الجمعة 23 أغسطس 2019 م - ٢١ ذي الحجة ١٤٤٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / الاحتفال بتتويج الفيصل الزبير بطلاً لبطولة كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط للعام الثاني على التوالي
الاحتفال بتتويج الفيصل الزبير بطلاً لبطولة كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط للعام الثاني على التوالي

الاحتفال بتتويج الفيصل الزبير بطلاً لبطولة كأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط للعام الثاني على التوالي

كشف خلالها عن مشاركاته في سباقات بورشه سوبر كاب 2019

عشر جولات بين أوروبا والمكسيك يخوضها الفيصل والكشف عن رعاية نمساوية وشكل جديد للسيارة

تغطية – خالد بن محمد الجلنداني:
تصوير – سعيد البحري

كشف المتسابق الدولي الفيصل بن خالد الزبير عن برنامج مشاركاته في بُطولة بورشه سوبركاب لموسم 2019 جاء ذلك في الاحتفالية التي أقيمت مساء امس الاول بفندق جراند حياة احتفالا بالإنجاز الكبير الذي حققه المتسابق الفيصل الزبير بحصوله على اللقب الثاني على التوالي بكأس بورشه الشرق الأوسط جي تي 3 في ختام الموسم الحالي لسباقات البورشه التي أقيمت بمملكة البحرين على هامش سباقات الفورمولا 1، بعد مشوار حافل ومثير قدمه الفيصل وفي إنجاز جديد يحقق للمرة الأولى في تاريخ المسابقة في نسختها العاشرة بحصده لقبين متتاليين.
وشهد الحفل كذلك الكشف عن تفاصيل المرحلة القادمة للفيصل بخوض سباقات كأس بورشه العالمية المقرر لها أن تقام في عدد من الدول الأوروبية والمكسيك في مرحلة جديدة يخوضها السائق الشاب قبل الانتقال إلى المرحلة القادمة بالمشاركة في سباقات التحمل وهي أحد أبرز سباقات المحركات والتي تلقى الاهتمام الكبير من قبل أفضل السائقين من مختلف دول العالم، كما تم الكشف كذلك عن السيارة الجديدة للفيصل وكذلك تواجد علامة تجارية داعمة لمشواره.
ورعى تلك الاحتفالية صاحب السمو السيد فهر بن فاتك بن فهر آل سعيد وبحضور معالي محمد بن الزبير مستشار جلالة السلطان لشؤون التخطيط الاقتصادي وعدد من الشخصيات الرياضية والمدعوين ووسائل الإعلام المختلفة من السلطنة وخارجها.
وكان الفيصل الزبير قد أنهى موسمه الحالي في سباقات بورشه الشرق الأوسط بنجاح بعد أن فرض خبرته وسيطرته في حلبات البحرين وأبوظبي صعد خلالها في أغلب السباقات على منصات التتويج، محققا المركز الأول، وهو رقم جيد للفيصل في ظل حداثته بالمشاركة في هذه السباقات، مما أهله ليكون ضمن القائمة الأساسية لأفضل السائقين لفريق ليخنر للسباقات أحد أبرز الفرق الأوروبية والذي يقوده والتر ليخنر أحد أساطير رياضة المحركات في العالم والمؤسس لسباقات بورشه الشرق الأوسط.
