الإثنين 20 مايو 2019 م - ١٤ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / السياسة / قوات حفتر تتأهب لبدء المرحلة الثانية من استعادة طرابلس
قوات حفتر تتأهب لبدء المرحلة الثانية من استعادة طرابلس

قوات حفتر تتأهب لبدء المرحلة الثانية من استعادة طرابلس

بنغازي ـ وكالات: كشف مسؤول المركز الإعلامي للواء 73 مشاة التابعة للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي “قوات المشير خليفة حفتر”، المنذر الخرطوش أن قوات الجيش الوطني الليبي بسطت سيطرتها على كوبري مطار طرابلس العالمي وكوبري وادي الربيع بالكامل، مشيرا إلى أن الجيش الليبي ينتظر البدء في المرحلة الثانية من معركة تحرير طرابلس. وقال الخرطوش في تصريح صحفي إن “الجيش الوطني الليبي يسيطر منذ بدء عمليات العسكرية على كوبري المطار وكوبري وادي الربيع بالكامل”، مشيرا إلى أن “قوات الجيش الليبي بانتظار تعليمات غرفة العمليات الرئيسية للبدء في المرحلة الثانية من الخطة”. وأوضح مسؤول المركز الإعلامي للواء 73 مشاة أن “الوحدات العسكرية المشاركة في عملية الفتح المبين لديها مهام محددة كل منها على حدا على صعيد الألوية العسكرية والكتائب في مهام مشتركة والخطة ممتازة جدا”. وأشار الخرطوش إلى أن “هناك مجموعات مسلحة تقاتل في صفوف حكومة الوفاق نتوقع منها أن تستخدم التلغيم والسيارات المفخخة (دقم) لمواجهتنا ولا نستبعد استخدامها لمثل هذه الأعمال”.
سياسيا، قال البيت الأبيض في بيان إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحدث هاتفيا مع القائد العسكري الليبي خليفة حفتر يوم الاثنين وتناولا “الجهود الجارية لمكافحة الإرهاب” فيما يقود حفتر هجوما لانتزاع السيطرة على العاصمة من الحكومة المعترف بها دوليا. وجاء في بيان البيت الأبيض أن ترامب “أقر بالدور الجوهري للمشير في مكافحة الإرهاب وتأمين موارد ليبيا النفطية، وتناولا رؤية مشتركة لانتقال ليبيا إلى نظام سياسي ديمقراطي مستقر”. ولم يتضح سبب انتظار البيت الأبيض عدة أيام قبل الإعلان عن الاتصال الهاتفي. وقال باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي “الحل العسكري ليس هو ما تحتاجه ليبيا”. وأضاف أنه يدعم دور حفتر في “مكافحة الإرهاب” وأن واشنطن تحتاج دعم حفتر “في بناء استقرار ديمقراطي هناك في المنطقة”.
وقال شاناهان عند سؤاله عما إذا كان ترامب قد تواصل معه قبل اتصاله بحفتر إن وزارة الدفاع (البنتاجون) والبيت الأبيض “متفقان بشأن ليبيا”. وقال المسماري “كلام ترامب يدل على قناعة الولايات المتحدة بالدور المحوري للجيش الليبي في الحرب ضد الإرهاب”.

إلى الأعلى