Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

مصر تعلن عن كشفين أثريين في الأقصر

الأقصر(مصر) ـ د.ب.أ: تشهد مدينة الأقصر بصعيد مصر اليوم الخميس الإعلان عن تفاصيل كشفين أثريين جديدين في جبانة طيبة الفرعونية، غرب المدينة الغنية بمعابد ومقابر ملوك وملكات ونبلاء الفراعنة. ويعلن وزير الآثار المصري الدكتور خالد العناني بحضور رئيس الوزراء مصطفى مدبولي و40 من السفراء والدبلوماسيين المعتمدين بالقاهرة، تفاصيل الكشف الأثري الجديد، الذى توصلت إليه البعثة الأثرية المصرية العاملة في منطقة ذراع أبوالنجا. كما يعلن وزير الآثار المصري تفاصيل الكشف الأثري الجديد، الذى توصلت له البعثة الأثرية المصرية، العاملة في منطقة العساسيف الأثرية، بجبل القرنة التاريخي في غرب الأقصر. وقالت مصادر في محافظة الأقصر لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) امس الأربعاء إن رئيس الوزراء المصري سيقوم برفقة مجموعة من المسؤولين والسفراء والدبلوماسيين، بافتتاح معبد الاحتفالات والمواكب الفرعونية، والمعروف باسم معبد “الأوبت” الذي يقع وسط مجموعة معابد الكرنك الفرعونية الشهيرة شرق مدينة الأقصر. وأشارت إلى أن ذلك يأتي بعد ترميم المعبد وتقوية نقوشه، ورسومه وألوانه، وخضوعه لأعمال ترميم هندسي دقيق لمختلف معالمه، وإعداده للزيارة، ليتاح للسياح رؤيته للمرة الأولى. وحسب المصادر، سيتم رفع الستار عن تمثال ضخم للملك رمسيس الثاني في معبد الاقصر، وذلك بعد جمع قطعه، وترميمها وتوثيقها أثريا، وإعادة تجميع التمثال وتركيبه في واجهة المعبد، ليكون التمثال الثالث للملك رمسيس الثاني، الذى تتمكن وزارة الآثار المصرية، من إعادة وضعه بمكانه الأصلي في واجهة معبد الأقصر. وتتزامن هذه الفعاليات مع احتفال مصر بيوم التراث العالمي الذي يحل في 18 من شهر أبريل من كل عام.


تاريخ النشر: 18 أبريل,2019

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/327484

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014