الخميس 23 مايو 2019 م - ١٧ رمضان ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / منتخبنا الوطني يتوج بطلا لخليجي 17 للسباحة المفتوحة بالكويت
منتخبنا الوطني يتوج بطلا لخليجي 17 للسباحة المفتوحة بالكويت

منتخبنا الوطني يتوج بطلا لخليجي 17 للسباحة المفتوحة بالكويت

القاسمي بطلا لفردي 10كم والكليبي وصيفا
سباحونا يحرزون ذهبيتي الخليج في الفردي والفرق ويتصدرون الترتيب العام

اختتمت بدولة الكويت الشقيقة يوم أمس الأول منافسات البطولة السابعة عشرة للسباحة بالمياه المفتوحة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، حيث تربع منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة على صدارة جدول الترتيب العام في اليوم الأخير للبطولة بتحقيقه ذهبيتي الفردي والفرق في أقوى وأصعب سباقات البطولة، حيث نجح سباحنا المجيد أيمن بن طالب القاسمي في انتزاع المركز الأول ولقب بطل الخليج للسباحة بالمياه المفتوحة للفردي لمسافة 10كم، فيما حل زميله خالد بن محمد الكليبي في مركز الوصافة وليحققا معا لقب بطولة الفرق في نفس الفئة وليحافظ منتخبنا بهذه النتيجة على لقبه وتربعه على عرش بطولات الخليج للسباحة في المياه المفتوحة.
وتوّج طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحادين العماني والعربي للسباحة رئيس اللجنة التنظيمية للسباحة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية أبطال سباق 10كم في خليجي17للسباحة بالمياه المفتوحة، حيث جاء سباحنا المتألق أيمن القاسمي أولا وتفوق بجدارة واستحقاق رغم التيارات القوية على جميع المتسابقين الخليجيين محققا الميدالية الذهبية بزمن وقدره 3:37:29.0 ساعة، فيما حل زميله النجم المخضرم خالد الكليبي وصيفا ونال الميدالية الفضية بزمن وقدره 3:59:15.0 ساعة ليحققا معا ذهبية الفرق وليكررا إنجاز اليوم الافتتاحي من منافسات البطولات عندما تبادلا المراكز وتصدرا السباق ووصلا معا إلى خط النهاية فأحرزا ذهبيتي الفردي والفرق لمسافة 5 كم بحلول الكليبي أولا ونيله الميدالية الذهبية بزمن وقدره 1:26:28.5ساعة والقاسمي خلفه في المركز الثاني بفارق ثلاثة أجزاء من الثانية محرزا الميدالية الفضية بزمن وقدره 1:26:28.8ساعة.

