الخميس 25 أبريل 2019 م - ١٩ شعبان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / إيران تنتقد أوروبا وتتعهد بمزيد من الإجراءات ردا على أميركا بعد قرار واشنطن بشأن الحرس الثوري

إيران تنتقد أوروبا وتتعهد بمزيد من الإجراءات ردا على أميركا بعد قرار واشنطن بشأن الحرس الثوري

طهران ـ وكالات: انتقد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الأوروبيين واعتبر أنهم “متأخرون كثيرا في تنفيذ التعهدات” المتعلقة بالاتفاق النووي الإيراني.
ونقلت وكالة أنباء “فارس” الإيرانية عنه القول :”تم إطلاق الآلية المتناظرة مع الآلية المالية الأوروبية (إنستكس)… والآن لا عذر للأوروبيين لعدم البدء بتنفيذ التزاماتهم”.
وأضاف :”لا أعلم أي فترة من الوقت يحتاجها الأوروبيون … ولا ينبغي أن يتصوروا أن إيران ستبقى بانتظارهم”.
وكانت إيران أعلنت في مارس الماضي إطلاق الآلية المالية الإيرانية للتجارة مع أوروبا، والتي من المفترض أن تسهل التجارة بين إيران وأوروبا بالتعاون مع نظيرتها الأوروبية، دون معاملات مالية مباشرة.
وكانت ألمانيا وفرنسا وبريطانيا أطلقت من جانبها الآلية نهاية يناير الماضي في مسعى للحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران الموقع في عام 2015، وذلك بعد انسحاب الولايات المتحدة منه وإعادة فرضها لعقوبات على الجمهورية الإسلامية.
وحول قيام الولايات المتحدة بإدراج الحرس الثوري على قائمة المنظمات الإرهابية، قال ظريف :”الرد الأول جاء سريعا بإدراج القيادة العسكرية الأميركية الوسطى والقوات التابعة لها في المنطقة ضمن قائمة الإرهاب واعتبار الإدارة الأميركية حكومة راعية للإرهاب … وهنالك إجراءات أخرى يجري الإعداد لها في مجلس الشورى الإسلامي”.
ونُقل عن ظريف قوله إن بلاده ستطلب من المجتمع الدولي اتخاذ موقف من قرار الولايات المتحدة.
ونسبت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء إلى ظريف قوله “سنبعث رسائل إلى وزراء خارجية كل الدول لإبلاغهم بأن من الضروري عليهم التعبير عن مواقفهم ولتحذيرهم من أن هذا الإجراء الأميركي الخطير غير المسبوق سيكون له تبعات”.
وقال ظريف إنه أرسل خطابات أيضا إلى أنطونيو جوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي للاحتجاج على “هذه الخطوة الأميركية غير المشروعة”.

إلى الأعلى