الخميس 23 مايو 2019 م - ١٧ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / المحليات / وميض : إشادة أممية
وميض : إشادة أممية

وميض : إشادة أممية

إشادة أممية واضحة تجسد ما يتم على ارض الواقع في السلطنة من جهود على كافة الأصعدة يدرك قيمتها من يعيش عليها فعندما تشيد منظمة اليونيسيف متمثلة في مكتبها بالسلطنة بالانجازات والنتائج التي حصلت عليها السلطنة لتحقيق التقدم في عدة مجالات ابرزها حقوق الطفل والتعليم والرعاية الصحية وغيرها فان ذلك يجعلنا نقف احتراما لهذه الجهود وماوصلت اليه من نتائج كبيرة .
فعندما نجد بأنه في مجال تحصين الاطفال وصلت الى نسبة 100% فهذا بحد ذاته يعطي مؤشرا على مدى الاهتماما بهذه الشريحة من المجتمع كون الأطفال هم عماد الأمم الذين يجب ان يحظوا بالعناية الصحية السليمة والسلطنة تحرص بشكل مستمر على إعطائهم الرعاية السليمة ويأتي ذلك من خلال رسم الاستراتيجيات طويلة المدى والبحوث والمسوحات التي أمتدت وتواصلت منذ بزوغ فجر النهضة المباركة.
كما ان اشادة اليونيسيف بالشمولية التي تسعى السلطنة لتحقيقها والمتعلقة بأحقية المواطن في الحصول على التعليم في المدارس الحكومية فهو ابراز واضح لأولوياتها الهادفة الى وضع الخطط والبرامج المستمرة لايصال التعليم لجميع أبناء الوطن الذين يحظون برعاية واهتمام يتجسد في تحقيق أرقى درجات التقدم في العملية التعليمية في السلطنة .
أن حقوق وحماية الطفل كانت ايضا من الأولويات التي كرست السلطنة فيها جل اهتماماتها ومازالت تسعى بجهودها الكبيرة للحفاظ على حياة الطفل من كافة أشكال الاساءة والعنف الذي يتعرض لها الاطفال فمساعيها في هذا الجانب لاتنفك في تقديم الرعاية الشاملة التي تحافظ على طفولتهم وبراءتهم فالمبادرات التي تقوم بها الجهات المعنية والمتمثلة في وزارة التنمية الاجتماعية من خلال ترسيخ الجوانب التي تنهض بمكانة وقيمة الطفل والحفاظ عليه وتعزز من الدور الذي توليه الحكومة في تقديم كافة الخدمات من أجل ان تحظى هذه الفئة في السلطنة بحياة آمنة ينشأ خلالها الاطفال وهم على يقين بأنهم يحصلون على كافة حقوقهم التي بالفعل تجد الاشادات الواسعة من مختلف المنظمات المعنية بحقوق الطفل.
ان الجميع يعلم يقينا ما تصبوا السلطنة اليه من هدف سام وهو ايصال وتوفير افضل الخدمات للأطفال والتي ترنوا نتيجة هذا الجهد الى بناء مجتمع يحظى باجود الخدمات الهامة في قطاعات التعليم والرعاية الصحية والحقوق.

سليمان بن سعيد الهنائي
suleiman2022@gmail.com
من أسرة تحرير “الوطن”

إلى الأعلى