلى امتناع الحكام عن تحكيم الجولة الاولى لدوري عمانتل للمحترفين ومن ثم معالجة جميع النقاط ، وقد اتضح لنا بأن السبب الرئيسي في المشكلة لم يكن السبب المادي وإنما هناك سلسلة من المطالب تقدم بها الحكام في اجتماعات سابقة ، وهي لم تر النور حتى الآن فآثر الحكام الامتناع عن التحكيم وقد تم التوصل إلى حلول جذرية لتلك النقاط ، ولعل أهم جزئية هي التعديل في نظام لجنة الحكام فقد تم الاتفاق على هذا التعديل بحيث سيكون في المستقبل ثلاثة من أعضاء لجنة الحكام منتخبين من الحكام المتقاعدين ، وهذا توجه صحيح في اختيار الحكام لمن يمثلهم في لجنة الحكام وهي من اهم النقاط التي حسمت اوجه الخلاف بين الحكام والاتحاد .
وبالنسبة للجانب المادي ، فإن الاتحاد يلتزم بكافة التبعات التي لديه سواء للحكام أو غيره ، ولكن هذه الأمور تحكمها السيولة المادية في أغلب دول العالم ، حيث جاءت المشكلة بسبب عدم ورود الايرادات في وقتها المتوقع ، ونأمل من خلال النظام الآلي لإدارة الموارد المالية في ألا تتكرر مثل هذه الأمور ، ونشيد بأن الحكام هم جزء لا يتجزأ من منظومة العمل في الاتحاد ، وعندما نرجع بالذاكرة للخلف نجد بأن هناك تحولا كبيرا ننتظره في الوقت القريب في منظومة التحكيم ، ومن ضمنها الأجهزة الالكترونية للحكام وتقارير الحكام إلكترونيا مما يجعل حصولهم على مستحقاتهم في الوقت المناسب ، والعديد من الجوانب التنظيمية ستساهم في حل هذا الأمر .
شكر وتقدير
وقد وجه السيد خالد بن حمد رئيس الإتحاد العماني لكرة القدم شكره الجزيل للشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) لرعايتها الدوري المحلي مجددا قائلا : نوجه تقديرنا وشكرنا الكبير لشركة عمانتل لدعمها الدائم ووقوفها مع الإتحاد من خلال رعايتها لدوري عمانتل للمحترفين مجددا ، وهذا إن دل على شئ فإنه يدل على إيمانها الكبير بدور الاتحاد العماني لكرة القدم ، وهي من لازمنا في السنوات الماضية ، ونحن سعداء في الأعوام الماضية بتواجدهم معنا وسعداء في هذا العام أكثر بعد أن شملت الإتفاقية ميزات أكثر (ماديا) ، وبالتالي ستساعد الاتحاد في دعم الاندية بشكل أكبر عن ذي قبل ، وقرر الاتحاد أن يدعم أندية الدرجة الاولى والثانية لمساعدتهم في التحول التدريجي للاحتراف الكروي ، وهدفنا في الأعوام القادمة أن نطبق عالم الاحتراف تدريجيا ، وعلى الاندية أن تهتم بجوانب التطوير والمراحل السنية وإيجاد أفراد متفرغين بالنادي والاستفادة القصوى من الدعم المادي الذي يقدمه الاتحاد بالاهتمام بمختلف الفئات وليس الفريق الأول فقط ، وألا تستثمر المبالغ من الاتحاد والحكومة في رواتب اللاعبين بل أن هناك جوانب أكثر أهمية ومنها مسألة بناء الكادر البشري في النادي والمراحل السنية وكذلك مدربو الحراس واخصائي العلاج حتى ترسخ لقاعدة جيدة تساعدها على تفريخ اللاعبين بشكل أفضل .