وكان منتخبنا الوطني قد أحرز أيضا ذهبية فئة الشباب 15 – 17 سنة لمسافة 5 كم في اليوم الافتتاحي للبطولة الخليجية عن طريق الثلاثي المتألق مهند بن يونس أولاد ثاني وشهاب بن علاء الدين رزق وبشار بن يوسف الكليبي، فيما أحرز أولاد ثاني المركز الثالث محققا الميدالية البرونزية على المستوى الفردي لنفس السباق بزمن وقدره 1:35:16.9 ساعة خلف البطل القطري محمد محمود الذي أحرز الذهبية بزمن وقدره 1:29:34.9 ساعة والوصيف البحريني عمر عبدالله الذي نال الفضية بزمن وقدره 1:31:49.3ساعة.
جدير بالذكر أن بعثة منتخبنا الوطني للسباحة الطويلة التي شاركت في منافسات البطولة السابعة عشرة للسباحة بالمياه المفتوحة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي استضافتها دولة الكويت الشقيقة خلال الفترة من 19 وحتى 21 أبريل الجاري تكونت من محمد بن سالم الحسني عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة رئيسا للوفد الإداري وفيصل بن مسلم العلوي حكما مرافقا وسيرجان فيليبوفيتش مدربا عاما للمنتخبات وأيمن بن محمد الكليبي مساعدا للمدرب وأحمد بن حمد السعيدي إداريا للمنتخبات وأحمد بن ناصر الوهيبي أخصائيا للعلاج الطبيعي بالإضافة إلى11سباحا هم خالد بن محمد الكليبي وأيمن بن طالب القاسمي ونضال بن سليمان الحراصي ونايف بن منير القاسمي في فئة العموم ومهند بن يونس أولاد ثاني وشهاب بن علاء الدين رزق وبشار بن يوسف الكليبي وعمر بن يوسف البلوشي في فئة الشباب 15 – 17 سنة وناصر بن سالم الكندي وآدم بن سالم الرئيسي ومحمد بن خالد الهاشمي في فئة الناشئين 13 – 14 سنة.
الكشري:
سباحونا أثبتوا أنهم على مستوى التحدي وتحقيق الألقاب والميداليات
في تصريح له بمناسبة اختتام منافسات خليجي17 للسباحة في المياه المفتوحة والنسختين التاسعة آسيويا والرابعة عربيا في نفس الإطار أكد طه بن سليمان الكشري اعتزازه وفخره بالنتائج التي حققها سباحو منتخبنا الوطني وتربعهم مجددا على عرش السباحة الخليجية في هذه الفئة، حيث أثبت سباحونا أنهم على مستوى التحدي والطموح وأنهم قادرون على الحفاظ على هويتهم كأبطال ويمتلكون الخبرة والتجربة اللازمة للتكيف مع مختلف الظروف من أجل تحقيق الألقاب وحصد الميداليات.
وأشاد الكشري في تصريحه بمستوى وعطاء وعزيمة سباحي المنتخب الوطني للسباحة الطويلة سواء من أصحاب الخبرة كقائد المنتخب خالد الكليبي وزميله أيمن القاسمي أو من المواهب الصاعدة كمهند أولاد ثاني وشهاب علاء الدين وبقية أعضاء المنتخب في فئتي الشباب والناشئين وخصوصا الذين يشاركون للمرة الأولى على المستوى الخليجي.
ووجه الكشري الذي يشغل منصب أمين عام الاتحاد الآسيوي للسباحة شكره وتقديره للاتحاد الكويتي للسباحة ومجلس إدارته برئاسة الشيخ خالد البدر الصباح، حيث أشاد الكشري بالجهود التي تم بذلها وبحفاوة التنظيم وبالتعاون البناء والمثمر مع المختصين والفنيين في الاتحادين الآسيوي والعربي للسباحة واللجنة الفنية التابعة للجنة التنظيمية للسباحة بمجلس التعاون الخليجي مما كان له أبرز الأثر في نجاح تنظيم البطولات الدولية الثلاث بالتزامن.
فيليبوفيتش:
الكليبي لا ينتهي ومهند سباح المستقبل وأيمن أقوى سباحي الخليج
أعرب سيرغان فيليبوفيتش المدرب العام لمنتخباتنا الوطنية للسباحة عن سعادته بالنتائج والميداليات والمكاسب التي تحققت من خلال هذا المشاركة في البطولات الدولية الثلاث بالتزامن في السباحة بالمياه المفتوحة وخصوصا على المستوى الخليجي.
وقال فيليبوفيتش: سعيد جدا بما حققه سباحونا وبأنهم تجاوبوا مع متغيرات التيارات الهوائية وإقامة ثلاث بطولات بالتزامن بما شكلته من تحد ومنافسة بالنسبة لهم في وجود أبطال متمرسين وخصوصا من كازاخستان واليابان.
وأضاف فيليبوفيتش: خالد الكليبي والذي قدم الكثير للسباحة العمانية على مدى سنوات أثبت أنه صاحب عطاء لا ينتهي وأنه لا يزال قادرا على المنافسة وتمثيل السلطنة مثلما شكلت التجربة الأولى لمهند أولاد ثاني في فئة الشباب نتيجة متميزة رغم أنه أصغر بعامين عن بقية المتنافسين أصحاب الخبرة وهو سيكون سباح المستقبل في المنتخب وانتظروه بعد عامين أما بالنسبة لأيمن القاسمي فهو بطل السباحة المفتوحة الخليجية في أقوى وأطول سباقاتها وكان متفوقا ومسيطرا على السباق منذ بدايته وبفارق كبير.
واختتم مدرب عام منتخباتنا الوطنية حديثه بتوجيه الشكر لجميع من ساهم في تحقيق هذه النتائج ورغم أنه يحب أن يستمتع سباحوه بفرحة النصر إلا أن هنالك المزيد من العمل الجاد من أجل الاستحقاقات القادمة ويجب التركيز على المواهب الشابة في المرحلة القادمة.
الكازاخستاني خودياكوف بطلا لآسيا والمصري العمراوي بطلا للعرب
شهدت منافسات سباق 10كم في ختام البطولتين الآسيوية التاسعة والعربية الرابعة للسباحة في المياه المفتوحة واللتين تقامان بالتزامن مع البطولة الخليجية في نسختها السابعة عشرة استمرار تألق حاملي ذهبيتي سباق 5 كم في اليوم الافتتاحي للبطولتين ونيلهما الذهبية الثانية لكل منهما، حيث نجح السباح الكازاخستاني فيتالي خودياكوف في نيل لقب بطل آسيا والميدالية الذهبية لسباق 10 كم بزمن وقدره 2:42:10.5 ساعة متقدما على كل صاحب المركز الثاني السباح شينغ شيه تشو من الصين تايبيه الذي أحرز الميدالية الفضية بزمن وقدره 2:47:07.3 ساعة وخلفه بأمتار بسيطة صاحب المركز الثالث والميدالية البرونزية الكازاخستاني ليف شيريبانوف بزمن وقدره 2:47:27.1 ساعة.
سباق الإناث 10كم في البطولة الآسيوية التاسعة للسباحة بالمياه المفتوحة والتي وبفضل جهود المسؤولين والقائمين على الاتحاد القاري للسباحة تم اعتمادها من قبل الاتحاد الدولي للسباحة “فينا” كبطولة مؤهلة لأولمبياد طوكيو 2020 فقد شهد جدول الترتيب تحقيق اليابانية أياكا ماتسوشيتا للقب بطلة آسيا في 10كم والميدالية الذهبية مسجلة زمنا وقدره 2:35:58.3 ساعة ومواطنتها رونا كاساهارا وصيفة ونالت الميدالية الفضية بزمن وقدره 2:36:28.3 ساعة، فيما ذهبت البرونزية للسباحة تزي يين نيب من هونج كونج بزمن وقدره 2:56:16.8 ساعة.
وعلى خطى بطل آسيا استطاع النجم المصري مروان العمراوي من تحقيق ثنائية ذهبية 5 و10 كم بتحقيقه المركز الأول ولقب بطل العرب في السباحة بالمياه المفتوحة 10كم بزمن وقدره 2:52:25.2 ساعة متقدما على وصيفه في السباقين البطل السوري العائد للمنافسات العربية بعد فترة توقف الرياضة السورية النجم صالح محمد الذي جاء ثانيا ونال الميدالية الفضية بزمن وقدره 2:55:32.2 ساعة، فيما حل ثالثا وحقق الميدالية البرونزية السباح المصري عادل إبراهيم مسجلا 2:59:56.6 ساعة.

إلى الأعلى