الأربعاء 24 يوليو 2019 م - ٢١ ذي القعدة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / مناقشة كيفية معالجة مشكلة رمي مخلفات البناء في الأماكن العامة والأودية بشناص
مناقشة كيفية معالجة مشكلة رمي مخلفات البناء في الأماكن العامة والأودية بشناص

مناقشة كيفية معالجة مشكلة رمي مخلفات البناء في الأماكن العامة والأودية بشناص

طالبوا بإنشاء مردم للمخلفات المخلوطة
شناص من ـ إبراهيم الفارسي:
ناقش أعضاء لجنة الشئون البلدية بمكتب والي شناص مشكلات قطاع إدارة النفايات بالولاية وخلال الاجتماع تطرق المهندس محمد بن راشد المعمري المدير الإقليمي لشركة بيئة بمحافظة شمال الباطنة في بداية اللقاء عن الدور والأعمال المنوطة بشركة بيئة والدور الخدمي الهام الذي تنفذه في قطاع النظافة.
كما طالب أعضاء لجنة الشؤون البلدية بضرورة إنشاء مردم للمخلفات المخلوطة كون الولاية ذات مساحة كبيرة وتشهد توسعا عمرانيا مؤكدين ضرورة رفع هذا المطلب إلى المجلس البلدي خلال اجتماع اللجنة الرابع من هذا العام.
كما عبروا عن استيائهم من رمي مخلفات مواد البناء في الأماكن العامة والأودية بشكل عشوائي لعدم وجود التنسيق والمتابعة من الجهات المختصة وعدم وجود آلية مفعلة تضمن وصول المخلفات إلى المرادم المخصصة لها.
كما ناشد أعضاء بلدي شناص بضرورة التنسيق بين شركة بيئة ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه لتنظيف الشواطئ وتوفير حاويات القمامة بأعداد كافية للحفاظ على جمالية الشواطئ التي تعتبر متنفسا سياحيا للعوائل إلى جانب تفعيل الدور التوعوي والإعلامي للمجتمع والتعريف باختصاصات كل جهة في قطاع إدارة النفايات والنظافة العامة.
وأكد المدير الإقليمي لبيئة بشمال الباطنة بأن الشركة لاتألوا جهداً لتوفير الخدمات المطلوبة في قطاع إدارة النفايات وفق ما حدد لها من مسؤوليات مبينا بأن مسئولية الشركة توفير الحاويات والعمل على النظافة عند محيط الحاويات بـ ٢٠ مترا مضيفاً بأن المرادم الهندسية الحالية موجودة في صحار والبريمي وعبري ويوجد مردم لمواد الهدم والبناء بشناص وأن مخلفات الأشجار تستقبل بالمحطة التحويلية بلوى ومن ثم تنقل إلى المردم الهندسي بصحار عن طريق شاحنات الشركة، مؤكداً بأنه جار العمل على تغطية المناطق الجبلية وتوفير الحاويات اللازمة لها بعدها قام الحضور بزيارة ميدانية لمردم مخلفات الهدم والبناء المخصص من قبل شركة بيئة والوقوف على المخلفات بعدة مواقع بالولاية.

إلى الأعلى