توضيح الصورة
وعند سؤاله عن ردة فعل الإتحاد بإصدار بيان رسمي حول ما أثير عن الصور التي ظهر عليها لاعبو منتخبنا عبر وسائل التواصل الاجتماعي دون داع ، أجاب رئيس الإتحاد : نحن نعيش في عالم سريع الايقاع ولا يجب من وجهة نظرنا أن نغفل أهمية الاعلام الافتراضي أو وسائل التواصل الاجتماعي لأنها وسائل أصبحت في صلب الاعلام في عالمنا اليوم ، ولو أهملنا هذه الوسيلة الهامة سنكون ارتكبنا خطأ كبيرا لا سيما في الجانب الكروي ، فقد ساهمت بشكل كبير في إجراء تغيير جذري في بعض الدول منها وجود انقلابات سياسية وتغيير نظم الحكم ، فليس من الحكمة بما كان التجاهل لما يتداوله فيها ، فممارسو وسائل الاعلام المختلفة لا يتعاطفون كثيرا مع ما يتداول بحكمة وبحذر وهم يمثلون شريحة من الرأي العام مهما كان حجمها فهو شريحة مهمة تساعدنا على قراءة ما يدور خلف المتابعين ويجب علينا أن نتعاطى معها بسرعة وفي الوقت المناسب ، وأنا اتفق معك عن عدم اعطاء الاهمية لهكذا امور بل بالعكس يجب توضيح الصورة للناس في اطار المعقول ، حيث لا تستطيع أن ترد على اي تعليق في هذه الوسائل ، ولكن يجب الرد عليها بشكل رسمي .
الوضع المالي ليس سيئا
وفيما يخص إجابته عن السؤال الخاص بالسيولة المادية المتوفرة للإتحاد والمطبات التي تعرض لها بسبب تأخر سداد مستحقات الحكام قال السيد خالد بن حمد : الاتحاد مؤسسة تمول من جهتين رئيسيتين وهما الحكومة والتسويق ، وبالتالي فإن بعض الموارد الحكومية تأتي في ميعادها بالضبط وتساعد الاتحاد في تنفيذ البرامج المبرمجة للاتحاد مثل الرواتب وغيره ، أما الموارد التي تأتي من الموارد الخارجية فلا توجد لها أوقات محددة ويرتبط ذلك بمدى تجاوب الشركات في رعاية برنامج أو آخر ومرهونة بجدولة السيولة في بعض الشركات ، وبالتالي نحن نضع جدولا تقديريا لها ، وما حدث في مطب التحكيم فإنه كنا نتوقع ايرادا معينا في وقت محدد فلم يأت كما خططنا له لذلك تأخر دفع المستحقات في ذات الوقت ، قد لا نكون في وضع مثالي جيد بسبب زيادة المصاريف والبرامج ولكننا في نفس الوقت لسنا في وضع مالي سيئ ، وباعتقادي بأنه من خلال وجود العنصر البشري المؤهل والانظمة الالكترونية الخاصة بادارة المال التي نطبقها حاليا والتي اشاد بها الإتحاد الدولي لكرة القدم قبل عدة أشهر ، فإن الاتحاد العماني من الاتحادات السباقة في تطبيق النظام بالاضافة إلى مزيد من الرعايات في قادم الوقت ، وحتى مسألة ادارة المديونيات والمستحقات المتأخرة أصبحت تدار بشكل أفضل للمديونيات السابقة ، فإنها أمور تعطي مؤشرا بأن الوضع سيكون جيدا ، ونأمل من القطاع الخاص مساعدتنا في احراز بعض الشراكات في الفترة القليلة القادمة .
نقلة نوعية
وفي شأن تفعيل أعمال الإتحاد بصورة مباشرة عبر وسائل التواصل الإجتماعي قال رئيس الاتحاد : لقد تغيرت منهجية ادارة الاتحاد لمواقعه في وسائل التواصل الاجتماعي من خلال الاستعانة بعدد من المختصين بتفعيل اعمال الاتحاد في الوسائل وستلاحظون نقلة نوعية في هذا الاتجاه ، وتقديم العديد من الخدمات بشكل كبير عما كان عليه في السابق ، ونحن سعداء بهذه النقلة وفي هذا العام ستشهد نقلة أكبر في هذه الوسائل ، حيث أبرمنا إتفاقية مع عمانتل يمثلها فريق عمل من كبار المسؤولين في الشركة والاتحاد بتفعيل افكار جديدة سواء من خلال تخصيص جوائز ومسابقات لمتابعي الوسط الرياضي والمهتمين ، وهناك جدية اكبر من عمانتل من هذا الفريق الذي يترأسه المهندس سامي الغساني الرئيس التنفيذي لشؤون العمليات وسلطان الزدجالي رئيس الشؤون الادارية من الاتحاد وهي الدائرة التي تضم تحتها كل وسائل الخدمات والاسناد .
