الأحد 16 يونيو 2019 م - ١٢ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: 5 قتلى في معارك بالحديدة ومحاولات أممية لإنقاذ (الهدنة)
اليمن: 5 قتلى في معارك بالحديدة ومحاولات أممية لإنقاذ (الهدنة)

اليمن: 5 قتلى في معارك بالحديدة ومحاولات أممية لإنقاذ (الهدنة)

عدن ـ وكالات: قالت مصادر عسكرية وسكان إن طرفي الصراع في اليمن تبادلا نيران الأسلحة الثقيلة خلال الليل في الحديدة فيما سارعت الأمم المتحدة لمحاولة إنقاذ اتفاق لوقف إطلاق النار في الميناء الذي يعد شريان حياة لملايين يواجهون خطر المجاعة. وقتل خمسة مقاتلين من جماعة أنصار الله والقوات الموالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا في مواجهات جديدة في مدينة الحديدة غرب اليمن، رغم اتفاق وقف إطلاق النار، حسبما أفادت أمس الاثنين مصادر طبية وعسكرية.وقال مسؤول في القوات الحكومية إن المواجهات اندلعت مساء أمس الأول الأحد في الجزء الشرقي من المدينة و”استمرت لساعات”.حتى الصباح الباكر من أمس الاثنين وذكر طبيب في مستشفى الحديدة الرئيسي رفض الكشف عن اسمه ان جثث ثلاثة مقاتلين في صفوف أنصار الله لقوا مصرعهم في الاشتباكات نقلت إلى المستشفى، بينما تحدّث طبيب آخر في مستشفى ميداني تابع للقوات الحكومية عن مقتل عنصرين في هذه القوات خلال المواجهات ذاتها.وأشار سكان إلى أن تلك الاشتباكات هي الأعنف منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ في 18ديسمبر.كما جاءت الاشتباكات مع إعلان الأمم المتحدة لاتفاق يحدد تفاصيل انسحاب متبادل للقوات من المدينة بموجب الهدنة المبرمة في ستوكهولم.وقال سكان إن قوات موالية لجماعة انصار الله والقوات اليمنية المدعومة من التحالف تبادلت القصف بالمدفعية وقذائف المورتر والصواريخ في وقت متأخر أمس الأول الأحد ووقت مبكر من صباح أمس الاثنين حيث سمعت أصوات انفجارات في أنحاء المدينة.وقال مصدر عسكري من الحكومة المعترف بها دوليا إن مقاتلي أنصار الله حاولوا المباغتة بالهجوم على قواتهم مشيرا إلى أنهم تمكنوا من صدهم.واتهم تلفزيون المسيرة التابع لأنصار الله قوات الحكومة بقصف مواقعهم دون استفزاز من جانبهم.وطال القصف المناطق التي عادة ما تنشب فيها المعارك في الحديدة وهي حي السابع من يوليو الذي يقع على بعد أربعة كيلومترات من الميناء وعلى الأطراف الجنوبية، حيث يحتشد آلاف الجنود الموالين للحكومة.من جهتها أعلنت الأم المتحدة أمس الاثنين عن 190 حالة وفاة مرتبطة بالكوليرا في اليمن منذ بداية العام الحالي، محذّرة من تزايد في أعداد الإصابات بهذا الوباء الذي اجتاح البلد الغارق في نزاع مسلح قبل عامين.وقال مكتب المنسق المقيم للأمم المتحدة في بيان “بعد سنتين من أسوأ تفشي للكوليرا في اليمن، ازدادت أعداد الحالات المشتبه باصابتها بالكوليرا والإسهال الحاد خلال الأسابيع الماضية”.وذكر انه تم تسجيل 108,889حالة إصابة محتملة بين الأول من يناير و17 مارس الحالي، و”190حالة وفاة مرتبطة” بالكوليرا في الفترة ذاتها. اجتاح وباء الكوليرا اليمن ما أدى إلى وفاة أكثر من 2500 شخص منذ ابريل 2017. وتم الإبلاغ عن الاشتباه بإصابة نحو 1,2 مليون حالة، بحسب منظمة الصحة العالمية.

إلى الأعلى