• الموسم الثالث في السوبر كاب
يتواجد الفيصل الزبير في سباقات بورشه السوبر كاب للموسم الثالث على التوالي، بعد أن بدأ مشواره قبل عامين ضمن فريق والتر، وسجل خلال الموسمين الماضيين نتائج جيدة في ظل المنافسة القوية التي يشهدها هذا السباق في كل عام بتواجد أبرز السائقين من مختلف دول العالم، وهو ضمن اثنين من المتسابقين العرب الذين سنحت لهم الفرصة للتواجد في هذه البطولة خلال السنوات القليلة الماضية، حيث تُعتبر أقدم بُطولة سباقات مُساندة للفورموولا واحد. وسيتواجد الفيصل هذا الموسم في جميع جولاتها التي ستُقام في إسبانيا وموناكو والنمسا والمملكة المُتحدة وألمانيا والمجر وبلجيكا وإيطاليا، إضافة إلى المكسيك التي تستضيف آخر جولتَيْن للبُطولة.
• الانضمام للقائمة الأساسية لفريق ليخنر
وأعلن خلال الاحتفالية والمؤتمر الصحفي عن انضمام الفيصل الزبير لصفوف القائمة الرئيسية لفريق ليخنر للسباقات، وذلك بعد مُشاركته مع الفريق الرديف في الموسِمَيْن الماضِيَيْن.
وجاء اختيار الفيصل من قبل فريق ليخنر لسباقات السيارات بعد المستوى الجيد الذي ظهر عليه خلال السنوات الماضية والتطور الكبير في مستواه الفني والذهني وتحقيقه للعديد من النتائج الجيدة في سباقات الشرق الأوسط، وكذلك المستوى الجيد الذي ظهر عليه في الموسمين الماضيين في سباقات السوبر كاب بتحقيق نتائج جيدة ومراكز متقدمة مما أهله ليكون ضمن أفضل خيارات السائقين الذين يشرف عليهم النمساوي والتر، والذي يعتمد في اختياراته على واقع النتائج والمستوى التصاعدي للسائقين.
يُعتبر النمساوي والتر ليخنر – مُؤسس الفريق – أحد أساطير رياضة السيارات في العالم، حيث حقق هو وفريقه إنجازاتٌ عديدة، ولهم صولات وجولات في مضامير سباقات السيارات، حيث تأسس الفريق في العام 1975، في مدينة فيستناو النمساوية، وبدأ بتسجيل النجاحات مُنذ أيامه الأولى، انضم الفريق إلى بُطولة بورشه سوبركاب في العام 2003. ومُنذ ذلك الحين، أحرز لقب بُطولة الفرق تسع مرات، بينما أحرز لقب بُطولة السائقين سبع مرات، آخرها العالم الماضي مع السائِقَيْن الألماني مايكل آمرمولِّر والنمساوي توماس برينينغ. كما أنه مُنظِّم بُطولة بورشه “جي تي 3″ الشرق الأوسط، وحصل ليخنر مُؤخرًا على جائزة “ليونيداس” الرياضية النمساوية المرموقة تقديرًا له، وذلك عن مُجمل إنجازاته على صعيد رياضة السيارات.
• تصميم جديد لسيارات الفيصل
وكشف راعي المناسبة صاحب السمو السيد فهر بن فاتك آل سعيد الستار عن التصميم الجديد للسيارة التي سيُشارك بها الفيصل في سباقات السوبر كاب للموسم الحالي، والتي تحمل معها التصميم الجديد مع العلامات التجارية الراعية للفيصل في هذا الموسم