واضاف : هذا الفريق يقوم باجتماع دوري كل إسبوعين إلى كل شهر وتهدف إلى الوصول إلى كيفية تفعيل الحضور الجماهيري بشكل افضل وكيفية ادخال خدمات في وسائل التواصل الاجتماعي والرسائل النصية بهدف تطوير الدوري في هذا العام .
مدارس النشء
وتحدث السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الإتحاد العماني لكرة القدم عن مدارس النشء التي استحدثها الإتحاد قائلا : نحن ننظر في مسألة مهمة جدا بهذا العام وهي استحداث مدارس للنشء من سن 6 إلى 12 سنة في بعض الاندية وهذه مسألة في غاية الاهمية ، وكما تعلمون بأن الاتحاد لديه مراكز لهذه الفئة العمرية في عدد من المدن الرئيسية مثل مسقط وصور وغيرها ، ولكنه اتخذ قرارا بنقل هذه التجربة للاندية مباشرة من خلال إقامة هذه المدارس ، وهناك عشرة اندية ممن استوفت الشروط ستبدأ استحداث مدارس وتقدم لها الخدمة ويشرف عليها (الخبير الفني بالاتحاد ) وسيكون هناك اتفاق مع مؤسسات القطاع الخاص لرعاية هذا المشروع في القريب العاجل وهي مسألة في غاية الاهمية ، وفيما يخص الجانب الفني بالاتحاد فإنه قدم للاندية برنامج لمدة 10 أعوام يبدأ من 2013م وحتى 2023 وهو يتعلق بعدد كبير من المعايير سواء في إختيار الاجهزة الفنية والادارية بالأندية بكافة المراحل أو خلافه ، ولدينا الآن رؤية واضحة فيما يخص المعايير الفنية بالكامل والتدرج لتطبيقه بالاندية سيساعدنا في التحول التدريجي في تنظيم اشكال الاجهزة الفنية عاما بعد عام وهو مطلب نفذ وفق معايير معينة نريد أن نصل لها حتى نرتقي .
معسكر ناجح
وعن معسكري إعداد منتخبنا الأول في فرنسا وإيرلندا وكسوفو قال : اعتقد أن المعسكر ناجح جدا والمعسكر في فرنسا أيضا ونحن سعداء جدا بما نتج عنه هذين المعسكرين ، ومازلت أقول بأنه لا يجب أن نخشى على المنتخب ، فأغلبكم يتذكر أنه في نهاية الموسم المنصرم بشهر مايو اقام الاتحاد معسكرا في اوزباكستان بعد الانتهاء من الدوري مباشرة ولعبنا مع اوزباكستان بكامل نجومه هناك ، وكان اختبارا مهما لقياس مدى جاهزية المنتخب لما يكون في أوج عطائه الفني ، حيث كنا نريد أن نختبر منتخبنا في هذا الوقت ، وفعلا فزنا بالمباراتين وبمستوى عال جدا ، وهنا أستطيع القول بأن منتخبنا يستطيع أن يكون احد كبار آسيا اذا ما كان حاضرا بدنيا وذهنيا ونفسيا .
