الثلاثاء 23 يوليو 2019 م - ٢٠ ذي القعدة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / مساع كورية جنوبية لقمة مع (الشمالية) رغم جمود المفاوضات النووية
مساع كورية جنوبية لقمة مع (الشمالية) رغم جمود المفاوضات النووية

مساع كورية جنوبية لقمة مع (الشمالية) رغم جمود المفاوضات النووية

الكوريون الشماليون يحتفلون بذكرى ميلاد كيم سونج

سيئول ـ عواصم ـ وكالات:
قال رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن امس إنه سيسعى “جديا” لعقد قمة أخرى مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون رغم الانتقادات التي وجهها كيم مؤخرا لدور سيئول كوسيط في المفاوضات النووية التي أصابها الجمود.وأبدى مون حرصا على استعادة المحادثات مع كوريا الشمالية لزخمها منذ عقد قمة ثانية بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترامب في فيتنام في فبراير.
وفشلت تلك القمة بسبب مطالب متعارضة من بيونج يانج وواشنطن إذ تريد كوريا الشمالية رفع العقوبات المفروضة عليها فيما تركز الولايات المتحدة على أن تتخذ كوريا الشمالية إجراءات ملموسة للتخلي عن سلاحها النووي.
وقال كيم في خطاب يوم الجمعة إنه مستعد لعقد قمة أخرى مع ترامب إذا غيرت الولايات المتحدة أسلوبها وقدمت طريقة مناسبة ونهجا آخر في التعامل وأمهل واشنطن حتى نهاية العام الجاري.
والتقى مون مع كيم ثلاث مرات على مدى العام المنصرم وتسعى سيئول لعقد لقاء رابع قد يتزامن مع الذكرى الأولى لتاريخ عقد أول اجتماع بين الزعيمين في 27 أبريل. ووصف مون التصريحات التي أدلى بها كيم مؤخرا بأنها “تمهد الطريق” لعقد قمة كورية رابعة قد تشكل “حجر زاوية لأي فرصة أكبر لتحقيق نتيجة مهمة”.
وأضاف مون “الوقت قد حان لبدء استعدادات جدية” مشيرا إلى أنه مستعد للقاء كيم بمجرد استعداد الشمال لعقد اللقاء “بغض النظر عن الموقع والصيغة”.
على صعيد أخر، وجه عشرات الآلاف من الكوريين الشماليين تحية أمس الاثنين إلى قادتهم بمناسبة يوم الشمس الذي يحيي ذكرى ميلاد مؤسس النظام، وهو اليوم الأكثر أهمية في التقويم الشعائري.وقد ولد كيم إيل سونج في 15 أبريل 1912 وتوفي في 1994.وخلفه نجله كيم جونج إيل، قبل أن يرث حفيده كيم جونج أون الحكم أواخر 2011.ومنذ نعومة أظفارهم، ينشأ الكوريون الشماليون على عبادة هذه السلالة، وكل الاحتفالات المتعلقة بعائلة كيم تشكل فرصة للنظام لترسيخ سلطته.وصباح أمس، تدفق الكوريون الشماليون بوتيرة ثابتة إلى تلة مانسو في بيونج يانج، حيث يشرف على العاصمة تمثالان عملاقان لكيم إيل سونج وكيم جونج إيل.وتصطف فرق من الجنود وعناصر من وحدات العمل وعائلات وشبان متزوجون حديثا، وسائحون، أمام النصب، ثم يتقدمون لوضع الزهور على قاعدته. وقال متحدث مخفي وراء جبل من باقات الزهور “دعونا نحيي الرئيس العظيم كيم ايل سونج والقائد العظيم كيم جونج إيل.”وانحنى الجميع بحركة واحدة، بينما قام الجنود بتأدية التحية العسكرية.

إلى الأعلى