• ثقة نمساوية
تقدمت شركة “بي دبليو تي” المُتخصصة بتقنيات وأنظمة مُعالجة المياه ومقرها النمسا بطلب رعاية الفيصل في سباقات السوبر كاب للموسم الحالي، وذلك من باب الثقة الكبيرة من الشركة بالمستوى والإنجاز الذي حققه الفيصل خلال مشواره الحافل خلال المواسم الماضية، سواء في سباقات الشرق الأوسط أو السوبر كاب، وتعتبر هذه الرعاية هي الثانية التي يحصل عليها الفيصل من خارج السلطنة، بعد أن كانت أولى تلك الرعايات مع شركة ريد بول العالمية، حيث أشادت الشركة بالمستوى المتطور الذي ظهر عليه الفيصل في سباقات الشرق الأوسط خلال الموسمين الماضيين، وكذلك بروزه في الموسم السابق في سباقات السوبر كاب مما يؤهله ليكون ضمن أفضل السائقين المشاركين في الموسم الحالي.

برنامج جولات بُطولة بورشه سوبركاب لموسم 2019:

• الجولة الأولى: إسبانيا، 10 – 12 (مايو) – حلبة كاتالونيا، برشلونة
• الجولة الثانية: مونتي كارلو، 23 – 26 (مايو) – حلبة موناكو
• الجولة الثالثة: النمسا، 28 – 30 (يونيو) – حلبة ريد بُل رينغ، سبيلبِرغ
• الجولة الرابعة: بريطانيا، 12 – 14 (يونيو) – حلبة سيلفرستون، تاوسيستر
• الجولة الخامسة: ألمانيا، 26 – 28 (يوليو) – حلبة هوكنهايمرينغ، هوكنهايم
• الجولة السادسة: المجر، 2 – 4 (أغسطس) – حلبة هنغارورينغ، بوادبيست
• الجولة السابعة: بلجيكا، 30 (أغسطس) – 1 أيلول (سبتمبر) – حلبة سبا – فرانكورشان
• الجولة الثامنة: إيطاليا، 6 – 8 (سبتمبر) – حلبة أوتودروم مونزا، مونزا
• الجولتان التاسعة والعاشرة: المكسيك: 25 – 27 (أكتوبر) – حلبة الأخوين رودريغوز، مكسيكو.

الفيصل الزبير:
الشكر لكل من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز والمرحلة القادمة مهمة في مشواري

قدم المتسابق فيصل الزبير بطل بطولة كأس بورشه الشرق الأوسط جي تي 3 شكره إلى كل من سانده ودعمه خلال مشواره للموسم الحالي والسنوات الماضية والتي أثمرت عن تحقيق إنجاز جديد لرياضة المحركات العُمانية بحصد اللقب الثاني على التوالي في بطولات كأس بورشه الشرق الأوسط بعد ختام الموسم الحالي بمملكة البحرين. وجاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده للكشف عن برنامجه للموسم الحالي للمشاركة في سباقات بورشه سوبر كاب والمقرر أن تقام في عدد من الدول الأوروبية والمكسيك بالمشاركة بعشرة سباقات في مرحلة جديدة يخوضها الفيصل في مشوار مشاركاته العالمية.
وثمن الفيصل الجهود الكبيرة التي بذلت من الفريق طوال السنوات الماضية وكذلك للموسم الحالي وكذلك جهود وسائل الاعلام المختلفة المحلية والخارجية والتي انصبت بنجاح بتحقيق هذا الإنجاز والذي سيكون حافزا لي لتقديم الأفضل في المشوار القادم وهو خوض سباقات السوبر كاب والتي أسعى من خلالها إلى تحقيق إنجاز آخر بعد الخبرة التي اكتسبتها من بطولات الشرق الأوسط وكذلك المشاركة في الموسمين الماضيين في عدد من الجولات في سباقات السوبر كاب، وهو ما سيؤهلني لتقديم الأفضل وتحقيق نتائج جيدة وكسب عدد أكبر من النقاط. وهذه المشاركة تعتبر حاسمة لي في مشواري برياضة المحركات وهي نقطة تحول لي بالتواجد في العام القادم بمسابقة أخرى ذات حجم عالي وهي سباقات التحمل وهي إحدى المسابقات العالمية في رياضة المحركات والتي يتواجد بها أبرز السائقين المنتقلين من مختلف السباقات للتواجد في هذه الفئة.
وأشار الفيصل بأن الموسم الجديد لسباقات السوبر كب سيحمل معه الكثير من التحدي والتشويق وهو سباق ليس بالسهل في ظل تواجد أبرز السائقين من مختلف دول العالم الذين يسعون إلى تحقيق إنجاز لهم، وهو سباق أمام مرأى وأعين محبي رياضة المحركات الذي تتزامن إقامته مع سباقات الفورمولا 1، وهي أحد أكبر سباقات السيارات على مستوى العالم، وتواجدي في هذا المحفل يعد إنجازا لي وللسلطنة بأن يرفع علم السلطنة بين الدول المشاركة وأمام اعين ملايين الناس التي تتابع بشغف هذه السباقات.
وأعرب كذلك الفيصل عن سعادته لاختياره ضمن فريق ليخنر أحد أبرز الفرق المشاركة في سباقات السوبر كاب وصاحبة الامتياز والنجاح والأكثر تتويجا في هذه السباقات منذ انطلاقتها، ومن المؤسسين لهذا الحدث، واختياري ضمن القائمة الأساسية جاء بعد قناعة من رئيس الفريق بالمستوى الذي ظهرت عليه خلال السنوات القليلة الماضية، وتحقيقي للعديد من الإنجازات، وهذا بدوره يعطيني دافعا كبيرا لتقديم الأفضل ولهم كل الشكر والتقدير على تطوير مستواي خلال الفترة الماضية.