أما في المعسكرين الأخيرين اللذين اشرت إليهما أعلاه ، فإنهما جاءا في بداية الموسم وكلنا يعرف بأن الاندية لا تستعد جيدا في بداية الموسم وقلما نرى انديتنا في معسكرات خارجية ، لذلك رتبنا لتجمع في شهر رمضان لمساعدة اللاعبين في المحافظة على الجاهزية البدنية ، وفي فرنسا للحفاظ على ذلك ، وكان واضحا التدني البدني ، شيئا فشيئا بدأنا بالاشتغال على هذا الجانب لإعادة الفريق لكامل جاهزيته ، والتقرير الفني بعد التجمع الاخير كان واضحا بأن الجاهزية البدنية للفريق لم تكن في أوجها وهو ما أثر سببا في تراجع المستوى ، فعلى سبيل المثال اللاعب حسين الحضري يتمتع بكل جاهزية ولكن عند عدم جاهزيته فهو لا يستطيع تنفيذ حتى الركلات الثابتة ، فكل العمل يبنى على الجاهزية البدنية ، اللعب الجماعي والامور الفنية تحتاج إلى جاهزية بدنية عالية ، اذن المنتخب لم يكن بذلك السوء المتوقع ولكنه لم يكن فاعلا بشكل جيد بسبب أننا في بداية الموسم ، فعلى اللاعبين الاستفادة القصوى بأنديتهم والتواجد في الحصص التدريبية اليومية بشكل فاعل ، حيث أن بعضهم لا يتدرب بشكل متواصل ، والآن يبذل الجهاز الفني جهودا مكثفة في متابعة اللاعبين ، وقبل فترة قمنا بتصميم استمارة لمتابعة اللاعبين في انديتهم من حيث تسجيل حضور وغياب اللاعبين وضبطهم في تدريباتهم إلزاميا من الأندية عندما يطلب اللاعب للمنتخب ، وذلك لمتابعته من كافة الجوانب فنية أو صحية أو نفسية من أجل تقييم جاهزية اللاعب ، وهناك تفاصيل كبيرة نشتغل عليها لرصد انضباطية اللاعب في النادي مع الاخذ في الاعتبار أن الرتم الذي يلعب في دورينا مختلف تماما عن الرتم الذي يلعب به خارجيا والكل يدرك ذلك .
لاعب مهم
وعند سؤاله عن إبعاد الحوسني قال : عماد لاعب مهم وسعداء بأنه وقع في الدوري ، ونتمنى أن يستعيد مستواه ، والمدرب كان واضحا جدا مع اللاعبين وكان يريد ان يحسم اللاعبون مسألة التعاقد مع الاندية سريعا حتى يستطيع التعاطي مع الوضع بصورة مثالية ، وقد كان قرار عدم سفر عماد مع المنتخب جاء بالتفاهم بين الجهاز الفني وعماد إلى حين أن يجد لنفسه عقدا مع احد الاندية وقد تفهم هذا الموضوع ، وبالتالي فإن المدرب يضع احتمالات لغياب عماد لأي ظرف كان ونعطي فرصة للاعبين الآخرين ، وهو الآن رجع يلعب بعد (8) اشهر توقف ، وهذا الامر ساعده في أنه يحسم أمره مع الاندية ، ولكنني حزين لأنه سيفقد جولة من جولات الدوري هو في أمس الحاجة إليها بعد حصوله على البطاقة الحمراء ، وأتمنى من اللاعبين القريبين من قائمة المنتخب أن يكونوا بعيدا عن البطاقات الحمراء وأن يكونوا حذرين وأن يحموا انفسهم من الاصابات ، وإنزعجت كذلك لطرد حمود السعدي رغم أنه ليس في القائمة حاليا .
دوري المراحل السنية
وفي شأن دوري المراحل السنية قال رئيس الاتحاد : في السابق كان دوري المراحل السنية يقام في الصيف ولمدة شهرين وينتهي الدوري دون أن نخرج بفائدة كبيرة ، لذلك رأينا ان هذا الوضع غير مجد ، وإرتأينا أن يتزامن مع الموسم الكروي حتى يكون لأطول فترة ممكنة ، ولكن ليس كل الاندية تشارك في المسابقة للأسف ، ولكن طموحنا افضل في القادم فقد ألزمنا اندية دوري عمانتل أن تشارك في كافة المسابقات السنية وإلا لن تحصل على الدعم .
وأضاف : نحتاج لأن نكثف جهودنا بالاعتناء بنشاط الناشئين بالاندية وهذا نعمل عليه الآن بشئ من التدريج ، ومنتخب الناشئين لو رجعنا لأدائه في البطولة فهو أداء جيد ، لذلك لا يوجد حل سريع بين ليلة وضحاها فهي مسألة تأخذ جهدا ومالا ومستقبلنا طيب إن شاء الله بمزيد من التكاتف والجهد والايمان بأهمية دعم الأندية من أجل أن تساعدنا في تحقيق الأهداف جيدا .

إلى الأعلى