الإثنين 17 يونيو 2019 م - ١٣ شوال ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / متى تفك شفرة اللاعبين؟!!

متى تفك شفرة اللاعبين؟!!

ليلى بنت خلفان الرجيبية:
الإعلام بتعدد أشكاله وألوانه كان ولا يزال العنصر المهم في المنظومة الرياضية ويعد أحد الأركان الأساسية وهذا ما هو معروف ولا يجادل فيه اثنان فهو الوصلة بين اللاعبين والإداريين وبينهم وبين الجماهير وهكذا وما يحدث بأننا من الصدمة والمفاجئ نعيش في الربع الأول من القرن 21 ولم تفك الشفرة الخاصة باللاعبين وحرية التعبير بينهم وبين الإعلاميين أو المؤسسات الاعلامية بالرغم من اقتحام وسائل التواصل الاجتماعي بجدارة إلا أن هذا العائق لم يفك ولا تزال تصريحات اللاعبين ولو كانت صادقة تحت الظلال ووراء الستار.
تصريحات اللاعبين من المهم ان تصل إلى الجماهير والجهات المختصة وبخاصة اذا كان السلك الاداري للمنتخبات بجانب الاتحادات ولا يعي لما معنى التطور والارتقاء في الرياضة إلى متى سنظل حالنا هكذا كل يعمل في الخفاء ؟!! وإلى متى سيظل اللاعب حبس الظلال في ما يتلقاه من الجهات المختصة وبخاصة فيما يمس مستحقاتهم المالية بالرغم من الأرقام الهائلة التي تحتويها خزينة الاتحادات الا انها تظل سنوات نسيا منسيا والى متى نبحث عن الانجاز ونحن البنية التحية لدينا بحاجة إلى ترميم في الكثير من الأجهزة التابعة لها؟!!
اتمنى ان تتم بالفعل معالجة ما يحدث في منتخب كرة القدم الشاطئية فهؤلاء الفئة من اللاعبين نجوم تلألأت بالانجازات وشرفت الكرة العمانية في العديد من المحافل الرياضية على المستوى العالمي والقاري فليس من المعقول ان يكدح من اجل الانجاز وان يكون رهن اشارة المشاركات وان يتواجد في كل المحافل وفي النهاية بدون مقابل بالرغم من ان المعسكر الداخلي الجاري لم يتواجد به من اللاعبين الاساسيين سوى لاعبين اثنين فقط !! واللاعب الثالث بسبب عقد قرانه اعتذر عن الحضور والبقية انسحبوا بسبب تأخر مستحقاتهم المالية منذ عام 2015 ومستحقات المباريات الدولية والودية للعام 2018 !! وكانت النتيجة التغيب عن حضور التدريبات في المعسكر الدالخلي الحالي بالرغم من ان المنتخب تنتظره العديد من الاستحقاقات الدولية والعالمية ولا داعي لاستدعاء قائمة اللاعب البديل فالوقت ليس بالمناسب ومقارعة المنتخبات قريبة في المحافل القادمة ومنتخبنا من المنتخبات القوية والذي يحسب له الف حساب وما دامت هناك حقوق فعلى المختصين متابعة مواضيعهم وحلها بدلا من التفريط بنجوم ارجلهم من ذهب .
وجهة نظر.
ان تكون الأول فهذا يعني أن تكون متميزا وان تكون الثاني فهذا يعني أنك لا شيء وجميعنا نحب الاهتمام ولكننا لا نحب أن نطلبه.

* من أسرة تحرير “الوطن”
MYTH_512@HOTMAIL.COM

إلى الأعلى