والتر ليخنر:
الفيصل لفت انتباه الجميع بموهبته الفطرية
بدوره تحدث والتر ليخنر عن اختيار الفيصل للانضمام إلى الفريق الأساسي فقال: “لقد لفت الفيصل انتباه الجميع منذ دخوله عالم سباقات السيارات، لقد تابعناه عن كثب خلال المواسم السابقة وتأكدنا إنه يملك موهبة فطرية في القدرة على الحفاظ على تركيزه تحت أصعب الضغوط، وهذا بالتحديد الفارق بين البطل المُتوج وغيره. نحن سعداء بانضمام الفيصل لفريق ليخنر الأساسي ولابد أنه سيشكل إضافة قيمة خلال التحديات الكبيرة التي تنتظرنا في المواسم القادمة. نتمنى له وللفريق كل التوفيق في الموسم القادم الذي سيجوب أوروبا والمكسيك ونتمنى فعلاً أن نراه من جديد على المنصة”.

أوضح والتر ريخنر رئيس فريق ليخنر للسباقات بأن السائق الفيصل الزبير قد تطور مستواه كثيرا مضيفا بأنه يمتلك الطموح العالي للمواصلة في هذا المشوار والوصول الى النتائج المتقدمة بكل نجاح وكفاءة، لافتا الى أنه وقبل نحو عامين كان يتعلم من مختف السباقات التي يخوضها ويشارك فيها مما ساهم في حصوله على الخبرة الجيدة في السباقات العالمية الكبيرة.
وأوضح النمساوي ليخنر بأن دخول الفيصل الزبير في منافسات بطولة سوبر كاب في هذا الموسم يعد مؤشرا جيدا للمواصلة ضمن أفضل المتسابقين العالميين وسيسعى بدوره الى ايجاد مكانة جيدة له ضمن الأوائل في هذا التحدي المثير، الى أن جانب أن هذا سيكون جانبا ايجابيا للمتسابق الفيصل الزبير بأن يكون له تواجد جيد للرعاية لدى كبرى الشركات المصنعة والعلامات التجارية الرائدة للسيارات.
وذكر والتر ليخنر بان التجربة التي خضع لها الفيصل الزبير في السنوات القليلة الماضية، مكنته وبشكل جيد لاكتساب مختلف المهارات والخبرات اللازمة لتقديم المستويات العالية في مختلف السباقات، حيث لا ينبغي على السائق بأن يحقق النتائج والمراكز فحسب بل ينبغي عليه بأن يخرج بأعلى المكاسب المختلفة من هذه السباقات والاستفادة من المحيط الخارجي للسباقات عبر الاحتكاك المباشر مع المتنافسين.
وأشار والتر ريخنر الى أن الفيصل الزبير قد خاض عدة اختبارات أولية على حلبة سباقات كاتالونيا في اسبانيا مؤخرا ونجح في الحصول على نقاط جيدة لافتا الى أن ذلك لا يعني بأنه قد وصل الى المبتغى المطلوب منه، بل ان ذلك يعد مؤشرا أوليا وهاما بأنه من الممكن بأن يكون ضمن أفضل المتنافسين في السباقات القادمة وهذا ما سيتم العمل عليه في قادم الأيام متمنيا من الفيصل الزُبير المواصلة في بذل المزيد من الجُهد والاستمرارية في النهج النشيط والايجابي للظهور بشكل لافت ومثير على المسرح العالمي للحلبات العالمية وتشريف السلطنة في مختلف المشاركات.

إلى الأعلى